الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جرافات الاحتلال تهدم منزلا ومجموعة «بركسات» في القدس

تم نشره في الأربعاء 16 حزيران / يونيو 2010. 03:00 مـساءً
جرافات الاحتلال تهدم منزلا ومجموعة «بركسات» في القدس

 

فلسطين المحتلة - الدستور - جمال جمال ، وكالات الأنباء

قبل وصول المبعوث الامريكي لعملية السلام جورج ميتشل الى فلسطين في مستهل جولة جديدة في المنطقة تاتي في اطار المفاوضات غير المباشرة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل ولتهيئة الاجواء لدفع المفاوضات غير المباشرة قامت جرافات بلدية القدس الإسرائيلية بهدم منزل ومجموعة من البركسات في الطور وسلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

وحسب مكتب المفوضية الأوروربية والقنصلية الأمريكية ميتشل سيلتقي بكبار المسؤولين الفلسطينيين والاسرائيليين ليبحث معهم اخر تطورات المسيرة السياسية بالاضافة الى تداعيات احداث قتل وجرح عشرات المتضامنين الأجانب والاعتداء على قافلة السفن الدولية. كما انه سيمهد للمباحثات التي سيجريها بنيامين نتنياهو مع الرئيس الامريكي براك اوباما في واشنطن اواخر الشهر الحالي.

وهدمت جرافات بلدية الاحتلال في القدس منازل وبركسات المواطنين الفلسطينيين في عدد من الأحياء المقدسية ، استهلتها بهدم مبنى سكني في حي الطوري و3 بركسات في حي العباسية بسلوان جنوب المسجد الأقصى. وقال الحاج فخري أبو دياب عضو لجنة الدفاع عن أراضي سلوان ان قوات كبيرة من جيش الاحتلال والشرطة وبمرافقة جرافات تابعة لبلدية القدس المحتلة اقتحمت حي الطوري وفرضت عليه حصاراً وأغلقته ومنعت المواطنين من الاقتراب للمنزل المستهدف". وأضاف "ان جرافات الاحتلال أقدمت في ذات الوقت على هدم منزل يعود للمواطن كمال شويكي في حي الثوري بالقدس المحتلة وذلك بدعوى عدم الترخيص.

وفي السياق ذاته ، اقتحمت شرطة الاحتلال بقوات كبيرة ويرافقها جرافات تابعة لبلدية الاحتلال حي العباسية القريب من حي البستان في بلدة سلوان جنوب الأقصى ، وقامت بعمليات هدم لثلاثة "بركسات" في تلك المنطقة واحتجزت عدداً من الخيول و رؤوس الأغنام والطيور تابعة للمواطن ماهر نعيم صيام. وقال الحاج أبو دياب ، أن قوة كبيرة من عناصر شرطة وحرس حدود الاحتلال بينهم ضباط كبار اقتحمت المنطقة وأجرت جولة حول حي البستان قبل أن تتقدم قليلاً نحو حي العباسية وتهدم البركسات.

إلى ذلك ، اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي فجر أمس 14 فلسطينيا في مناطق متفرقة بالضفة الغربية. وذكرت مصادر فلسطينية ان الاعتقالات تمت في قرية سلواد شمالي رام الله وطولكرم وجنين وقلقيلية وبيت لحم والخليل. وتشن قوات الاحتلال يوميا حملات دهم واعتقال تطال العشرات من الفلسطينيين في مدن وقرى وبلدات الضفة الغربية بحجج وذرائع مختلفة.

كما توغلت قوات الاحتلال الاسرائيلي باراضي بلدة خزاعة شرق خان يونس جنوبي قطاع غزة. وقال مصدر فلسطيني ان قوات الاحتلال المعززة بالدبابات والجرافات توغلت لمسافة 300 متر باراضي البلدة وشرعت باعمال تمشيط وتجريف.

في سياق آخر ، أشادت حركة حماس بالهجوم الفلسطيني قرب الخليل في جنوب الضفة الغربية الذي ادى الى مقتل شرطي اسرائيلي. وجاء في بيان للمكتب الاعلامي للحركة نشر في دمشق "اننا في حركة حماس نبارك ونشيد بالعملية البطولية التي قام بها ابطال شعبنا في مدينة الخليل وادت الى مقتل احد الصهاينة واصابة اثنين آخرين". واضاف البيان ان "هذه العملية البطولية لتؤكد من جديد ان شعبنا لن يستسلم ولن يذعن للاحتلال وارهابه ، وان المقاومة هي خيارنا وطريقنا للتحرير والعودة". وقالت حماس ان "العدو الصهيوني المتغطرس تجاوز كل الخطوط بانتهاكه دماء وحرمات شعبنا ، مما يؤكد انه لا يفهم إلا لغة المقاومة والصمود". وانتقدت السلطة الفلسطينية هذا الهجوم في بيان اصدره رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض.



التاريخ : 16-06-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش