الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دعت ابناء المناطق لحماية مساجدهم :هيئة علماء المسلمين تتهم الشيعة والاميركيين بالتورط في هجمات العنف الطائفي

تم نشره في الأحد 12 آذار / مارس 2006. 02:00 مـساءً
دعت ابناء المناطق لحماية مساجدهم :هيئة علماء المسلمين تتهم الشيعة والاميركيين بالتورط في هجمات العنف الطائفي

 

 
[ بغداد- وكالات الانباء
صرح الشيخ عبد السلام الكبيسي المتحدث باسم ''هيئة علماء المسلمين'' السنية في العراق امس بأنه حدث إنزال جوي لقوات أمريكية في منطقة الاعظمية ببغداد وهاجموا مسجدا للسنة.وقال الكبيسي خلال مؤتمر صحفي في بغداد إن الجنود كان يرافقهم أشخاص بملابس مدنية واقتحموا المسجد وقتلوا خمسة من الحراس الثلاثاء.
من ناحية أخرى أشار الكبيسي إلى أن مسلحين يرتدون زيا أسود هاجموا قرية ''الفرسان'' السنية الواقعة على بعد كيلومتر واحد من منطقة النهروان وهدموا 16 منزلا وقتلوا ستة من سكان القرية.
واتهم القيادي السني الحكومة التي يقودها الشيعة والقوات الامريكية بالتورط في هجمات شنتها ميليشيات شيعية ودعا المجتمع لحماية مساجده. وقال ان على ''الاخوة'' في شتى المناطق حماية المساجد متهما الحكومة بالفشل في القيام بذلك. وعدد الكبيسي بغضب الهجمات التي وقعت على السنة في مختلف ارجاء العراق متهما الشرطة الشيعية بمهاجمة منزل حارث الضاري رئيس الهيئة في بغداد يوم السبت الماضي مما أسفر عن اصابة عدد من بنات أخوته، وأضاف أن الشرطة الشيعية حضرت الى منزل الضاري لاعتقاله وعندما تصدى لهم الحرس وقع تبادل لاطلاق النار. وقال ان التقارير التي تحدثت عن فرار أسر شيعية من منازلها في منطقة ابوغريب السنية احد ضواحي بغداد مبالغ فيها.
ودعت هيئة علماء المسلمين،امس ابناء مدينة الفلوجة خصوصا وباقي المناطق السنية بالحفاظ على روابطهم الاخوية مع سكان مناطقهم من الشيعة.وجاء في نداء للشيخ حارث الضاري الذي يرئس هيئة علماء المسلمين وتلاه بالنيابة عنه الشيخ عبد السلام الكبيسي في المؤتمر الصحفي مخاطبا ابناء الفلوجة ان ''اي عمل يسيء الى اخواننا الشيعة الساكنين معكم يصب في مصلحة مشروع الاحتلال وعملائه الذين يريدون اثارة الفتنة الطائفية''.واكد الضاري ''لا يجوز لاي مسلم ان يؤذي اخاه المسلم''.
وطالب بان ''يبادلنا الاخوة (الشيعة) بالمثل لما حصل لنا من تهجير منذ اكثر من سنتين لا سيما في مناطق المدائن والمسيب والشعلة ''.
من جهته نفى مثنى الضاري نجل الشيخ حارث الضاري الذي يزور القاهرة حاليا ما تردد من أنباء في الايام الاخيرة بشأن تعرض والده لمحاولة اغتيال في بغداد.وقال في تصريحات صحفية أنه أجرى اتصال بوالده فورسماعه هذه الشائعات وأطمئن على صحته وأوضح أن الشائعات كثيرة في العراق الان بسبب التوتر الامني والتي تروج داخل العراق إلى جانب تصريحات وزير الداخلية العراقي أمس الاول في الاعلام المرئي العراقي بأن قواته ستهاجم الشيخ حارث الضاري.
ووصف مثنى تصريحات وزير الداخلية بأنها غير مسئولة وأن الحكومة العراقية ''عودتنا على اطلاق مثل هذه التصريحات''.
من جانب اخر، اكد الشيخ عبد الهادي الدراجي، احد مسؤولي التيار الصدري الذي يتزعمه رجل الدين الشاب مقتدى الصدر، في مؤتمر صحافي امس في مكتب الصدر في الرصافة ان ''قرابة 300 عائلة شيعية ارغمت على الرحيل من مناطق مختلفة غربي بغداد''.وطالب الدراجي العرب السنة بالتحرك والوقوف ضد عمليات الترحيل، قائلا ''نحن نقول للاخوة السنة الموجودين في المناطق الشيعة انتم في عيوننا، وعلينا ان نتحرك باستمرار (لوقف الترحيل) وعدم التحرك يؤدي الى عودة الفتن وهذا ما لا نرتضيه''.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش