الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الامم المتحدة تحذر من «مأساة» بعد احراق قرى * جيش افريقيا الوسطى يشن هجوما جديدا على المتمردين

تم نشره في الأربعاء 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 02:00 مـساءً
الامم المتحدة تحذر من «مأساة» بعد احراق قرى * جيش افريقيا الوسطى يشن هجوما جديدا على المتمردين

 

 
بانغي ، جنيف - ا ف ب
اعلن مصدر قريب من قيادة اركان جيش افريقيا الوسطى ان الجيش شن أمس عملية عسكرية في شمال شرق افريقيا الوسطى لاستعادة بلدتي وادا دجالي وسام وندجا من المتمردين وذلك غداة استعادة مدينة بيراو. واضاف المصدر الذي طلب عدم كشف هويته ان هجوما يجري ينفذ انطلاقا من بيراو 800" كلم شمال شرق بانغي" وبريا 200" كلم الى الجنوب" بهدف طرد المتمردين من البلدتين اللتين تقعان بين مدينتي بيراو وبريا. واوضح المصدر انه "منذ الساعات الاولى لهذا الصباح توالي طائرات حربية فرنسية نقل جنود الى الميدان انطلاقا من بانغي في اتجاه الشمال الشرقي". وكانت السلطات في افريقيا الوسطى اكدت مساء الاثنين استعادة الجيش لمدينة بيراو التي كان المتمردون قد سيطروا عليها نهاية تشرين الاول ، وذلك "بمساعدة لوجستية ومخابراتية من العسكريين الفرنسيين".وكان المتمردون في الاتحاد الديموقراطي لقوات التجمع سيطروا على بيراو في الثلاثين من تشرين الاول ثم سيطروا ايضا على بلدة وادا دجالي 130" كيلومترا جنوبا".الى ذلك حذر مسؤول في الامم المتحدة امس في جنيف من حصول مأساة في افريقيا الوسطى حيث تحارب حركات متمردة القوات الحكومية التي ترد باحراق قرى.وقال ابراهيم فال الذي ترأس في بداية الشهر الحالي بعثة انسانية الى افريقيا الوسطى ، وخصوصا في شمال غرب البلاد الذي يسيطر عليه المتمردون ، "ثمة مأساة ترتسم في الافق".واضاف فال خلال مؤتمر صحفي ان "الوضع في البلاد قاتم منذ اعوام عدة ويزداد قتامة يوما بعد يوم".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش