الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حدادين تمثل الأردن ب الملكة بمبادرة لوّنها بالأمل

تم نشره في الجمعة 27 أيار / مايو 2016. 08:00 صباحاً

 الدستور - حسام عطية

في البرنامج الذي يعد أول نموذج عربي تتسابق فيه مشتركات لتقديم قصص في المسؤولية الاجتماعية ينتهي بتتويج امرأة باللقب من قبل لجنة تحكيم متخصصة تشارك الشاعرة والتشكيلية الأردنية غدير حدادين في برنامج «الملكة للمسؤولية الاجتماعية» من خلال مبادرة «لوّنها بالأمل» التي تعنى بالأطفال المصابين بمرض السرطان ورسم الابتسامة على شفاه قلوبهم عن طريق اللون.

ومبادرة حدادين تنتصر لحقيقة الإنسان وقيمة الأمل، وتستنبط دروساً وعبراً من طاقة المحبة الفطرية في النباتات الصغيرة لنماء الحياة، وتستشعر مسؤوليتها تجاه المجتمع، ولا تجد تعارضاً بين تكوينها الأمومي المبني على رسالة العطاء، ومهمتها الإبداعية في إغناء المعنى نفسه بقيم الفن الإنسانية، وابتكار الأفكار التي تعبِّر عن نموذج المرأة العربية ومشاركتها في في الارتقاء بالخبرة الاجتماعية والحضارية لبناء المستقبل.

ويتوجه البرنامج إلى المرأة العربية على وجه خاص، وإلى الأسرة العربية بشكل عام، وتتلخص فكرته في أنه برنامج تفاعلي تنافسي بين عدد من المشاركات من كافة أنحاء الوطن العربي ينتهي بتتويج امرأة عربية بلقب «ملكة المسؤولية الاجتماعية» بعد مرورها بعدة اختبارات، ضمن ضوابط ومعايير معينة وصولاً إلى تتويجها بلقب الملكة، ويصاحب البرنامج لجنة تحكيم متخصصة من نجوم الوطن العربي لاختيار «الملكة».



والبرنامج يقع في 21 حلقة من انتاج الشبكة العربية للبث المشترك بالتعاون مع حملة المرأة العربية ويهدف إلى تسليط الضوء على النماذج المشرقة من الوطن العربي.

ويعتبر برنامج «الملكة» أول نموذج عربي لبرنامج تتسابق فيه المشاركات لتقديم قصص نجاح في خدمة المسؤولية الاجتماعية، ويدعم مبادرات المرأة العربية في كل رحاب الوطن العربي، وتقدم لهذا البرنامج ما يقارب الثلاثين ألف مشتركة والبرنامج يقع ضمن سلسلة برامج حملة المرأة العربية التي تعمل تحت مظلة جامعة الدول العربية.

وحدادين تشكيلية وشاعرة، عضو رابطة الفنانين التشكيليين ورابطة الكتاّب ورابطة الأدباء العرب، صدرت نصوصها في كتابين «أحلم كما أشاء» 2013 و «أشبهني» 2014، وكتبت أغاني لحنت وأُذيعت، وهي أيضاً إعلامية أعدت وقدمت عدداً من البرامج على الفضائيات وأعدت كليبات شعرية.

ويشارك في هذا المشروع مجموعة من المؤسسات الإعلامية التي تؤمن بدور الإعلام في خدمة المجتمع المدني.

وقالت سفيرة المرأة العربية الدكتورة رحاب زين الدين «لقد سئم العالم العربي من البرامج التلفزيونية التي لا شكل ولا مضمون لها، فبات معظم برامجنا بدون محتوى إعلامي جيد ولا ترتقي بمستوى تاريخنا وحضارتنا وعاداتنا وتقاليدنا، وأنا عاتبة كل العتب على مدراء القنوات التلفزيونية الذين أثقلوا كاهلنا ببرامج الرقص والغناء بفورمات مستوردة تجعلنا أمام مجتمع يرقص من الصباح حتى المساء».

وقال الأمين العام للإتحاد العام للمنتجين العرب الدكتور مصطفى سلامة إن «برنامج الملكة الذي أطلقناه منذ أكثر من سنتين وعملنا عليه مع كافة الشركات سيصبح حقيقة ساطعة كالشمس، بأننا نمتلك صناعة إعلام نظيف يليق بنا ويدفعنا إلى الأمام في جو من المسابقة الشريفة، وستخضع أكثر من ألف فتاة وإمرأة إلى إختبار حقيقي، كيف يمكننا أن نخدم المجتمع، كيف يمكننا أن نصنع مبادرات تكون هي الدواء لكل عللنا الإجتماعية والثقافية والفكرية، إننا ومن خلال برنامج الملكة نصنع جيلا هادفًا يعي معنى الإعلام التنموي، ويعي معنى المسؤولية الإجتماعية».

يذكر بأنه وخلال عشر سنوات قدمت سفيره المرأة العربية الدكتورة رحاب زين الدين مجموعة من المشاريع التي هدفت بشكل رئيسي الى تحسين صورة المرأة في الإعلام تحت شعار «إعلام واحد من أجل المرأة».

وهذه الحملة التي قدمت برنامج المرأة النموذج وبرنامج دراما الأيادي البيضاء ووكالة أخبار المرأة والكثير من المشاريع التوعوية في قوالب إعلامية مختلفة، قدمت جميعاً لتنمية إعلام المرأة ولتحسين صورتها أمام العالم وقد توجت هذه الحملة مشاريعها بإطلاق برنامج الملكة الذي أعلن عنه رسمياً خلال مونديال القاهرة للأعمال التلفزيونية والإعلام سنة 2014 في مؤتمر صحفي حضره نخبة من الإعلاميين والفنانين، وقد شارك في هذا المؤتمر الفنان السوري دريد لحام الذي أعرب عن سعادته بهذا البرنامج وبما يحمله من أهداف تصب في خدمة المجتمع المدني.



دعم لانشطة الاطفال الاقل حظا

وعن تعاونها مع شركة «كيميستي» في الوصول الى الاطفال الاقل حظا ، وكونها داعم رئيس في تنفيذ مختلف الانشطة والايام التثقيفية والاحتفالية مع الاطفال قالت حدادين « كيميستي»  تترك أثرها وبصمتها في نفسك (روحك) وتربط التفاوت والتباين (عند الإنسان) لبناء جسر (بوابة) فكرية ومعرفية وعلمية تكون أساس ومرجع عند كل شخص لبداية جديدة وعالم جديد، كما قال م.يزن حسين ليس هنالك طريقة نبدأ بها إنطلاقة كيميستي أفضل من لقاء يضم أصحاب الخبرات والكفائات والريادين والباحثين والهادفين تطوير الإنسان على المستوى الشخصي والعملي والإجتماعي.    

وتؤكد ان رؤية الشركة هي أن تصل الى الإنسان ( عقل – جسد – روح ومشاعر ) في جميع مجالات الحياة وتشجيعه لإيجاد صوته (الكيان) النابع من أعماق روحه ( نفسه ) ونعطيهم الخيار بمساعدة الآخرين حولهم لإيجاد أصواتهم.

و أيضا زيادة حس الحرية عند الإنسان وقوة الإختيار لمواجهة التحديات الإنسانية وأن ندرك معا أن القيادة هي إختيار وإرادة وأنها ليست منصب أو مسمى، بالمحصلة النهائية نشر الوعي وتوجيه الفكر وتمكين الإنسان من أساليب ومنهجيات التطوير.  نؤمن بكم هو ثمين الوجود الإنساني، الموهبة والإمكانات الغير مكتشفة، نتخصص بوضع مسارات لرفع الكفاءة والإبداع وتوجيه القدرات التي ستقود إلى التوازن والتكافؤ والقوة.



غدير حدادين

شاعرة وفنانة تشكيلية،خاضت حقل التعليم لسنوات، ثم اتجهت لتمزج بين يديها الألوان والحروف، لها مجموعات من النصوص الشعرية ومنها  أحلم كما أشاء ، «اشبهني» وغيرها.

كما أقامت العديد من  المعارض الشخصية، وهي عضو في رابطة الكتاب الأردنيين ورابطة الفنانين التشكيليين، وهي حاصلة على ماجستير في التربية الرياضية وعملت في التدريس والاعلام.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش