الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استمرار الحصار ينذر بانهيار وشيك وكامل للقطاع الصحي * وزير الصحة الفلسطيني لـ«الدستور»: الاضرابات تتساوى وأهداف الاحتلال

تم نشره في الخميس 2 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 02:00 مـساءً
استمرار الحصار ينذر بانهيار وشيك وكامل للقطاع الصحي * وزير الصحة الفلسطيني لـ«الدستور»: الاضرابات تتساوى وأهداف الاحتلال

 

 
غزة - الدستور
حذر وزير الصحة الفلسطيني الدكتور باسم نعيم ، من انهيار كامل ووشيك للقطاع الصحي في مناطق السلطة الفلسطينية ، نتيجة لاستمرار الحصار المفروض عليها منذ ما يزيد عن ثمانية اشهر. وقال نعيم في تصريحات أدلى بها لـ "الدستور" أمس أن استمرار الحصار ينذر بحصول انهيار كامل لوزارته والقطاع الصحي الفلسطيني بأسره ، الأمر الذي يدفع في اتجاه تداعيات خطيرة ستصيب مناطق السلطة والمناطق المجاورة لها أيضا. وأكد أن القطاع الصحي الفلسطيني يعاني من شح في الإمكانيات ومضايقات إسرائيلية متعمدة ، إلى جانب معاناة موظفيه من أزمة الرواتب وتداعياتها الخطيرة. وقال إن السلطات الإسرائيلية تمنع المرضى من السفر لتلقي العلاج خارج أراضي السلطة "تحت ذرائع أمنية".
وردا على اتهام وزارته بمخالفة قانون التوظيف بشأن تعيينات تمت منذ توليه مسؤولية الوزارة ، أكد الوزير نعيم أنه لم تحدث تعيينات خارج هيكلية وزارة الصحة الفلسطينية والاحتياجات المطلوبة لذلك وفقا للاجراءات القانونية والرسمية ، حيث تم تعيين 120 ممرضا 45و طبيبا تم الإعلان عنهم مسبقا. ودافع عن اتهامه بالقيام بإقصاء وظيفي لعدد من موظفي وزارته وقال إن ذلك غير صحيح واشار إلى أن "آلاف الموظفين في السابق لم يستطيعوا الوصول إلى وظيفة بسبب ورقة السلامة الأمنية".
واضاف أن الذين توظفوا بسبب كفاءتهم بقي معظمهم بمناصب صغيرة ولم يتم ترقيتهم إلا بعد إثبات أنهم بعيدون عن اتجاههم السياسي المعرض لاتجاهات حكومات السلطة السابقة. وانتقد نعيم قيام بعض موظفي وزارته بتنفيذ إضراب في المستشفيات في الضفة الغربية ، ووصف "هذه التصرفات" بأنها "غير سليمة وغير صحيحة". واضاف أنها "تصرفات تتساوى مع أهداف الاحتلال ، وتعيق تقديم الخدمة للمواطنين".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش