الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السنيورة: لن نركع أمام الاحتلال ونريد إعادة الاعتبار للدولة في الجنوب

تم نشره في الأربعاء 9 آب / أغسطس 2006. 03:00 مـساءً
السنيورة: لن نركع أمام الاحتلال ونريد إعادة الاعتبار للدولة في الجنوب

 

 
بيروت ، القاهرة (د ب أ)
أكد رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة في حديث لقناة العربية الاخبارية امس تمسك حكومته بعروبة لبنان وسعيها لتحرير مزارع شبعا .
وقال السنيورة في الحوار الذي بثته العربية على الهواء من بيروت إن العمل على إعادة النازحين إلى ديارهم التي هجروا منها قسرا سيكون الاولوية رقم واحد للحكومة عقب وقف إطلاق النار .
وطالب السنيورة بضرورة التوصل إلى "حل دائم" للنزاع الدائر عبر الحدود مع إسرائيل بما ينطوي عليه ذلك من نشر لقوات اليونيفيل في منطقة مزارع شبعا التي يحتلها الجيش الاسرائيلي.
وأشار إلى أن هناك اتفاقا لبنانيا - سوريا على ضرورة أن تحل القوات الدولية محل القوات الاسرائيلية في هذه المنطقة.
وشدد رئيس الوزراء اللبناني على أن حكومته ترغب في ترسيم الحدود ولكنها على استعداد لارجاء ذلك الى حين دخول قوات اليونيفيل إلى مزارع شبعا.
وأضاف إنه لا يوجد من يقول إن مزارع شبعا أرض إسرائيلية ولذا يتعين انسحاب الاسرائيليين منها لانه لا يوجد أي مبرر لاحتلال هذه المنطقة. وأوضح السنيورة أن ذلك الانسحاب سيشكل خطوة أولى على طريق التوصل إلى حل دائم.
وقال إن هناك دعما دوليا لموقف الحكومة اللبنانية المطالب بالتوصل إلى حل دائم للنزاع بدلا من السعي لايجاد حل ينهي القتال الدائر حاليا فحسب.
وأشار السنيورة إلى أن هذا الحل الدائم يمكن التوصل إليه عبر نشر قوات الجيش اللبناني في الجنوب وبسط سيادة الدولة على كافة أراضيها بعد الانسحاب الاسرائيلي من القرى المحتلة حاليا.
وأكد السنيورة أن وقف إطلاق النار وانسحاب القوات الاسرائيلية من لبنان يجب أن يسبق نشر قوات الجيش اللبناني.
وتعليقا على موقف الحكومة اللبنانية حيال مسألة نشر القوات الدولية في الجنوب شدد رئيس الوزراء اللبناني على أن بيروت لن تحيد عن موقفها المؤيد لتوسيع مهمة القوة الدولية الحالية وليس السماح بتشكيل قوة أخرى جديدة.
وقال رئيس الوزراء اللبناني إن حكومته لا تريد فقط حلا يعبر عن وجهة نظرها ولكنها تريد أيضا أن يكون هذا الحل يمكن أن يفضي إلى نتيجة.
وردا على سؤال حول ما هي الكلمة التي يود توجيهها لحسن نصر الله الامين العام لحزب الله قال السنيورة إننا نتطلع للنظر إلى الامام واستخلاص العبر من الدروس السابقة مشيرا إلى أن هؤلاء الذين ينظرون إلى الخلف يواجهون مشكلات صعبة.
وأكد ضرورة أن يتكاتف اللبنانيون معا من أجل إعادة بناء البلاد قائلا: "يجب أن نحتضن بعضنا بعضا في فترة السلام" مثلما فعل اللبنانيون الذين اضطرتهم الظروف للنزوح الى الخارج .
وقال أن "الشعب اللبناني لا يريد أن تتكرر هذه الاعتداءات ..
كفى هذا البلد تدميرا وتقتيلا .. يجب علينا أن ننظر كيفية بناء هذا البلد من جديد مستفيدين من تلك الدروس ومتعلمين من تلك الجروح".
وأكد السنيورة: "لن نركع أمام الاحتلال ونريد إعادة الاعتبار للدولة واسترجاع جميع الاراضي التي تحتلها إسرائيل" ، مضيفا أن اللبنانيين "دفعوا الفواتير على مدى سنوات طويلة" وأنه يكفي لبنان ما تعرض له من اعتداءات حتى الان من جانب إسرائيل.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش