الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طهران: الجزر الثلاث جزء لا يتجزأ من أرض إيران

تم نشره في الأربعاء 5 أيلول / سبتمبر 2012. 03:00 مـساءً
طهران: الجزر الثلاث جزء لا يتجزأ من أرض إيران

 

طهران - ا ف ب

صرح قائد القوات البحرية لحراس الثورة الاسلامية امس ان ايران هي القوة الوحيدة القادرة على حماية الخليج الغني بالنفط، معتبرا ان وجود الاميركيين في المنطقة يسبب عدم استقرار.

ونقل الموقع الالكتروني لمكتب محافظ بوشهر حيث جرى احتفال الاحد، قال الادميرال علي فدوي ان «القوة الوحيدة التي بامكانها تقديم الامن للمنطقة هي الجمهورية الاسلامية في ايران والعالم بدأ يتقبل هذا الموضوع وان بشكل بطيء». ومع ذلك يؤكد القادة الايرانيون ان على «بلدان المنطقة» ضمان الامن بشكل مشترك.

وتعتبر تعليقات فدوي التي نقلها الاعلام غير عادية في هذا الاطار بتأكيدها على ايران وحدها يجب ان تكون حارس الخليج. وتأتي تصريحات فدوي قبل مناورات عسكرية ستجريها الولايات المتحدة قرب الخليج بين 16 و27 ايلول بمشاركة عشرين بلدا.

واكد مسؤول عمليات القوات البحرية في حرس الثورة الايرانية ان الولايات المتحدة «عاجزة» عن نزع الالغام من الخليج في حال اندلاع نزاع. وصرح الجنرال محمود فهيمي مساعد قائد القوات البحرية لدى الباسدران «الاميركيون يتكلمون كثيرا لكن لا شك لدينا على الاطلاق انهم سيكونون عاجزين عن تنفيذ عملية ازالة الغام كما ينبغي» من مضيق هرمز.

واعلنت البنتاغون امس ان الولايات المتحدة وحوالى 20 بلدا اخر سيجرون في ايلول مناورات مهمة لازالة الالغام قرب الخليج ترمي الى «ضمان حرية الملاحة في المياه الدولية في الشرق الاوسط». وكانت ايران هددت باغلاق المضيق في حال منعتها العقوبات من تصدير نفطها او اذا ما تعرضت لهجمات جوية تستهدف منشآتها النووية.

وقال فدوي ايضا ان «وجود الاميركيين يسبب عدم الاستقرار في الخليج العربي ومضيق هرمز وبحر عمان». واضاف ان «الاميركيين يعيشون وهم القوة لكن قوة الجمهورية الاسلامية مستمدة من قوة الله الازلية التي لا مثيل لها».

إلى ذلك، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية رامين مهمانبرست إن الجزر الثلاث أبو موسى وطنب الكبرى وطنب الصغرى «كانت ولا تزال جزء لايتجزأ من الأراضي الإيرانية وستظل كذلك إلى الأبد». وقالت وكالة «مهر» الإيرانية للأنباء إن مهمانبرست نفى «الادعاءات الوهمية» لوزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي حول الجزر الثلاث خلال اجتماعهم الـ 124 ووصفها بأنها «لا تستند إلى أدلة ولا أساس لها من الصحة». وعبر المجلس في بيان عن «رفضه واستنكاره الشديدين لاستمرار التدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية لدول مجلس التعاون، في انتهاك لسيادتها واستقلالها». كما «أدان المجلس السياسات العدائية والتصريحات التحريضية التي تصدر من بعض المسؤولين الإيرانيين»، وطالب طهران بـ»التوقف عن هذه الممارسات وعدم استخدام القوة أو التهديد بها،بما يكفل الحفاظ على أمن المنطقة واستقرارها».

ونفى المسؤول الإيراني «الادعاءات الزاعمة بتدخل بلاده في الشؤون الداخلية لدول مجلس التعاون الخليجي». وقال إن «الادعاءات قد أصبحت قديمة ولا تأثير لها، بل إن الهدف من ترويجها يكمن في التهرب من تلبية حقوق الناس المشروعة في تلك البلاد كما أن تكرارها لن يغير من الحقائق الموجودة على أرض الواقع».

التاريخ : 05-09-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش