الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نفى وجود مقترحات سرية لإجراء محادثات بخصوص الجولان * الاسد: مستعدون لمحاورة * واشنطن وليس لتلقي أوامر

تم نشره في الأربعاء 20 كانون الأول / ديسمبر 2006. 02:00 مـساءً
نفى وجود مقترحات سرية لإجراء محادثات بخصوص الجولان * الاسد: مستعدون لمحاورة * واشنطن وليس لتلقي أوامر

 

 
موسكو - رويترز
قال الرئيس السوري بشار الاسد أمس انه مستعد للدخول في حوار مع الولايات المتحدة ، لكنه حذر واشنطن من اصدار اوامر الى دمشق.
وسأل صحفيون الاسد وهو يختتم زيارة لروسيا حليفه الرئيسي بشأن مقترحات لجنة امريكية خاصة بأن تفتح الولايات المتحدة محادثات مع ايران وسوريا.
وقال الاسد في مؤتمر صحفي بعد الاجتماع مع الرئيس فلاديمير بوتين "نريد ان نجري حوارا لكن يجب التفريق بين الحوار وتلقي تعليمات. نحن منفتحون على الحوار لكننا لن نتلق تعليمات." ونفى الاسد تقارير اعلامية اسرائيلية ذكرت ان سوريا بعثت بمقترحات سرية الى اسرائيل تشمل اجراء محادثات بشأن مرتفعات الجولان وتعرض تقديم مساعدة في الافراج عن جندي اسرائيلي تحتجزه حركة حماس.
وقال الاسد "لا يوجد مثل هذا الاقتراح.. لا شيء." ووصف الاسد اجتماعه مع بوتين بأنه "ناجح وبناء" لكنه لم يذكر تفاصيل ملموسة تذكر بخلاف الاشادة بدور موسكو في المنطقة قائلا انها يمكن ان تصبح راعيا لتسوية سلمية.
وامتنع الرئيس السوري عن التعقيب على مبيعات اسلحة روسية لسوريا ورفض تلميحات بأن سوريا قدمت للبنان اسلحة روسية ووصف هذه التلميحات بأنها "ملفقة".
وأدى استئناف اتصالات على مستوى عال في الاونة الاخيرة بين مسؤولين سوريين واوروبيين ودعوات لاجراء محادثات مع دمشق من جانب لجنة امريكية الى فتح الطريق امام مقترحات تقارب محتمل بين الغرب وسوريا.
وقال الاسد انه مستعد دائما للتحدث الى الولايات المتحدة بشرط ان يكون الموضوع مناسبا. وقال الاسد "أي حوار مفيد بشرط ان تبحث مصالح مشتركة لبلدين والا تبحث مصالح اخرين وتتجاهل مصالحك".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش