الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رحمك الله ياوليد. فصرختك ذهبت سدى..

جمال العلوي

الثلاثاء 17 أيار / مايو 2016.
عدد المقالات: 898

وليد شاب كتبت عن قصته حين طالته رصاصات غادرة أثناء مطاردة لمهربين أو متعاطين بجوار منزله في منطقة الموقر.

وليد سبق أن كتبت مقالاً عن حالته قبل عدة شهور بعنوان « بين يدي مدير الامن العام حالة تثير القلق والاستفهام» وقصته تدور حول عودته الى منزله في بلدة الموقر قرابة الساعة العاشرة مساء ذات ليلة وأثناء مروره هاجمه اشخاص يحملون صفة رسمية واطلقوا عليه عدة عيارات نارية اصابته احداهما في العمود الفقري واخرى في منطقة الصدر.

وليد تلقى العلاج في مستشفى خاص بعد تعذر ادخاله الى مستشفى رسمي، لم يتعرف أحد من الجهات الرسمية على حالة وليد تحت ذرائع واهية وهي غياب الشهود، لم يصمد وليد ابن الـ 19 عاماً طويلاً بعد تلقي العلاج واصر على مغادرة المستشفى حتى لا يحمل اهله ما هو فوق طاقتهم.

كنت أظن ان الجهات الرسمية ستسارع الى التدخل والكشف عن حقائق حادثة وليد مطريه ابن الموقر، لكن مع الاسف صرختنا ذهبت سدى ولم يتدخل احد ولم يبادر أي مسؤول الى تحمل المسؤولية والقيام بدوره في معرفة الحقيقة ومحاسبة الجناة.

دم وليد لن يذهب هدراً حتى لو  لم ينل اهله الحق العادل  في الحياة فصرختهم ستجد صداها في السماء وستجد رباً يستجيب للمظلومين وهو القادر على انصافهم، لك الله يا ام وليد ويا اشقاءه ووالده وجعل الله وليداً شفيعاً لكم يوم الحساب.

وسأعمل شخصياً بكل ما اوتيت من قوة أو ضعف انساني على أن يصل صوت الحق مهما كانت التحديات لأننا لا نملك الا أن ننحاز الى الحق ليظهره الله في الوقت المناسب

عذراً وليد فأنا لا أعرفك حتى اللحظة  وشاهدت صورتك يوم أمس على الفيس بوك ولكن دمك سيبقى مجبولاً بكلماتي التي اكتبها اليوم في وداعك ورحمك الله يوم لا ينفع الا رحمته ..!



[email protected]



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش