الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأردن يتقدم 10 درجات في مؤشر «تنافسية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات»

تم نشره في الثلاثاء 2 كانون الأول / ديسمبر 2008. 02:00 مـساءً
الأردن يتقدم 10 درجات في مؤشر «تنافسية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات»

 

 
عمان - الدستور - لما العبسه

تقدم الاردن عشر درجات في التقرير العالمي لتنافسية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات 2007 ـ 2008 ليصل الى المرتبة 47 من بين 127 دولة شملها التقرير ، مرتفعا من المرتبة 57 من اصل 122 دولة في التقرير السابق.

وبحسب التقرير فان تحسن مرتبة الاردن يعود الى تقدم مرتبه في المؤشرات الفرعية اهمها مؤشر البيئة التكنولوجيا الذي تقدم في ال المرتبة 49 ، ومؤشر الجاهزية التكنولوجية واحتل المرتبة 52 ومؤشر الاستخدام التكنولوجي ليصل الى المرتبة ,47

ومن بين الدول العربية الاثنتي عشرة ضمن التقرير احتلت المملكة المرتبة الخامسة ، حيث جاءت متقدمة على كل من السعودية التي جاءت في المرتبة 48 ، ومصر في المرتبة 63 ، والكويت 52 ، وعُمان 53 ، والمغرب 74 ، وليبيا 105 ، وسوريا 110 ، الا انها جاءت متأخرة عن كل من الامارات العربية المتحدة التي حصلت على المرتبة 29 ، وقطر في المرتبة 32 ، وتونس 35 ، والبحرين ,45

واشار التقرير الى حصول الدنمارك على المرتبة الاولى من بين 127 دولة مشاركة للمرة الثانية على التوالي ، واستمر تقدم دول شمال اوروبا حيث احتلت كل من السويد وفنلدا وايسلندا والنرويج المرتبة الثانية والسادسة والثامنة والعاشرة على الترتيب ، كما تناول التقرير بالتفصيل كل من سويسرا والولايات المتحدة وكوريا كاقتصاديات عالمية ناجحة وذلك لاحرازها تقدما ملحوظا في مرتبتها مقارنة مع العام الماضي.

يذكر ان المنهجية التي اتبعها التقرير في تصنيف تنافسية الدول في قطاع تكنولوجيا المعلومات اعتمدت على نوعين من البيانات وهي المعلومات الكمية والمعلومات الفرعية التي يتفرع منها كل من مؤشر البيئة التكنولوجية ، ومؤشر الجاهزية التكنولوجية ، ومؤشر الاستخدام التكنولوجي.

وبشكل مفصل ، جاءت المملكة في المرتبة 49 في مؤشر البيئة التكنولوجية ، ويظهر ذلك من خلال اداء المؤشرات الفرعية المكونة ، حيث حقق في مؤشر بيئة السوق المرتبة 54 متقدما من المرتبة 63 ، ويرجع ذلك الى المرتبة التنافسية التي حققها الاردن في العوامل الفرعية الخاصة ومنها مؤشر وجود المنافسة المحلية وموشر مدى توافر رأس المال المغامر حيث حصل فيها الاردن على 33 و ,55

اما مؤشر البيئة التشريعية والتنظيمية ، فقد بلغت المملكة المرتبة 38 ، حيث حصل على المرتبة 40 في المؤشر الفرعي لحماية الملكية الفكرية والمرتبة 22 في نوعية المنافسة في قطاع مزودي الانترنت ، وصعدت المملكة الى المرتبة 57 في مؤشر بيئة البنية التحتية ويرجع هذا التقدم الى الارتفاع في بعض المؤشرات الفرعية المكونة لهذا المؤشر مثل مؤشر نوعية مؤسسات البحث العلمي الى 59 ، ومؤشر الانفاق على التعليم الذي حصل فيه الاردن على المرتبة ,24

اما المؤشر الرئيسي الثاني فهو مؤشر الجاهزية التكنولوجية ، الذي احتل فيه الاردن المرتبة 52 بعد ان كان في المرتبة 64 في التقرير السابق ، ويعود هذا التقدم الى ارتفاع مؤشر جاهزية المؤسسات وجاهزية الحكومة ، حيث حصل الاردن على المرتبتين 77 و 34 مقارنة مع 85 و 60 على التوالي في تقرير عام 2006 ـ ,2007

وينقسم هذا المؤشر الى مؤشر جاهزية الافراد الذي تأخر فيه الاردن الى المرتبة 55 مقارنة مع 54 بحسب التقرير السابق ، ويرجع ذلك الى التأخر في المؤشر درجة التطور الذي يطلبه الزبون حيث حصل فيه الاردن على المرتبة 90 بعد ان كان في المرتبة 71 ، ويعكس هذا المؤشر المواصفات والمعايير التي يبني على اساسها المستهلكون قرارات الشراء وذلك بناء على السعر او بناء على تحليل عميق لخصائص الاداء ، حيث يظهر المؤشر تركيزا اكبر على السعر والتكلفة على حساب الخصائص ومواصفات المنتج ، كما انه يعزى الى الارتفاع العام لمعظم السلع والمنتجات والخدمات المقدمة في السوق المحلي وميل المستهلكين لاقتناء السلع ذات التكلفة الاقل.

ويليه مؤشر جاهزية مؤسسات الاعمال الذي حقق فيه الاردن المرتبة 77 بعد ان كان في المرتبة 85 ، ومن اهم المؤشرات الفرعية التي ادت الى ارتفاع هذا المؤشر هو مؤشر مدى توفر مراكز البحث والتدريب المحلية ومؤشر نوعية كليات الادارة ومؤشر مدى التعاون بين الجامعات ومراكز البحث والصناعة ومؤشر النفقات التي تخصصها الشركات على الابحاث والدراسات ، حيث حصل الاردن فيها لهذا العام على المراتب 58 ، 64 ، 67 ، 74 ، ويرجع هذا التحسن الى الجهود الوطنية في مجال التدريب والتأهيل والتواصل بين القطاع العام والخاص ومراكز التعليم بالاضافة للجهود المبذولة في مجال البحث والتطوير والتي كانت جاءت نتيجة للاستراتيجية الوطنية للبحث والتطوير.

وبلغت المملكة المرتبة 34 في مؤشر جاهزية الحكومة مقارنة مع المرتبة 60 في التقرير السابق ويعزى هذا التقدم الى التحسن في المؤشرات الفرعية لهذا المؤشر ، وهي كل من تقدم مؤشر اولوية قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالنسبة للحكومة الى 23 ، و تقدم مؤشر المشتريات الحكومية من المنتجات المتطورة تكنولوجياً الى 38 ، بالاضافة الى تقدم مؤشر مدى استعداد الحكومة الالكترونية حيث حصل الاردن على المرتبة ,49

اما المؤشر الرئيسي الثالث فهو مؤشر الاستخدام التكنولوجي الذي احتل في الاردن المرتبة 47 متقدما 12 مرتبة عن تقرير العام الماضي ، حيث كانت مرتبته 59 ، ويعود ذلك الى تقدم مؤشراته الفرعية وهي مؤشر استخدام الافراد الى 63 بسبب ارتفاع مؤشر عدد مستخدمي الهاتف الخلوي الى المرتبة 55 بعد ان كان في المرتبة 83 في التقرير السابق ، كما ارتفع مؤشر استخدام مؤسسات الاعمال الى المرتبة 39 ، ويعود هذا التحسن الى التحسن في المؤشر مدى استخدام الانترنت التجارية حيث حصل فيه الاردن على المرتبة 41 ، والتحسن في مؤشر القدرة على الابتكار حيث حصل فيه الاردن على المرتبة ,61

كما ارتفع مؤشر استخدام الحكومة الى المرتبة 36 ويعزى هذا التحسن الى تحسن المؤشر الفرعي وهو نجاح الحكومة في ترويج قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حيث حصل الاردن على المرتبة 22 ، كما تحسن المؤشر الفرعي لاستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والكفاءة الحكومية حيث حصل الاردن على المرتبة 48 .

Date : 02-12-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش