الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

القاهرة تنفي عقد قمة مصرية - إسرائيلية - فلسطينية في شرم الشيخ قريبا

تم نشره في الأحد 30 أيار / مايو 2010. 03:00 مـساءً
القاهرة تنفي عقد قمة مصرية - إسرائيلية - فلسطينية في شرم الشيخ قريبا

 

 
عواصم - وكالات الانباء

نفت القاهرة عزمها عقد قمة ثلاثية - مصرية فلسطينية اسرائيلية - في شرم الشيخ تتمحور حول مفاوضات السلام ، فيما نفت السلطة الوطنية الفلسطينية تصريحات للرئس محمود عباس قال فيها بان "إسرائيل لم تعد شريكا للسلام" ، في حين اكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل ان حركته" ليست لديها مشكلة مع الولايات المتحدة" ، واصفا اسرائيل بانها "عقبة" في طريق السلام في الشرق الاوسط.

ونفى مصدر مصري ما تردد عن قمة ثلاثية ستعقد قريبا في منتجع شرم الشيخ بين الرئيسين المصري حسني مبارك والفلسطيني محمود عباس ، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو. وقال المصدر لصحيفة "الحياة" اللندنية في عددها الصادر امس إن زيارة مدير الاستخبارات المصرية اللواء عمر سليمان إلى إسرائيل الأسبوع الماضي ، "تناولت أساسا ضرورة تفعيل المسار السياسي وإنجاح المفاوضات غير المباشرة حتى تنتقل إلى مفاوضات مباشرة ، وهذا يعتمد أساسا على الجانب الإسرائيلي". وأوضح المصدر الذي وصف بأنه "موثوق به" ان "سليمان طالب نتنياهو بضرورة القيام بإجراءات حسن نيات وخطوات إيجابية من شأنها أن تمنح الفلسطينيين الثقة تجاه الإسرائيليين وبجدوى المفاوضات غير المباشرة".

واوضح المصدر ان محادثات سليمان في إسرائيل تناولت أيضا الحصار المفروض على قطاع غزة والممارسات الإسرائيلية والتصعيد العسكري بين الحين والآخر. وحول ما تردد عن أن اللواء سليمان وجه دعوة إلى الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز لزيارة مصر ، أجاب المصدر "لم نوجه دعوة إلى بيريز لزيارة مصر ، ومحادثات سليمان تناولت بشكل أساس هاتين القضيتين: المفاوضات غير المباشرة والحصار على غزة".

بدوره ، نفى نبيل أبو ردينة المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية تصريحات نسبت لعباس بان إسرائيل لم تعد شريكا للسلام. وقال في بيان إن ما ورد في وسائل الإعلام على لسان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي بهذا الخصوص "غير صحيح على الإطلاق". نقلت تقارير صحفية عن عباس زكي ان عباس أبلغ المبعوث الاميركي للسلام في منطقة الشرق الأوسط جورج ميتشل ان إسرائيل لم تعد شريكا للسلام.

على صعيد آخر ، صرح مشعل ان حركته ليست لديها مشكلة مع الولايات المتحدة ووصف اسرائيل بأنها "عقبة" في طريق السلام في الشرق الاوسط". وقال مشعل في مقابلة مع تلفزيون بي بي اس "ليست لدينا اي مشكلة من اي نوع مع الولايات المتحدة او مع المصالح الاميركية". واضاف ان "اميركا دولة عظيمة ، قوة عظمى". وتابع "لكن مصالحها يجب الا تكون على حساب الآخرين وشعوب المنطقة". ودعا مشعل ادارة الرئيس باراك اوباما الى "التعامل مع هذا الواقع" بدلا من الضغط على الفلسطينيين. ورأى مشعل ان دعم الولايات المتحدة لاسرائيل "يعقد الامور". واضاف "اذا كانت اميركا تريد الديمقراطية وحقوق الانسان فعليها ان تمنح الحقوق نفسها لشعوب المنطقة".

Date : 30-05-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش