الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جدل بين إثيوبيا ولبنان بسبب تقرير سقوط الطائرة الإثيوبية

تم نشره في الأربعاء 18 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 مـساءً
جدل بين إثيوبيا ولبنان بسبب تقرير سقوط الطائرة الإثيوبية

 

بيروت - د ب أ

رفضت الخطوط الجوية الإثيوبية أمس التسليم بنتائج التحقيق اللبناني في أسباب سقوط طائرة تابعة لها على السواحل اللبنانية عام 2010، ورجحت أن يكون السبب عملية تخريبية أو صاعقة برق. واتهم التقرير اللبناني الرسمي قائد الطائرة بالمسؤولية عن الحادث. وقال ديستا زيرو نائب رئيس عمليات الطيران بالخطوط الإثيوبية في بيان له "لم يرتكب الطيار صاحب الخبرة أي أخطاء، الطائرة تهشمت في الهواء بسبب انفجار قد يكون ناتجا عن قصف أو عملية تخريبية أو صاعقة برق". وذكر تقرير لبناني رسمي صدر في وقت سابق أمس أن قائد الطائرة الاثيوبية ارتكب عدة أخطاء أدت لسقوط الطائرة. وقال وزير الاشغال العامة والنقل اللبناني غازي العريضي في مؤتمر صحفي في بيروت إنه من الواضح أنه كانت هناك اخطاء من جانب قائد الطائرة ومساعده وهما المسئولان تماما عن سقوط الطائرة.

ووفقا للتقرير فإن قائد الطائرة ومساعده عملا دون توقف لعدة أيام وكانا منهكين عندما اختفت الطائرة طراز بوينج 737-800 التي كانت متجهة إلى أديس أبابا من على شاشات الرادار بعد خمس دقائق من إقلاعها من بيروت في 25 كانون أول 2010 أثناء عاصفة رعدية مما أدى إلى مقتل جميع ركابها وعددهم 83 راكبا والطاقم المؤلف من سبعة أشخاص. وكان مسؤولون لبنانيون قد ذكروا في وقت سابق ان البيانات التي تم الحصول عليها من الصندوق الاسود للطائرة اثبتت أن جميع أجهزة الطائرة كانت تعمل قبل سقوطها في البحر المتوسط. وصرح العريضي بأن التقرير اللبناني يتماشى مع ما توصل إليه المحققون الفرنسيون والأمريكيون.

التاريخ : 18-01-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش