الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«تيار الشيرازيين» يؤمن بنظرية «ولاية الفقهاء» لا «ولاية الفقيه» ...الاسلام السياسي في البحرين لا يراهن على الانتخابات البرلمانية

تم نشره في الخميس 12 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 03:00 مـساءً
«تيار الشيرازيين» يؤمن بنظرية «ولاية الفقهاء» لا «ولاية الفقيه» ...الاسلام السياسي في البحرين لا يراهن على الانتخابات البرلمانية

 

 
المنامة - اف ب
رغم قرارها بالمشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة ، لا يراهن الامين العام لجمعية العمل الاسلامي "شيعية" الشيخ محمد علي المحفوظ كثيرا على هذه الانتخابات بسبب خيبة الامل من ردة فعل الحكومة على قرارا المشاركة وانقسام اطراف المعارضة.
ورأى الشيخ محمد علي المحفوظ العضو في تحالف رباعي للمعارضة البحرينية ان "قرار المشاركة لم يلق رد فعل ايجابي من قبل الحكومة". وقال "كنا نأمل ان تتحول المشاركة الى حالة من الشراكة مع الحكم كنا نتوقع نوعا من التحديث السياسي لكن بعض الظروف السياسية التي استجدت اضعفت ثقتنا كثيرا لا في خيار المشاركة فقط بل في مجمل الوضع جاء تقرير البندر وزاد من الشكوك واصبحنا نتساءل الى اين نسير؟".
ويشير المحفوظ الى التقرير الذي وزعه البريطاني من اصل سوداني صلاح البندر وتضمن مزاعم عن تنظيم سري داخل الحكومة يهدف الى اقصاء الشيعة سياسيا والتلاعب في نتائج الانتخابات وهو ما شكل صدمة في البحرين التي تستعد لاجراء انتخابات بلدية ونيابية في 25 تشرين الثاني المقبل.
ورأى انه "ما زال هناك قلق حيال نجاح التجربة الديموقراطية" التي شبهها بانها "عرس غير مكتمل" موضحا "ان الخلل يرجع بالاساس الى اننا تعثرنا في الانطلاق وحدثت اخطاء من جميع الاطراف". ويوضح "مازلنا نرى انه يتعين النظر في صلاحيات مجلس النواب وصلاحيات مجلس الشورى وكلما طرحنا وجهة نظرنا هذه قيل لنا ان بامكاننا ان نقوم بذلك من داخل البرلمان لكنني ارى ان الامر صعب جدا ويجعلنا قلقين من المستقبل".
وقال المحفوظ "المعارضة لا تملك مشروعا متكاملا ، فقد كان هناك خيار المقاطعة وكان لدينا مشروع احد ملامحه الدستور عندما جئنا الى خيار المشاركة لم تعد لدينا خطة متكاملة هذا ولد حالة احباط وتخوف". ولم يحسم المحفوظ قراره ما اذا كان سيخوض معركة الانتخابات ، وهو ما ارجعه الى "حرص على عدم الاصطدام بأقرب الحلفاء" جمعية الوفاق الوطني الاسلامية التي تمثل التيار الرئيسي وسط الشيعة. وقال المحفوظ "اما ان نصطدم مع "الوفاق" وهذا يهز مصداقيتنا امام الرأي العام وامام الشيعة خصوصا وعلى المستوى الوطني واذا ذهبنا للانتخابات بهذه الطريقة فاننا سنضعف انها مغامرة غير محسوبة بأن نذهب لخيار المشاركة بهذه الطريقة سنفتت المعارضة".
وتحفظ الشيخ المحفوظ في رده على سؤال عن المرجعية الفكرية والسياسية للجمعية التي توصف بانها "تمثل تيار الشيرازيين" موضحا ان المرجعية الفكرية للجمعية هي نظرية "ولاية الفقهاء" وليست "ولاية الفقيه" التي قال انها "قد تقود الى الاستبداد". واضاف "نؤمن بولاية الفقهاء وبولاية الامة على الفقهاء لانهم جاؤوا من الامة مرجعيتنا الفكرية اية الله محمد تقي المدرسي". الى ذلك اعلن رئيس المحكمة الجنائية الكبرى في البحرين الشيخ محمد بن علي آل خليفة ان قرار منع النشر حول قضية البريطاني من اصل سوداني صلاح البندر امر يمكن اعادة النظر فيه وقال رئيس المحكمة في رسالة لرؤساء تحرير الصحف المحلية ان "اتخاذنا للقرار سالف الذكر انما كان حرصا على صالح اجراءات المحاكمة" مضيفا "وهو أمر يمكن إعادة النظر فيه بمجرد زوال مقتضياته تمكينا لجميع وسائل الإعلام من اداء دورها في أفضل حال".
من جهة اخرى حذرت حركة العدالة الوطنية وهي جماعة سنية معارضة تشكلت مؤخرا السلطات البحرينية من أنها لن تظل صامتة إذا واصلت الحكومة استهداف الاسلاميين الذين تتهمهم الحكومة بوجود صلات لهم بالجهاديين.
وقال المحامي عبد الله هاشم عضو اللجنة التنفيذية للحركة إن الاعتقالات والاتهامات الموجهة ضد الاسلاميين في قضايا عديدة في السنوات القليلة الماضية غير مبررة.
واتهم هاشم الذي توقع استمرار الاعتقالات الحكومة بالاذعان للضغوط الامريكية في تنفيذ تلك الاعتقالات قبل انتخابات التجديد النصفي للكونجرس الامريكي في تشرين الثاني المقبل.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش