الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فنلندا: لا سلام في المنطقة بدون دولة فلسطينية

تم نشره في السبت 12 آب / أغسطس 2006. 03:00 مـساءً
فنلندا: لا سلام في المنطقة بدون دولة فلسطينية

 

 
القاهرة - اف ب: اعتبر وزير الخارجية الفنلندي اركي توميويا الذي تتولى بلاده حاليا رئاسة الاتحاد الاوروبي ان تسوية الازمة بين اسرائيل ولبنان لا يمكن فصلها عن الملف الاسرائيلي الفلسطيني، مؤكدا ان المنطقة لن تشهد سلاما بدون دولة فلسطينية قابلة للحياة.
وقال توميويا ''بدون حل وبدون دولة فلسطينية قابلة للحياة الى جانب اسرائيل لن يكون هناك استقرار او سلام دائم في لبنان او اي مكان آخر في المنطقة''، معتبرا ان المطلوب هو العودة الى ''خريطة الطريق'' مع ادخال تعديلات عليها.
وردا على سؤال عن تصريحات الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى الذي رأى مؤخرا ان عملية السلام ''ماتت''، قال الوزير الفنلندي ''قد تكون ماتت لكن يجب احياؤها''. من جهة اخرى، اكد توميويا ان القوة العسكرية وحدها لا تستطيع القضاء على حزب الله اللبناني. واضاف ''خلال زيارتي الى اسرائيل قبل اسبوعين كان التوجه هو مواصلة الهجوم لاسبوعين او خمسة اسابيع اخرى. لا اعتقد انهم غيروا وجهة نظرهم لكننا لا نرى انهم سيحققون نتائج عسكرية''. وانتقد توميويا عدم احترام اسرائيل الممرات الانسانية في لبنان. وقال ''بصراحة نعتبر ان الموقف الاسرائيلي بشان ضمان المساعدات الانسانية مخيب للآمال''. وردا على سؤال عن دور سوريا وايران في هذه الازمة، رأى توميويا ان هذين البلدين اللذين يواجهان ضغوطا لدعمهما حزب الله، لا يمكن استبعادهما من حل محتمل. وقال ''ليكون اي اتفاق قابل للاستمرار يجب ان يحصل على تأييد سوريا لذلك علينا اقامة اتصالات مع سوريا في هذه القضية''.
ورأى توميويا ان ايران ''متورطة بقوة'' في هذا النزاع عبر تسليم حزب الله اسلحة.الا انه استبعد امكانية ان تكون طهران ''متحكمة في كل شيء''.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش