الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الرئاسة تعتبر المحاولة مسا بالأمن الوطني والحكومة تأسف والداخلية تحقق * اصابة رئيس المخابرات الفلسطينية بجروح بالغة في محاولة اغتيال بغزة

تم نشره في الأحد 21 أيار / مايو 2006. 03:00 مـساءً
الرئاسة تعتبر المحاولة مسا بالأمن الوطني والحكومة تأسف والداخلية تحقق * اصابة رئيس المخابرات الفلسطينية بجروح بالغة في محاولة اغتيال بغزة

 

 
- الانفجار نجم عن قنبلة زرعت اسفل «المصعد الخاص» داخل مقر الجهاز
- الطيراوي يتهم حماس بشكل غير مباشر بالوقوف وراء العملية

غزة ، رام الله - الدستور ، ووكالات الانباء
اصيب رئيس جهاز المخابرات العامة الفلسطينية اللواء طارق ابو رجب بجروح خطيرة امس وقتل احد مرافقيه في انفجار استهدفه في مقر الجهاز الواقع في منطقة السودانية غرب بلدة بيت لاهيا شمالي قطاع غزة. واعتبرت الرئاسة الفلسطينية محاولة الاغتيال تصعيدا خطيرا. واتهم نائب مدير المخابرات العامة توفيق الطيراوي حركة حماس بشكل غير مباشر بالوقوف وراء محاولة الاغتيال ، واكد ان لديه معلومات عن تخطيط جهات لم يسمها لاغتيال قادة اجهزة امنية وقادة سياسيين منهم رئيس السلطة محمود عباس. وذكرت مصادر امنية فلسطينية ان ثمانية اشخاص اخرين اصيبوا بجروح في الانفجار الذي وقع في مصعد ابو رجب الخاص داخل مقر المخابرات في شمال مدينة غزة.
من جهتها ، افادت مصادر طبية في مستشفى الشفاء في غزة ان ابو رجب اصيب بجروح خطيرة لكن حياته ليست في خطر. واكدت المصادر الطبية انه تم نقل ابو رجب الى احد المستشفيات الاسرائيلية لخطورة حالته. واضافت المصادر نفسها ان علي ابو حصيرة احد مرافقي مدير جهاز المخابرات وابن شقيقته قتل نتيجة الانفجار. وغالبية الجرحى وبينهم اثنان جروحهما خطرة ، هم من مرافقي ابو رجب وموظفين في جهاز المخابرات العامة.
وقالت المصادر الامنية في روايتها انه فور صعود ابو رجب مع مرافقيه الى المصعد الخاص وقع الانفجار في اسفل عربة المصعد قبل تحرك المصعد الى الطابق العلوي ما ادى الى اصابة اشخاص كانوا خارج المصعد. واضافت المصادر انه اثناء نقل المصابين الى المستشفى ، تم اطلاق نار من قبل مجهولين على السيارة التي كانت تقل اللواء ابو رجب دون وقوع اصابات.
وقام العشرات من عناصر المخابرات العامة بفرض طوق امني على مستشفى الشفاء بغزة وعلى مبنى المخابرات شمال المدينة. كما قام افراد من عناصر المخابرات باطلاق النار في الهواء تعبيرا عن غضبهم من محاولة الاغتيال. من ناحيته ، اكد اسماعيل هنية رئيس الوزراء الفلسطيني ان الاجهزة الامنية سوف تقوم بواجبها لكشف ملابسات حادث الانفجار ، مشددا على ضرورة التحقيق الكامل في الموضوع من قبل جهاز المخابرات وكذلك بقية الأجهزة الأمنية .
واوضح هنية انه اوعز لوزير الداخلية والامن الوطني سعيد صيام بعقد اجتماع عاجل مع قادة الاجهزة الأمنية لبحث الانفجار واسبابه ، مطالبا جميع الفلسطينيين بضرورة اليقظة والحذر في هذه المرحلة التي وصفها بالمهمة ، مشددا على تكاتف الجهود الوطنية من اجل حماية الساحة الفلسطينية . واعتبرت الرئاسة الفلسطينية محاولة اغتيال ابو رجب تصعيدا خطيرا ومسا بالامن الوطني . واوضح المتحدث باسم الرئاسة نبيل ابو ردينة لوكالة فرانس برس في اتصال هاتفي من شرم الشيخ في مصرما جرى من محاولة لاغتيال رئيس جهاز المخابرات الفلسطينية هو تصعيد خطير ومس بالامن الوطني وسيدفع الامورالى مزيد من التدهور في الاراضي الفلسطينية. واضاف ان الرئيس عباس امر باجراءات عاجلة لمحاسبة ومعاقبة الفاعلين ومن يقف وراء هذا الحادث الخطير. وتابع ابو ردينة ان الرئيس طلب من لجنة التحقيق السرعة القصوى في تقديم المعلومات حول ملابسات الحادث وضرورة تقديم المسؤولين عن هذه المحاولة الى القضاء فورا. وكان الناطق باسم الحكومة الفلسطينية غازي حمد اعلن ان وزير الداخلية قام بتشكيل لجنة تحقيق في الانفجار.وقال حمد في بيان صحفي ان الحكومة تعرب عن اسفها الشديد لحادث الانفجار الذي وقع في مبنى المخابرات العامة والذي استشهد فيه أحد أفراد الجهاز وأصيب فيه رئيس المخابرات العامة اللواء ابو رجب.
واضاف ان رئيس الوزراء تابع تطورات الحادث مع وزير الداخلية والجهات المعنية بهدف التحقيق في الحادث.
واوضحت مصادر فلسطينية ان صيام عقد لقاء ظهرا مع قادة جهاز المخابرات العامة لمعرفة اخر التحقيقات في محاولة اغتيال اللواء ابو رجب.
واتهم الطيراوي حركة حماس بشكل غير مباشر بالوقوف وراء محاولة اغتيال ابو رجب في غزة ، فيما اكد مسؤول امني فلسطيني كبير رفض ذكر اسمه ان التحقيقات الاولية تشير الى تورط عناصر من حركة حماس في محاولة الاغتيال.
وتابع لدينا ايضا معلومات تشير الى ان حماس بدأت منذ عدة اشهر حملة واسعة لشراء اسلحة ومتفجرات في غزة ومنذ فترة بداوا بتخزيين وشراء الاسلحة في جميع مدن الضفة الغربية. وقال الطيراوي في مؤتمر صحفي ان ابو رجب تعرض لمحاولة اغتيال سابقة قبل سنتين وكانت حماس هي المسؤولة عن تلك المحاولة ، مضيفا ان من حاول اغتياله هذه المرة هو من يحرض في الشوارع والمساجد.
واكد الطيراوي ان لدى الاجهزة الامنية الفلسطينية معلومات ان هناك جهات تخطط لاغتيال قادة اجهزة امنية وقادة سياسيين ومن ضمنهم رئيس السلطة . واضاف لدينا قلق على جميع المسؤولين الفلسطينيين من قادة امنيين وسياسيين خاصة في ظل تصاعد وتيرة الفلتان الامني في الاراضي الفلسطينية.
وشيع المئات من رجال المخابرات وعائلة ابو حصيرة ابن شقيقة ابو رجب الذى سقط في الانفجار وسط توعد بالانتقام والثأر من العملاء الذين يقفون وراء عملية الاغتيال التي وصفوها بالجبانة.
وتأتي محاولة اغتيال ابو رجب فيما يسود التوتر الشديد قطاع غزة بعدما اعلن وزير الداخلية عن بدء عمل القوة الخاصة المساندة للشرطة الفلسطينية والمكونة من عناصر من الاجنحة العسكرية للفصائل والتي شكلها الوزير رغم قرار الرئيس عباس بالغائها.
وفي رام الله بالضفة الغربية ، اقتحم مسلحون فلسطينيون من كتائب شهداء الاقصى المنبثقة عن حركة فتح الباحة الرئيسية لمبنى البرلمان احتجاجا على محاولة اغتيال ابو رجب . وقال شهود عيان ان المسلحين ظلوا في الباحة ولم يقتحموا المبنى. واضافوا ان المسلحين انسحبوا من الباحة ولم يحاولوا الدخول الى بناية المجلس.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش