الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استشهاد «14» فلسطينيا في اليوم السادس لـ «محرقة غزة»

تم نشره في الاثنين 3 آذار / مارس 2008. 02:00 مـساءً
استشهاد «14» فلسطينيا في اليوم السادس لـ «محرقة غزة»

 

غزة - الدستور - سمير حمتو: استشهد 14 فلسطينيا امس في اليوم السادس لمحرقة غزة حيث واصلت قوات الاحتلال غاراتها الوحشية وقصفها لمنازل المواطنين وتجمعاتهم شمال قطاع غزة ليرتفع عدد شهداء المحرقة منذ الأربعاء الماضي الى اكثر من 100 شهيد ومئات الجرحى.

وذكر شهود عيان ومصادر طبية فلسطينية أن فلسطينيين استشهدا في غارة جوية إسرائيلية على شمالي قطاع غزة مساء امس.

وتمكنت طواقم الإسعاف من انتشال جثماني الشهيدتين رجاء خالد عطاالله 31" عاما" وابتسام خالد عطاالله 25" عاما" من حي اليرموك بمدينة غزة.

وكانت الطائرات الحربية الإسرائيلية من نوع اف 16 قد قصفت منزل عطاالله مما أدى إلى تدمير المنزل على رؤوس ساكنيه وإبادة أسرة بأكملها حيث استشهد الوالدين وأربعة من أبنائهما ، وإصابة باقي أفراد العائلة بينهم الطفل انس خالد عطالله 20 يوما فقط بجراح بالغة وإصابة الفتى علاء عطاالله ابن شقيقهن بجراح بالغة وما زال يخضع للعناية الفائقة بمستشفى الشفاء.

وأفادت مصادر طبية أن مقاومين استشهدا عصر أمس في غارة شنها الطيران الإسرائيلي على مجموعة من المقاومين بالقرب من دوار زمو شرقي جباليا ، فيما أعلنت المصادر الطبية قبل ظهر امس استشهاد المواطن احمد أبو وردة ، بعد إطلاق النار عليه داخل منزله من قبل قوات الاحتلال ، وتركه ينزف بعد منع سيارات الإسعاف من الوصول إليه ، ما أدى إلى استشهاده متأثراً بجراحه الخطيرة.

وكانت مصادر طبية أعلنت عن استشهاد فتاة داخل منزلها في شمال القطاع حيث تعيق قوات الاحتلال نقل سيارات الإسعاف لها وذلك ما حدث لدى إصابة المواطنين ثابت دردونة ووسام عبدربه اللذين تركا ينزفان داخل منازلهما واستشهدا على اثر إصاباتهما البالغة.

كما التحق الشهيد خالد ريان من كتائب القسام بشقيقيه اللذين استشهدا امس خلال تصديهم لقوات الاحتلال المتوغلة شرق جباليا ، حيث كان أصيب هو الاخر يوم أمس الأول بجراح خطيرة. وأعلنت المصادر الطبية أيضا عن هوية الشهيدين عماد الطلاع وصبحي عوض الله من بين ستة استشهد أربعة منهم أمس الأول خلال تدمير مسجد البدر في رفح.

ولجأ الغزيون لتشييع جثامين الشهداء بشكل عاجل نظراً لتواصل المجزرة الإسرائيلية وامتلاء ثلاجات المشافي بين لحظة وأخرى ، فيما يفتقر قطاع غزة إلى الاسمنت لبناء القبور كما ناشدت وزارة الصحة المقالة امس الجانب المصري السماح بإدخال الاسمنت والأكفان للشهداء.

التاريخ : 03-03-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش