الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صرح الراية تشكيل معماري يعكس مقومات الدولة الأردنية

تم نشره في الجمعة 3 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

 عمان - أنشىء ميدان الراية، الذي شهد مراسم «استعراض العلم» في أحد باحات الديوان الملكي الهاشمي، ليتسع لنحو خمسة الآف شخص، محتضنا صرح الراية، الذي يمثل تشكيلا معماريا يعكس مقومات الدولة الأردنية.

وقامت فكرة تصميم الصرح، الذي نفذ برؤية وجهود معماريين أردنيين من الجامعة الهاشمية، لتثبيت الدعائم الرئيسية التي يقوم عليها «أردننا، أردن البناء والفخر والاعتزاز والوحدة والتقدم».

واحتفاء بمئوية انطلاق الثورة العربية الكبرى، بقيادة المغفور له الشريف الحسين بن علي، طيب الله ثراه، واستذكار الثورة العربية كشريان نابض بثّ الحياة في عروق الأمة والوطن، بدأ التصميم لصرح الرّاية كتشكيل ثلاثي الأبعاد من بعدين أفقي وعمودي:

  الأفقي:

 جاء بشكل أربع منصات تعكس الأبعاد الاجتماعية والاقتصادية والعسكرية والسياسية التي أرست دعائم البناء للأردن، يخترق الطبقة العسكرية تحديدا الشريط الأحمر الذي يرمز إلى الثورة العربية كشريان دم أبهري، يغذي ركيزة الرسالة الهاشمية في بناء أردن الشموخ والعزة والصمود، واكتسب هذا الشريط اللون الأحمر ليرمز إلى التضحيات، التي روت تراب الوطن.

 العمودي:

 امتد الشريط عموديا ليخترق العمود الرئيسي في الصرح مستمرا إلى النجمة السباعية البيضاء التي توسم علم الأردن.

يلتف حول هذا العمود، والذي يمثل الثقل الرئيسي في التكوين المعماري، مجموعة من التشكيلات الهندسية المفتوحة على بعضها البعض لتعبر عن الإنجازات الوطنية واستمراريتها من الماضي إلى الحاضر وباتجاه المستقبل.

حملت هذه التشكيلات الألوان الثلاثة الأخرى للعلم الأردني والمكملة للون الأحمر (لون الرّاية الهاشمية) الذي ظهر على العمود المركزي.

ويحيط بالصرح من الجانبين 12 شجرة من نوع السرو لترمز الى محافظات الأردن الاثنتي عشرة.

وتم تنفيذ فكرة الصرح، من خلال مسابقة هندسية تقدمت لها عدة كليات هندسة من الجامعات الأردنية، وفاز فيها تصميم قدمه قسم الهندسة والعمارة في الجامعة الهاشمية.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش