الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

85 مليار دولار كلفة عمليات نفذها متعاقدون في العراق لحساب أميركا

تم نشره في الخميس 14 آب / أغسطس 2008. 03:00 مـساءً
85 مليار دولار كلفة عمليات نفذها متعاقدون في العراق لحساب أميركا

 

 
واشنطن - ا ف ب

ذكرت لجنة الميزانية في الكونغرس الاميركي ان الحكومة دفعت 85 مليار دولار خلال اربع سنوات لمتعاقدين لقاء خدمات الى وكالات حكومية مختلفة في اطار حرب العراق وعملية اعادة البناء.

ولا تشمل هذه الكلفة الاموال التي صرفت داخل الولايات المتحدة ، انما تلك التي دفعت في العراق وفي 8 دول مجاورة من اجل دعم العمليات العسكرية في العراق.

ويمثل هذا المبلغ بحسب تقرير للجنة "حوالى عشرين بالمئة من 446 مليار دولار" انفقتها الولايات المتحدة في هذه العمليات.

وقالت اللجنة "بين 2003 2007و ، وزعت الوكالات الحكومية الاميركية عقودا بقيمة 85 مليار دولار"، اي ما يعادل 21 مليار دولار سنويا.

واشار التقرير الى ان الاموال المدفوعة للمتعاقدين مع الحكومة تشمل خدمات امنية ونقل وهندسية وخبراء اداريين.

ونفذت العقود في العراق وفي دول مجاورة مثل السعودية وكذلك قطر حيث تتمركز قواعد عسكرية اميركية لدعم العمليات في العراق.

وخصص جزء كبير من النفقات الحكومية الاميركية لمتعاقدين في مجال الخدمات الامنية الخاصة حصلوا على ما بين 10و6 مليارات دولار بين 2003 ، تاريخ بدء الحرب و,2007ولا يزال قسم كبير من المتعاقدين يعمل في اطار دعم العمليات في العراق.

وقال تقرير لجنة الميزانية "رغم ان تعداد الموظفين يبقى تقريبيا ، فان مكتب لجنة الميزانية يقدر عدد العاملين المتعاقدين في بداية 2008 190ب الفا يعملون في اطار عقود اميركية في داخل العراق".

ويقول مؤيدو التعاقد في العراق ان العقود مع القطاع الخاص تؤمن خدمات اكثر فاعلية وبكلفة اقل. الا ان مسألة التعاقد في العراق اثارت الكثير من الجدل.

فقد منحت عقود كثيرة الى شركة "هاليبرتون" للطاقة التي كان يديرها سابقا نائب الرئيس الاميركي ديك تشيني والى احد فروعها "كي بي آر" ، اكبر شركة عسكرية متعاقدة في العراق. واثار ذلك انتقادات المعارضة الديموقراطية.

كما اجرى الكونغرس تحقيقا في دور الشركات الامنية الخاصة التي تورطت في عمليات اطلاق نار تسببت بمقتل عراقيين مدنيين.

واقر التقرير بان "كلفة عقد امني خاص هي تقريبا نفسها كلفة وحدة عسكرية اميركية تقوم بمهام مماثلة" ، الا انه انتقد "امتلاك القادة العسكريين سلطة اقل على تصرفات الموظفين المتعاقدين" ، و"الوضع القانوني للموظفين المتعاقدين غير الواضح ، لا سيما بالنسبة الى المتعاقدين المسلحين"..

Date : 14-08-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش