الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ايران تعلن الحداد والبيت الابيض يعرض المساعدة في العثور على الجناة: اد انة عربية ودولية واسعة للاعتداء على مقامي علي الهادي والحسن العسكري

تم نشره في الخميس 23 شباط / فبراير 2006. 02:00 مـساءً
ايران تعلن الحداد والبيت الابيض يعرض المساعدة في العثور على الجناة: اد انة عربية ودولية واسعة للاعتداء على مقامي علي الهادي والحسن العسكري

 

 
عواصم - وكالات الانباء: دانت دول وحكومات وشخصيات عربية واسلامية واجنبية الاعتداء الذي استهدف مرقد الامامين على الهادي والحسن العسكري في سامراء في العراق، ودعت العراقيين الى تجاوز هذه الفتنة والى الوحدة الوطنية.
فقد حمل المرجع الشيعي العلامة محمد حسين فضل الله امس الولايات المتحدة مسؤولية الاعتداء الذي استهدف
مقام الامامين علي الهادي والحسن العسكري في العراق، داعيا الشعب العراقي الى التوحد في "ادانة هذا
العمل الاجرامي" كما ندد رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة ب"الاعتداء الارهابي" الذي استهدف امس
حرم الامامين الهادي والعسكري في العراق. كما ندد بهذا الاعتداء مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ محمد
رشيد قباني وشيخ عقل الطائفة الدرزية بهجت غيث والعديد من الوزراء والنواب والاحزاب والمنظمات من
مختلف الطوائف اللبنانية، وخصوصا حركات سنية اصولية.وفي طهران اعلن المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية
الايرانية علي خامنئي امس الحداد سبعة ،ونقلت الصحف الايرانية عنه قوله "انها جريمة سياسية يمكن نسبها
الى اجهزة الاستخبارات الصهيونية وقوات الاحتلال في العراق". ودعا الشيعة في العراق الى عدم الاعتداء
على المساجد السنية .
وندد البيت الابيض امس بالاعتداء وعرض مساعدة الولايات المتحدة للعثور على الجناة.وقال المتحدث باسم
البيت الابيض سكوت ماكليلان "ان الولايات المتحدة تدين باشد العبارات هذا العمل الجبان. ان الارهابيين
يثبتون باستمرار انهم اعداء كل الديانات والبشرية".
ودانت سوريا بشدة امس"الاعتداءات الاجرامية" التي جرت في العراق ودعت الشعب العراقي الى "الارتفاع فوق
محاولات الفتنة". واعتبرت دولة الامارات العربية المتحدة امس استهداف احد المزارات الدينية الشيعية
في العراق "جريمة نكراء" تهدف الى "بث الفتنة" في العراق، على ما افاد مصدر رسمي.واستنكر الشيخ عبد
الله بن زايد وزير خارجيةالامارات "بشدة الجريمة النكراء" .
ودانت فرنسا ولندن الاعتداء ودعتا العراقيين الى وضع حد لاعمال العنف الطائفية.وقال المتحدث باسم
وزارة الخارجية الفرنسية جان باتيست ماتيي خلال مؤتمر صحافي "تدين فرنسا بحزم كبير الاعتداء الذي
استهدف في العراق مرقد الامامين في مدينة سامراء".وفي لندن، دان وزير الخارجية البريطاني جاك سترو من
جهته الاعتداء على المرقد الشيعي، واصفا اياه بانه "محاولة دنيئة من اجل اثارة اضطرابات اهلية".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش