الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تدعو الى الوقف المتبادل للنار وانسحاب القوات الاسرائيلية من غزة * برلمانيون وسياسيون يدعون هنية الى إعادة إطلاق مبادرته

تم نشره في الثلاثاء 15 آب / أغسطس 2006. 03:00 مـساءً
تدعو الى الوقف المتبادل للنار وانسحاب القوات الاسرائيلية من غزة * برلمانيون وسياسيون يدعون هنية الى إعادة إطلاق مبادرته

 

 
غزة - الدستور - د. حسن ميّ النوراني
طالب أعضاء في المجلس التشريعي الفلسطيني وسياسيون رئيس الوزراء اسماعيل هنية امس بإعادة اطلاق مبادرة كان قد اعلنها منذ اكثر من شهر ، للخروج من الأزمة الراهنة التي يعيشها الفلسطينيون ، قبل انتهاء العدوان الإسرائيلي على لبنان ، ولكي يتم سحب البساط من تحت أقدام الاحتلال الإسرائيلي.
وتدعو مبادرة هنية الى التهدئة والوقف المتبادل لكافة العمليات العسكرية وضرورة انهاء اسرائيل لعملياتها العسكرية في قطاع غزة وسحب قواتها الى خارج القطاع . وناقشت ندوة في غزة مبادرة هنية امس وتوقع المشاركون فيها من سياسيين وبرلمانيين أن يتحول الاحتلال الإسرائيلي بعد الانتهاء من عدوانه على لبنان إلى قطاع غزة ويزيد من رقعة عدوانه .
وبرر غازي حمد الناطق باسم الحكومة في مداخلة له بالندوة ، تجديد إطلاق مبادرة هنية بالقول" إنه لا يمكن الاستمرار على نهج واحد في القضية الفلسطينية لفترة طويلة وأن الحالة الفلسطينية لا يمكن لها الاستقرار إلا في ظل حالات طارئة".
ودعا حمد إلى "البحث جديا لوضع حلول وتصورات لترتيب وتنظيم الوضع الفلسطيني الداخلي لخلق حالة من التوافق بين المقاومة والعمل السياسي الفلسطيني".
وأضاف أن إطلاق مبادرة رئيس الوزراء والتي رفضتها إسرائيل "تحتاج لبلورة موقف فلسطيني موحد يجمع بين البرنامجين السياسي والمقاوم".
واضاف حمد أنه "لا ينبغي لأي طرف أن يسحب الجميع الى أجندته الخاصة". ودعا إلى الخروج من حالة التشرذم الحالية التي تعيشها الساحة الفلسطينية. من جانبه أكد رضوان الأخرس العضو في المجلس التشريعي عن حركة فتح على ضرورة القيام بتحرك موسع ، وجمع أفكار وآراء حول مبادرة رئيس الوزراء بعد القيام بترتيب وإعداد البيت الفلسطيني.
ورأى أن المبادرة بحاجة إلى توافق شعبي وانتصار فصائلي لها وتطوير لكل مكوناتها لتكون مبادرة وطنية شاملة.
وقال صلاح البردويل العضو في المجلس التشريعي عن حركة حماس إن تقديم مبادرة هنية مجددا يحتاج إلى إحداث تطوير عليها. وأضاف "أنها قابلة للنقد وللإضافة ، وأن عدم إعارتها الانتباه أفقدها الحياة".
وقال "إنها ماتت" وذلك "لأن الظروف التي طرحت فيها هي التي أفقدتها قوة التأثير المطلوبة عدا عن عدم تقديمها عبر وفاق وطني وبتفاصيل تغري الجانب الإسرائيلي للقبول بها" بقوله.
وتحدث عضو المجلس التشريعي المستقل زياد أبو عمرو عن ما اعتبره نقاطا مهمة تكفل إعادة الروح إلى المبادرة فقال "إن على رئيس الوزراء تقديمها اليوم لأنه أكثر مناسبة من الوقت الذي طرحت فيه".
وشدد على ضرورة الانتباه إلى عوامل اهمها تحديد الجهة التي تقدم لها المبادرة والهدف منها وتحديد المضمون والالتفات إلى عناصر تضمن نجاحها والاخذ بعامل الوقت لإطلاقها.
وأكد عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين صالح زيدان على ضرورة الاستفادة من التجربة اللبنانية والانطلاق من أساس وفاق وطني على أي خطوة قبل تقديم أي مبادرة ، ولفت إلى ضرورة تطبيق وثيقة الوفاق الوطني والانطلاق منها.
ودعا إلى برنامج سياسي موحد وإعادة ترتيب البيت الداخلي والتوصل بسرعة إلى حكومة ائتلاف وطني.
واضاف زيدان" إن تجربة المقاومة في غزة ولبنان أفشلت كافة الحلول الاحادية الجانب كما أفشلتا خطة الشرق الأوسط الجديد".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش