الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الآلاف يشيعون شهداءهم في جنازات غاضبة

تم نشره في السبت 1 آذار / مارس 2008. 02:00 مـساءً
الآلاف يشيعون شهداءهم في جنازات غاضبة

 

 
قطاع غزة - الدستور - سمير حمتو ووكالات الانباء

شارك عشرات الاف الفلسطينيين في تشييع عدد من الفلسطينيين الذين اسنشهدوا في سلسلة الغارات الجوية الاسرائيلية على قطاع غزة وبينهم اربعة اطفال استشهدوا في غارة الخميس على جباليا شمال القطاع.

وفي جباليا حملت جثامين الشهداء الاطفال الاربعة وهم ديب دردونة وعمر دردونة وعلى منير دردونة ومحمد نعيم حمودة على النعوش بعد ان لفت باعلام فلسطينية. وكان الوداع في منازل هؤلاء الشهداء الاطفال حزينا اذ احاطت بجثامينهم عشرات النساء والاطفال الذين بكوهم وسط هتافات تندد بالغارات الاسرائيلية من بينها "لا لقتل الاطفال".

وجابت الجنازة شوارع جباليا قبل ان يوارى الشهداء الثرى في مقبرة الشهداء في جباليا. وفي كلمة خلال التشييع قال ابراهيم ابو النجا القيادي في حركة فتح "نداؤنا للعالم ان يوقف الجرائم الاسرائيلية". وتابع "لن نتخاذل في مقاومة الاحتلال الاسرائيلي. ماذا يريد الاسرائيليون من قتل اطفالنا وقصفنا بيوتنا".

من جهته ، قال القيادي في فتح ايضا احمد حلس ان "قتل الاطفال والرضع سياسة اجرامية بشعة باتت مكشوفة". كما شارك الاف الفلسطينيين في تشيييع فلسطينيين اثنين في خان يونس في جنوب القطاع كانا استشهدا في غارة مساء الخميس.

ورفع المشاركون في التشييع اعلاما فلسطينية.

وكان محمد شامية وباهي الفرا وهما فنيان في شركة الكهرباء الفلسطينية استشهدا بينما كانا يقومان باصلاح عطل في التيار الكهربئي في حي الامل بخان يونس.

وفي مدينة غزة شيع خمسة فلسطينيين بينهم اثنان من الشرطة التابعة لحركة حماس واثنان آخران من عناصر لجان "المقاومة" الشعبية.

إلى ذلك تظاهر عشرات الآلاف الفلسطيينيين في مناطق عدة في قطاع غزة بدعوة من حركة حماس للتنديد بالغارات الجوية الاسرائيلية على القطاع.

وفي مدينة غزة اكد القيادي في حماس خليل الحية في كلمة امام الاف المشاركين الذين تجمعوا امام مقر المجلس التشريعي ان "المقاومة متصاعدة كلما زادت اسرائيل من بطشها وقتلها. المقاومة لا تعرف الانكسار".

واضاف الحية الذي استشهد ابنه حمزة 25( عاما) في غارة جوية اسرائيلية الخميس "اقول للمقاومة في مقدمتها كتائب القسام (الجناح العسكري لحماس) اعطيناكم ابناءنا ليكونوا جنودا ومقاومين فخوضوا بهم غمار المعارك".

وقال الحية "لن نعترف باسرائيل حتى لو قتلت كل القيادة ولن نتخلى عن شعبنا" ، متهما السلطة الفلسطينية في رام الله بالضفة الغربية "بالتغطية" على الغارات الجوية الاسرائيلية.

وردد المتظاهرون الذين انطلقوا بتظاهرات من مساجد غزة باتجاه مقر التشريعي هتافات منها "الانتقام الانتقام يا كتائب القسام".

وفي جباليا في شمال القطاع تجمع عدة الاف في ساحة امام منزل عضو في الحركة تلقى تهديدا عبر هاتفه النقال بقصف منزله. وقال ابو بلال الجعبير خلال التظاهرة ان "جيش الاحتلال الاسرائيلي طلب مني الليلة قبل الماضية اخلاء المنزل خلال خمس دقائق لقصفه واتصلت باصدقاء وعلى الفور تجمع عشرات المواطنين من الجيران في المنزل لحمايته".

وفي كلمة امام المشاركين في التظاهرة قال فتحي حماد عضو المجلس التشريعي عن حركة حماس ان "المجاهدين يقومون بتطوير الصواريخ (محلية الصنع) لتصل الى تل الربيع (تل ابيب في اسرائيل) وراس الناقورة (شمالا)".

وكتب على لافتة كبيرة على جدران المنزل "سديروت انهارت..وعسقلان تنهار". وشارك في التظاهرة التي جابت شوارع مخيم جباليا عشرات الاطفال الذين ارتدوا اكفانا بيضاء عليها دماء وهم يحملون لافتات صغيرة كتب على احداها "قتلوني بصواريخ اميركية" و"لماذا قتلوا طفولتي وباي ذنب؟". كما رفع عدد من الاطفال المشاركين صورا لمحمد البرعي الرضيع الذي استشهد في غارة اسرائيلية الاربعاء على مبنى وزارة الداخلية التابعة للحكومة التي تقودها حماس.

وفي رفح وخان يونس جنوب قطاع غزة شارك الاف الفلسطينيين في تظاهرات مماثلة. كما نظمت حركة فتح تظاهرة مماثلة في رفح للتنديد بالغارات الجوية الاسرائيلية.

Date : 01-03-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش