الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاحتلال يتأهب لمواجهة المسيرة المليونية نحو القدس في يوم الأرض

تم نشره في الأحد 18 آذار / مارس 2012. 02:00 مـساءً
الاحتلال يتأهب لمواجهة المسيرة المليونية نحو القدس في يوم الأرض

 

القدس المحتلة - الدستور - جمال جمال، وكالات الأنباء

تراقب الاجهزة الأمنية الاسرائيلية بحذر مساعي فلسطينية وجهات مختلفة في العالم العربي وأوروبا لتنظيم مظاهرات حاشدة تجاه مدينة القدس المحتلة في خمس جبهات على الحدود الشمالية والغربية والجنوبية. واعلنت وزارة الأمن الداخلي عن تشكيل لجنة امنية فاحصة للاستعداد حيث من المقرر أن يحيي الفلسطينيون والمتضامنون مع القضية الفلسطينية في العالم يوم الأرض من خلال مسيرات تضامنية تنطلق في أنحاء التجمعات العربية الفلسطينية داخل إسرائيل، وفي الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، كما تستعد منظمات وحركات إسلامية ودولية تنظيم مسيرات تجاه الحدود في وقت متزامن إلى انه على الرغم من ان جولة التصعيد الحالية لم تنته في غزة، إلا أن المسؤولين في المنظومة الأمنية يتأهبون لما يمكن أن يشعل الجولة التالية من المواجهة.

ولفتت المحافل الأمنية الإسرائيلية إلى أن الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية تراقب عن كثب الاستعدادات لهذا الحدث الذي يطلق عليه «مسيرة مليونية» ويخشون أن تتطور هذه الأحداث وتخرج الأمور عن السيطرة لتأخذ صدى عالميا مثلما حدث في حادث مرمرة. ويقدر مسؤولون عسكريون بأن آلاف من الناس والكثير من اللاجئين الفلسطينيين في الدول المضيفة سيسيرون نحو الحدود وعدة دول أخرى من أجل تكرار أحداث مجدل شمس العام الماضي.

ولفتت صحيفة معاريف اليمينية إلى أن تخوفات الجيش الإسرائيلي والأجهزة الأمنية تتمحور حول تحول المسيرة لأحداث عنف واسعة. وأجرى الجيش الإسرائيلي الأسبوع الماضي مناورة تحاكي عدة سيناريوهات أحدها هي اقتحام أعداد كبيرة للحدود وسيناريو آخر يحاكي اندلاع أعمال عنف داخل إسرائيل في ذكرى يوم الأرض.

في سياق آخر، كشفت إذاعة الجيش الإسرائيلي أمس أنه منذ تولي رئيس بلدية الاحتلال في القدس «نير باركات» منصبه عام 2009 وحتى اليوم تم مضاعفة الميزانية التي تخصصها البلدية لبناء منشئات دينية يهودية في المدينة. وأوضحت الإذاعة أن بلدية القدس أقرت في عام 2009 ميزانية تزيد عن 10 ملايين شيكل مخصصة لبناء الكنس والمنشئات الدينية ووصلت الميزانية في عام 2011 إلى نحو 17 مليون شيكل ومن المتوقع أن تصل الميزانية المخصصة لذلك هذا العام إلى 18,5 مليون شيكل.

وأشارت إذاعة الجيش إلى أن نائب رئيس البلدية «دافيد هداري» من حزب المفدال المتطرف هو الذي يقف خلف هذه الزيادة المهولة في ميزانية بناء المنشات الدينية اليهودية في القدس. ونلقت عن هاري قوله «أنا توجهت عدت مرات لرئيس البلدية بطلبات من أجل مضاعفة ميزانية بناء الكنس وأنا مسرور لأن رئيس البلدية استجاب لطلبي وضاعف الميزانية وكنت سأكون أكثر سعادة في حال تم زيادة الميزانية بمبلغ أكبر من هذا».

إلى ذلك، دمر عشرات المستوطنين امس أكثر من 250 شجرة زيتون مثمرة في قرية دوما جنوب نابلس فيما اعتدت نفس المجموعة على عشرات الفلاحين الفلسطينيين في حقولهم تحت سمع وبصر قوات الجيش التي لم تحرك ساكن ووفرت لهم الحماية.

في سياق آخر، كشفت صحيفة يديعوت أحرنوت أن المؤسسة العسكرية في جيش الاحتلال تمتلك تقاريرا تشير إلى أن الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الضفة الغربية أحبطت عدة محاولات قام بها الجناح العسكري لحركة حماس في أسر جنود إسرائيليين في مدن مختلفة بالضفة الغربية. وقالت مصادر في الجيش للصحيفة «إن المؤسسة العسكرية قلقة من التهديدات الملموسة والتي تشير إلى أن المنظمات الفلسطينية حريصة جداً على خطف جنود إسرائيليين خاصة بعد تكرار نسيان الجنود في أراضي الضفة الغربية».

ويواصل جيش الاحتلال حملاته اعتقال الاطفال الفلسطينيين حيث افرجت قوات الاحتلال فجر أمس، عن طفلين بعد اعتقالهما لعدة ساعات اثر مداهمة منزليهما في بلدة بيت أمر شمال مدينة الخليل، كما داهمت منزلاً في بلدة إذنا غرب الخليل.

إلى ذلك، نظمت هيئة العمل الوطني والاهلي في القدس المحتلة بعد ظهر امس اعتصاماً جماهيرياً حاشداً شارك فيه اهالي الاسرى والمعتقلون وممثلو القوى الوطنية والإسلامية امام مقر الصليب الاحمر في حي الشيخ جراح تضامنا مع الاسيرة هناء الشلبي المضربة عن الطعام منذ اكثر من ثلاثين يوما احتجاجا على اعتقالها غير الشرعي والقانوني.

التاريخ : 18-03-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش