الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

برنامج الاغذية العالمي: قطاع غزة يواجه انهيارا اقتصاديا * المانحون الدوليون يتعهدون بتقديم 500 مليون دولار مساعدات للفلسطينيين

تم نشره في السبت 2 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
برنامج الاغذية العالمي: قطاع غزة يواجه انهيارا اقتصاديا * المانحون الدوليون يتعهدون بتقديم 500 مليون دولار مساعدات للفلسطينيين

 

 
ستوكهولم - وكالات الانباء: تعهد المانحون الدوليون امس بتقديم 500 مليون دولار في شكل مساعدات اخرى للمناطق الفلسطينية تذهب منها 55 مليون دولار بشكل مباشر لسد نقص في تمويل الامم المتحدة.
وقالت كارين يامتين وزيرة التعاون السويدية "اود ان اقول انها نتيجة رائعة" وذلك في ختام مؤتمر استمر يوما واحدا رتبته السويد والنرويج واسبانيا للمساعدة في تلبية نداء من الامم المتحدة بتمويل اضافي قدره 170 مليون دولار للفلسطينيين علاوة على طلب اضافي يبلغ قيمته 215 مليون دولار.
وقال وزير الخارجية السويدي يان الياسون في افتتاح المؤتمر "بعد أشهر من العنف في غزة والضفة الغربية والقلق المنتشر على نطاق واسع بين السكان المدنيين ، من الضروري أن يمنح الشعب الفلسطيني الان فرصة لان يشعر أنه يعيش حياة طبيعية." وصرح بان السويد ستزيد مساعداتها للاراضي الفلسطينية بمقدار 14 مليون دولار.
وتأتي بعض التبرعات من العالم العربي. ويستهدف برنامج للاتحاد الاوروبي تجاوز الحكومة التي تقودها حماس وتوصيل المساعدات للفلسطينيين مباشرة.
وقالت السويد ان اجتماع الامس هو متابعة لاجتماع مماثل عقد في جنيف في 14 تموز الماضي.
وعقد الاجتماع بتشاور وثيق مع الامم المتحدة والرئيس الفلسطيني محمود عباس.
واعلن يان ايغلاند منسق الشؤون الانسانية لدى الامم المتحدة ان الاتحاد الاوروبي التزم بمنح الفلسطينيين 50 مليون يورو اضافية في اطار المساعدات الانسانية.
وقال للصحافيين على هامش مؤتمر ستوكهولم "لدينا وعود جديدة ملفتة من المفوضية الاوروبية ، 50 مليون يورو".
من جانبه ، قال برنامج الاغذية العالمي انه في الوقت الذي انصب فيه تركيز العالم على الحرب في لبنان كانت ظروف المعيشة في قطاع غزة تسوء.
وقال ارنولد فيركن مدير البرنامج لقطاع غزة والضفة الغربية لرويترز "انها مسألة حياة او موت." واضاف ان اقتصاد غزة "ينهار وليست هناك ثقة في المستقبل ولا استثمارات ولا امل. لابد من منح سكان غزة بصيصا من الامل لاعادة بناء الاقتصاد." واوضح فيركن ان البنية التحتية متدهورة فيما تشهد صناعات كانت تشكل دعامة الاقتصاد في القطاع خاصة الزراعة والصيد تراجعا حادا.وتابع "لا توجد اي حبوب في الصوامع الاربع الرئيسية بالمطاحن الاربع الاساسية وحتى لو كنا نمد بعض المحتاجين في غزة وهم يشكلون نحو 15 او 16 بالمئة من السكان بالغذاء فان التجارة انهارت تماما."
ومضى يقول "منذ حزيران لا يسمح بالصيد على الاطلاق بل لم تعد تشم رائحة السمك عندما تذهب الى ميناء الصيد. هذا يتسبب في بطالة نحو 35 الف شخص يعيشون على الصيد." ويدير برنامج الاغذية العالمي عملية انسانية في القطاع تستمر لمدة عامين وبدأت العام الماضي. وتتطلب هذه العملية تمويلا قدره 103 ملايين دولار جرى جمع أقل من نصفه.وختم فيركن قائلا "لدينا تمويل يكفينا زهاء شهرين اخرين."
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش