الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أول سفن كسر الحصار تبحر من أوروبا باتجاه غزة غدا

تم نشره في الثلاثاء 11 أيار / مايو 2010. 03:00 مـساءً
أول سفن كسر الحصار تبحر من أوروبا باتجاه غزة غدا

 

غزة - وكالات الانباء

تبحر غدا اول السفن الدولية لكسر الحصار باتجاه غزة ، فيما كشف مهربو الانفاق انهم يستخدمون مشاعل اللحام لاختراق الجدار الفولاذي المصري ، وذلك في وقت اعتصم فيه مبعدو كنيسة المهد في القطاع مطالبين بعودتهم الى الضفة الغربية.

وأعلنت "اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار" امس انطلاق أول سفينة ضمن أسطول السفن الدولية التضامنية مع قطاع غزة غدا من أيرلندا متجهة للقطاع مرورا باليونان. وذكرت اللجنة ، في بيان أن هذا التحرك سيعقبه تحرك باقي السفن في الثاني والعشرين من الشهر الجاري من موانئ تركيا واليونان في نفس الوقت على أن تتجمع في نقطة واحدة قبالة المياه الإقليمية القبرصية وتنطلق تجاه غزة.

وأكدت مصادر في التحالف الدولي الذي يحرك هذه السفن على إصراره وتحديه لكافة الظروف الصعبة وتمسكه بحقه في الوصول إلى غزة للتضامن معها ونقل المساعدات الإغاثية والإنسانية. وشكل متضامنون أجانب تحالفا دوليا للعمل ضد الحصار المفروض على غزة يضم كلا من حركة غزة الحرة ومؤسسة الإغاثة الإنسانية التركية ومؤسسات ماليزية ويونانية وإيرلندية إضافة لمجموعة مؤسسات أوروبية.

وعلى وجه اخر لمحاولة كسر الحصار ، يستخدم مهربو انفاق غزة مشاعل اللحام لقطع الجدار الفولاذي المصري. وقال ابو نمر الذي يحفر الانفاق "حتى لو أقام المصريون عشرة جدران سنعثر على سبل لاختراقها". واوضح ابو نمر ان عامل تشغيل مشعل لحام الاوكسي اسيتلين الذي يشيع استخدامه في اللحام الصناعي ويستخدم كأداة للقطع استغرق يوما كاملا لاحداث ثقب قطره 1,5 متر.وأضاف أنه بعد أن عزز عمال الانفاق الثقب استأنفوا عملهم والعمل يسير جيدا.

الى ذلك ، اعتصم 26 فلسطينيا أبعدتهم إسرائيل من بيت لحم في الضفة الغربية إلى قطاع غزة قبل ثماني سنوات امس قبالة معبر بيت حانون مع إسرائيل للمطالبة بتمكينهم من العودة وإنهاء معاناتهم. وطالب المبعدون من كنيسة المهد إلى غزة خلال اعتصامهم تحت شعار "حملة عودة المبعدين أحياء" ، السلطة والجهات الرسمية الفلسطينية بتفعيل قضيتهم والعمل على عودتهم إلى المناطق التي أبعدوا منها أحياء.

وشارك في الاعتصام ، الذي نظم بمناسبة الذكرى الثامنة لإبعادهم ، العشرات من ذوي الأسرى وعدد من المبعدين إلى قطاع غزة مؤخرا ورفعوا خلاله الأعلام الفلسطينية ورددوا هتافات منددة بسياسة إبعاد الفلسطينيين وترحيلهم.

وطالب المبعدون كافة الجهات السياسية والمؤسسات الحقوقية والإنسانية المعنية بتوحيد جهودها والعمل بكل جدية من أجل إنهاء معاناتهم وضمان عودتهم إلى ديارهم وذويهم. كما دعوا الاتحاد الأوربي بصفته راعي صفقة الإبعاد إلى تحمل مسئولياته تجاه المبعدين والضغط على الحكومة الإسرائيلية لإنهاء ملف إبعادهم. وكان هؤلاء أبعدتهم إسرائيل عام 2002 إلى قطاع غزة مع 13 آخرين أبعدتهم إلى دول أوروبية من كنيسة المهد بموجب اتفاق بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل لإنهاء حصار الكنيسة الذي استمر لمدة 40( يوما).







التاريخ : 11-05-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش