الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بايدن : الولايات المتحدة تسعى لملاحقة اسانج قضائيا

تم نشره في الثلاثاء 21 كانون الأول / ديسمبر 2010. 02:00 مـساءً
بايدن : الولايات المتحدة تسعى لملاحقة اسانج قضائيا

 

 
عواصم - وكالات الانباء

اعلن نائب الرئيس الاميركي جو بايدن ان وزارة العدل الاميركية تستطلع السبل القانونية لملاحقة جوليان اسانج مؤسس موقع ويكليكس واصفا اياه بانه "ارهابي يستخدم التكنولوجيا الحديثة". وقال بايدن بحسب نص مقابلة على شبكة "ان بي سي" "نحن ننظر في هذا الامر ووزارة العدل تعمل على هذه المسألة". واعتبر نائب الرئيس الاميركي انه اذا كان اسانج "تآمر مع عسكري اميركي لوضع اليد على هذه الوثائق السرية فالامر مختلف بشكل كبير عن صحافي نسلمه اياها".

ويعمل المدعون في وزارة العدل الاميركية على اساس قانوني اخر حيث يسعون الى جمع ادلة على ان ويكيليكس "تآمر" بحسب بايدن عبر تشجيع او حتى مساعدة العسكري الاميركي برادلي مانينغ الذي يشتبه في انه نقل الاف الوثائق الى الموقع.

وكشفت وثيقة دبلوماسية أمريكية حديثة سربها موقع ويكيليكس أن مسؤولا حكوميا يمنيا بارزا أبلغ دبلوماسيين أمريكيين أن ضعف الإجراءات الأمنية في مخزن المواد المشعة الوحيد الموجود في البلاد يعني أن موادا خطيرة قد تسقط في يد الإرهابيين.

ووفقا للبرقية أبلغ المسؤول الأمريكيين بأن الحارس الوحيد الذي كان يتولى حراسة مبنى اللجنة الوطنية للطاقة الذرية في اليمن نقل من مكانه وأن دائرة المراقبة التلفزيونية الوحيدة معطلة منذ ستة أشهر.

من جهة ثانية كشفت برقيات سربها موقع "ويكيليكس" أن دبلوماسيا مصريا قال إن بلاده رفضت عرضا لشراء أسلحة نووية من السوق السوداء ، وأن هذا كان بعد انهيار الاتحاد السوفييتي. ووفقا لما ذكرته صحيفة "الجارديان" البريطانية فإن مبارك رفض العرض الذي كان يتضمن شراء أسلحة نووية ومواد وخبرة من السوق السوداء.

وفيما يتعلق باسرائيل قالت أظهرت وثائق اخرى أن تل ابيب حثت الولايات المتحدة على اتخاذ إجراء أكثر صرامة ضد البرنامج النووي الإيراني ، حيث ضغطت عليها لتحديد موعد نهائي للمفاوضات والنظر في شن هجوم عسكري إذا لزم الأمر.

وفي سياق اخر افادت برقيات دبلوماسية اميركية سربها الموقع ونشرتها صحيفة لوموند ان الولايات المتحدة لم يكن لديها اي اوهام في العام 2009 حول عملية السلام في الشرق الاوسط.

وفي الشأن الفلسطيني كشفت مذكرات موقع ويكيليكس الالكتروني ان عناصر من حركة فتح بزعامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس طلبوا من اسرائيل مهاجمة حركة المقاومة الاسلامية (حماس) في ,2007ونقلت المذكرات عن رئيس الشين بيت ، جهاز الامن الداخلي الاسرائيلي ، تاكيده في حزيران 2007 لمسؤولين اميركيين ان عناصر من حركة فتح الذين "انهارت معنوياتهم" امام قوة حماس المتنامية ، طلبوا منهم مساعدتهم.



Date : 21-12-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش