الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاحتلال يشرع في توسعة عدة مستوطنات في الضفة

تم نشره في الأحد 7 تشرين الثاني / نوفمبر 2010. 02:00 مـساءً
الاحتلال يشرع في توسعة عدة مستوطنات في الضفة

 

القدس المحتلة - الدستور - محمد الرنتيسي ، وبترا

شرعت سلطات الاحتلال أمس بتجريف مساحات واسعة من أراضي المواطنين في قرية حارس غرب مدينة سلفيت ، لتوسيع ما تعرف بالمنطقة الصناعية في مستوطنة "بركان" المقامة على أراضي القرية وعدد من القرى المجاورة ، مواصلة بذلك عملياتها الاستيطانية في مختلف مناطق الضفة الغربية.

وأفاد تقرير صدر عن المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية ، أمس ، بأن هجمة غير مسبوقة شنتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق المزارعين ، فيما واصل المستوطنون عمليات التوسع والبناء غير الشرعية في سبع مستوطنات بالضفة الغربية شملت مستوطنات "بركان" و"ياكير" غرب سلفيت ، و"تلمون" و"عيليه" و"شفوت راحيل" قرب نابلس ، و"كرمي تسور" قرب بيت أمّر بالخليل ، و"مسواه" ، المقامة على أراضي قرية "الجفتلك" في الأغوار الوسطى. وأوضح التقرير ، أن جرافات الاحتلال شرعت بتوسعة عدة مستوطنات في مناطق مختلفة في محافظات الضفة الغربية ، مشيرا إلى أن المستوطنة المقامة عنوة على أراضي قرى بروقين وسرطه وحارس غرب سلفيت ، شهدت عمليات توسع استيطانيه جديدة ، وأجريت حفريات واسعة في محيط المستوطنة في أراضي تعود ملكيتها لعائلة علي عبد الله.

وشهدت مستوطنة مقامة على أراضي قرية المزرعة الغربية بمحافظة رام الله ، حسب التقرير ، أعمال توسع استيطانيه في منطقتي الظهور وحي أبو نصر حيث تم تجريف أراضي وشق طرق جديدة. وشرعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي بتجريف وإعداد 56 وحدة استيطانية جديدة على أراضي بيت أمر شمالي الخليل ، لإضافتها الى المستوطنة المقامة على أراضي بيت أمر بمحافظة الخليل ، حيث تم مصادرة عشرات الدونمات الزراعية واقتلاع العديد من الأشجار المثمرة.

كما شرعت بتجريف مساحات واسعة في أراضي منطقة العوجا في الأغوار للاستيلاء على الأراضي الواقعة في محيط شلالات العوجا ، تمهيدا لترحيل عشائر ، الزايد ، والرشايده ، في منطقة النويعمة والديوك الفوقا ، فيما استولت مجموعة من المستوطنين على أراض في قرية الجفتلك بالأغوار الوسطى ، شرقي مدينة نابلس.

وقامت قوات الاحتلال بتوسعة مستوطنة مقامة على أراضي قرية قريوت جنوب مدينة نابلس ، حيث تحيط المستوطنة بالقرية من الجهة الغربية ، ومن الجهة الشرقية المستوطنة التي تقع على أراضي قريتي قريوت وجالود جنوبا ، حيث تقوم الجرافات الإسرائيلية بعمليات توسعة.

وتم إبلاغ أهالي مناطق وادي دباس ووادي الهوى وأم كويك والخفافيش ، قرب المستوطنة المذكورة ، أنها مناطق عسكرية مغلقة ، ومن الجهة الشمالية تقوم الجرفات بعملية توسعة للمستوطنة ذاتها.

أما في القدس فكشف النقاب عن موافقة "لجنة التخطيط والبناء اللوائية" التابعة لبلدية الاحتلال في القدس ، بشكل نهائي على مخطط الجسر العسكري الرابط بين ساحة حائط البراق وباب المغاربة في المسجد الأقصى المبارك. واستمرت كذلك عمليات اقتحام للبلدات والقرى في مختلف محافظات الضفة الغربية ، وتم نصب العديد من الحواجز العسكرية التي نكلت بالمواطنين الفلسطينيين ، وأصيب عشرات المواطنين إلى جانب متضامنين أجانب وصحافيين بجروح وحالات اختناق نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع ، والاعتداء عليهم من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي التي قمعت المسيرات الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان في كل من بلعين ، ونعلين ، والنبي صالح ، والمعصرة ، والولجة ، في محافظتي رام الله وبيت لحم بالضفة الغربية.

في هذه الأثناء ، سلمت سلطات الاحتلال 5 عائلات بدوية تسكن في مدينة سلفيت ، إخطارات بهدم منازلها ، مطالبة بإخلائها خلال أيام ، تمهيدا لهدمها.

وقالت مصادر في المدينة ، أن العائلات البدوية التي تسكن أطراف المدينة منذ خمس سنوات ، فوجئت بعدة دوريات احتلالية تقتحم المنطقة ، وقيام جنودها بتسليمها إخطارات تدعوها لإخلاء المكان دون إبداء الأسباب. وأعرب سكان المنطقة عن استغرابهم من القرار الإسرائيلي ، كونهم يسكنون في بيوت من الشعر وليس في مبان تخالف القوانين الإسرائيلية.

التاريخ : 07-11-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش