الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جائزة الصحافة العربية تعلن أسماء المرشحين للفوز بدورتها التاسعة

تم نشره في السبت 24 نيسان / أبريل 2010. 03:00 مـساءً
جائزة الصحافة العربية تعلن أسماء المرشحين للفوز بدورتها التاسعة

 

دبي(بترا)-أعلن نادي دبي للصحافة الذي يمثل الأمانة العامة لجائزة الصحافة العربية اليوم السبت عن أسماء المرشحين الثلاثة الأوائل في عشر فئات من فئات الجائزة الاثنتي عشرة.



واضاف النادي في تصريح صحفي ان الاعلان عن الفائز بجائزتي العمود الصحافي، وشخصية العام الإعلامية سيتم خلال حفل توزيع الجوائز في 13 ايار المقبل بدبي.



وضمت القائمة 38 اسماً من الصحافيين من الوطن العربي، وسيتم الإعلان عن الفائزين بشكل نهائي خلال حفل توزيع الجوائز الذي يعقد تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي؛ مباشرةً عقب انتهاء فعاليات منتدى الإعلام العربي الذي يقام في في الثاني والثالث عشر من ايار المقبل بحضور أكثر من 800 إعلامي من الوطن العربي والعالم.



وأشادت نائبة مدير جائزة الصحافة العربية بجودة وتميز الأعمال المشاركة في الدورة التاسعة وفق ما أشارت إليه تقارير لجان التحكيم ومجلس الإدارة وقالت:"حظيت الدورة التاسعة بعد إطلاق حلتها الجديدة بإقبال كبير تجاوز 3500 مشاركة من الدول العربية مسجلة زيادة نسبتها 13% عن الدورة الماضية، وتفوقت فئة جائزة الصحافة للشباب على بقية الفئات بما نسبته 22% من إجمالي المشاركات".



وبينت ان الترشح للجائزة يمثل فوزاً بحد ذاته بعد منافسة قوية على مختلف فئات الجائزة، داعية المشاركين الى مواصلة الترشح للدورات المقبلة أملا بأن يحالفهم الحظ بأعمال مبتكرة ومميزة .



وقالت ان الترشيحات في فئة الصحافة الاستقصائية شملت عملاً مشتركاً قدمه سماح عبد العاطي وعلي زلط من صحيفة المصري اليوم من جمهورية مصر العربية، وهو تحقيق" يكشف عن شبكة لتجارة الأعضاء البشرية" ، وعملاً مشتركاً قدمه غازي بني عودة و نائلة خليل من جريدة الأيام الفلسطينية بعنوان: "معادلة للربح وتأبيد للقمع.



خصخصة السجون الإسرائيلية نظرة إلى الداخل، وعملاً آخر قدمه رضوان حفياني من مجلة الصباح المغربية بعنوان : "مغاربة يحاربون في صفوف المارينز"، وفي فئة الحوار الصحفي شملت الترشيحات عملاً بعنوان" حوار مع الصحفي الفرنسي آلان جريش"، قدمته داليا سعودي من مجلة وجهات نظر المصرية، وعملاً بعنوان:"حوار مع محافظ بنك الكويت المركزي"، اجراه فيصل حسن راشد الشمري من صحيفة أوان الكويتية ، وعملاً بعنوان: "حوار شامل مع البابا شنودة الثالث" وهو جهد مشترك قدمه محمد علي إبراهيم و سامح محروس من جريدة الجمهورية المصرية.



وعن فئة الصحافة التخصصية شملت الترشيحات عملاً بعنوان" تلوث مياه النيل " وهو عبارة عن جهد مشترك قدمه هشام علام ودارين فرغلي من صحيفة المصري اليوم، وعملاً بعنوان: "أطفال برائحة الشواء.



! في غزة .



حين أمطرت السماء موتاً و فوسفوراً .



!" قدمته سمر الدريملي من وكالة معا الإخبارية الفلسطينية، وعملاً آخر بعنوان:"غضب المناخ ( عدد كامل )" قدمته مجلة المجلة الإلكترونية في السعودية.



وعن فئة الصحافة الثقافية شملت الترشيحات عملاً بعنوان " المسودة .



صيغة أخرى للحياة"، قدمه يحيى البطاط من مجلة دبي الثقافية الإماراتية.



وعملاً بعنوان "التأويل السردي في رواية باودلينو" قدمه أحمد حمد أدريس والمنشور في جريدة المدينة السعودية، وعملاً بعنوان:" إنسان الفيس بوك الحياة الافتراضية أكثر بهجة" قدمه ياسر حافظ من جريدة الرأي الكويتية.



أما عن فئة الصحافة الاقتصادية فشملت الترشيحات عملاً بعنوان:" الثروة السمكية في دائرة الأزمة "، قدمه أحمد السباعي من صحيفة الأهرام الاقتصادي في مصر، وعملاً بعنوان " استطلاع عقاري شامل لتوجيهات وآراء السوق والعاملين فيه" قدمه مشرق علي حيدر من صحيفة البيان الإماراتية، وعملاً بعنوان " المرابحات الصورية" قدمه محمد خالد الخنيفر من صحيفة الاقتصادية السعودية.



وعن فئة الصحافة السياسية شملت الترشيحات عملاً بعنوان: " الديمقراطية تهز الشرق الأوسط،" ضمن ملحق الوسط السياسي في صحيفة الوسط البحرينية، وعملاً بعنوان:" إيران والغرب بين قوة الموقف وموقف القوة: 10 احتمالات قد تفجر حرب الخليج الرابعة" قدمه نور الدين قلالة من صحيفة العرب القطرية، وعملاً بعنوان: " حدودنا الشرقية تهتز" قدمه مجدي سلامة من صحيفة الوفد المصرية.



وفي فئة الصحافة الرياضية شملت الترشيحات عملاً بعنوان " كانت أيام" قدمه محمد الجوكر من صحيفة البيان الإماراتية، وعملاً بعنوان:" ثغرات عقود اللاعبين بالأندية" قدمه معتز فتحي محمد من صحيفة الاتحاد الإماراتية، وموضوعاً بعنوان:" اللعب بالعروبة" وهو عبارة عن عمل مشترك قدمه محمد البادع و نبيل فكري من صحيفة الاتحاد الإماراتية أيضاً.



وعن فئة أفضل صورة صحافية شملت الترشيحات للجائزة كلاً من أعمال خليل عبد القادر وهو مصور مستقل من فلسطين عن أحد أعماله المنشورة في موقع صحيفة الأخبار اللبنانية، وإبراهيم سليمان أبو مصطفى من وكالة رويترز في فلسطين، ووسام سمير نصار من وكالة معا الإخبارية في فلسطين.



وعن فئة الرسم الكاريكاتيري شملت الترشيحات أعمال عامر الزعبي من صحيفة البيان الإماراتية، والشفيع محمد صادق من جريدة عكاظ السعودية، و ياسر الأحمد من جريدة الرأي اليومية، سوريا.



وعن فئة جائزة الصحافة العربية للشباب شمل الترشيح زهير دوله من صحيفة الإمارات اليوم، وأسماء الغول من جريدة الأيام الفلسطينية، وأحمد دلول من وكالة الصحافة في فلسطين، و حصة سيف من صحيفة الخليج الإماراتية، ومحمد أحمد عثمان من شبكة إخباريات الإلكترونية للإعلام والنشر في فلسطين، ويوسف الججيلي من جريدة المساء المغربية.



يذكر أن جائزة الصحافة العربية التي أنشئت في تشرين الثاني 1999 بمبادرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الاماراتية تهدف إلى تعزيز الدور البناء الذي تلعبه الصحافة في خدمة قضايا المجتمع وتقدير إسهامات الصحافيين والمسؤولية الكبرى الملقاة على كاهلهم، والمساهمة في تقدم الصحافة العربية وتعزيز مسيرتها وتشجيع الصحافيين العرب على الإبداع والتجويد من خلال تكريم المتفوقين والمتميزين منهم ،وتعزيز الدور البناء الذي تلعبه الصحافة في خدمة قضايا المجتمع وعرفاناً بإسهامات الصحافيين في إيصال الصوت العربي إلى العالم.



التاريخ : 24-04-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش