الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بنغازي تنتفض على الميليشيات والسلطات تخشى «الفوضى»

تم نشره في الأحد 23 أيلول / سبتمبر 2012. 03:00 مـساءً
بنغازي تنتفض على الميليشيات والسلطات تخشى «الفوضى»

 

بنغازي - وكالات الانباء

قتل 11 من عناصر الامن الليبي بعد ان تمت «تصفيتهم» على ما يبدو اثناء المواجهات التي حدثت امس الاول في بنغازي بين متظاهرين وكتيبة تابعة لوزارة الدفاع، وقال المصدر الطبي ان «القتلى جميعهم يعملون في الجيش او الشرطة، بحسب ما افاد اقاربهم الذين تعرفوا عليهم». وانتفض مئات من سكان بنغازي على الميليشيات المسلحة التي تفرض قانونها في المدينة وتمكنوا من اخراج عدة مجموعات متطرفة من قواعدها بعد معارك شرسة. فيما حذرت السلطات الليبية من انتشار حالة من «الفوضى». فقد تمكن مئات المتظاهرين من اخراج مجموعة انصار الشريعة السلفية شبه العسكرية من الثكنة التي كانت تحتلها في وسط بنغازي شرق ليبيا. وعلى هتافات «دم الشهداء لم يذهب هدرا» دخل المتظاهرون الى الثكنة التي تعرضت للتخريب والنهب والحرق. ثم توجهوا الى مقر كتيبة «راف الله الشحاتي» وهي مجموعة اسلامية وضعت نفسها تحت سلطة وزارة الدفاع، حيث دارت معارك بالاسلحة الخفيفة والقذائف بين الجانبين استمرت زهاء الساعتين، قبل ان تغادر الكتيبة المكان. ثم قام المهاجمون بنهب هذه المنشأة العسكرية الواقعة في مزرعة في منطقة الهواري على بعد 15 كلم من وسط بنغازي، وحملوا معهم اسلحة وذخيرة ومعدات معلوماتية وحذرت السلطات الليبية من حالة «الفوضى» ودعت المتظاهرين الى التمييز بين الكتائب «غير الشرعية» وتلك الخاضعة لسلطة الدولة. وعبر رئيس المؤتمر الوطني الليبي العام محمد المقريف عن ارتياحه لرد فعل السكان على «الكتائب الخارجة عن الشرعية» لكنه دعا المتظاهرين الى الانسحاب على الفور من اماكن وجود كتائب وزارة الدفاع مشيرا الى كتيبة راف الله الشحاتي وكتيبة 17 فبراير وكتيبة درع ليبيا.

واتهم وزير الداخلية فوزي عبد العالي من جهته اشخاصا اندسوا بين المتظاهرين، وبعضهم كما قال ينتمون الى اجهزة الامن ويريدون اشاعة الفوضى والتمرد. وخلال نهار الجمعة تظاهر عشرات الاف الليبيين سلميا في بنغازي احتجاجا على الميليشيات المسلحة بعد عشرة ايام من الهجوم على القنصلية الاميركية في 11 ايلول الذي اودى بحياة سفير الولايات المتحدة في ليبيا كريس ستيفنز وثلاثة اميركيين اخرين. وقبل التوجه الى ثكنة انصار الشريعة تمكن المتظاهرون من طرد ميليشيا اخرى احتلت احد مباني الامن الليبي في وسط المدينة.

وافاد شهود عيان ان مجموعة انصار الشريعة اخلت ايضا تحت ضغط المتظاهرين مستشفى الجلاء الذي كانت تسيطر عليه. ثم تمكنت الشرطة العسكرية بعد ذلك من السيطرة على المبنى. وقد اخلت الميليشيات اربع منشآت عامة اخرى لدى وصول المتظاهرين.

التاريخ : 23-09-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش