الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

التحذير من اثار مدمرة لتغيرات المناخ على اقتصاد العالم * صدامات عنيفة تواكب اجتماع وزراء مالية مجموعة العشرين

تم نشره في الأحد 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 02:00 مـساءً
التحذير من اثار مدمرة لتغيرات المناخ على اقتصاد العالم * صدامات عنيفة تواكب اجتماع وزراء مالية مجموعة العشرين

 

 
سيدني - د ب أ: جرح ثلاثون رجل شرطة في اشتباكات مع المتظاهرين أمس خارج فندق ملبورن الذي تحيط به المتاريس ، حيث تستضيف أستراليا اجتماع وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية في أغنى اقتصاديات العالم. وتعرضت خيول الشرطة للضرب ودمرت سيارات للشرطة فيما حاول تحالف بين "الفوضويين" والمناهضين للحروب والنشطاء اليساريين إفساد اجتماع مسؤولي المالية من الاتحاد الاوروبي 19و دولة.
وقال بيتر كوستيلو وزير الخزانة الاسترالي الذي يستضيف اجتماع مجموعة العشرين "هنالك متشددون متطرفون ومجاميع عنيفة انتظمت من أجل العنف ودربت للقيام بالعنف ومارست العنف ضد الملكيات العامة والشرطة".
ويركز اجتماع مجموعة العشرين هذا العام على تكالب العالم على المصادر الطبيعية النادرة نظرا للزيادة الضخمة في الطلب من الصين والهند. وأيضا تناقش قمة مجموعة العشرين الاصلاحات المزمعة للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي. وقال كوستيلو ان الوفود توصلت إلى اتفاق حول الحاجة إلى الحث على الاستثمار في عمليات استكشاف النفط ومشاريع المناجم لان الطلب على هذه السلع يفوق العرض. وناقشت الوفود بالاضافة الى اسواق الطاقة العالمية صحة الاقتصاد العالمي ، تاركين البنك الدولي وصندوق النقد الدولي على الاجندة لليوم الاخير. وقال كوستيلو "كانت هناك مناقشات عما يمكن ان يحدث للاسعار في ظل نظام الحد من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون. وأسقطت أستراليا ، التي لم توقع على بروتوكول كيوتو حول تقليص انبعاثات غازات الدفيئة التي تسبب تغييرا في المناخ ، الشهر الحالي معارضتها لنظام الحد من الانبعاثات. قد نشبت القلاقل على الرغم من دعوات أطلقها تيم كاستللو شقيق وزير الخزانة الاسترالي الذي ينظم حملة مقاومة الفقر ويترأس منظمة وورلد فيشن بعدم التعرض لوفود مجموعة العشرين. وقال "الفقراء سوف يخسرون إذا أوقفتم مجموعة العشرين .. والحقيقة هي أن جزءا مما يسعى إليه أخي ومجموعة العشرين هو انتشال الناس من الفقر". ويحضر المؤتمر وفود من الارجنتين وأستراليا والبرازيل وبريطانيا وكندا والصين وفرنسا وألمانيا والهند وإندونيسيا وإيطاليا واليابان وكوريا الجنوبية والمكسيك وروسيا والسعودية وجنوب أفريقيا وتركيا والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي. من جانبه حذر مدير صندوق النقد الدولي رودريجو دي راتو من أن تغييرات المناخ يمكن أن يكون لها تأثير مدمر على الاقتصاد العالمي إذا اقتربت تكهنات تقرير شتيرن الصادر في لندن في وقت سابق الشهر الحالي من الحد الاعلى للخطر. وقال راتو إن "العلاقة بين ظاهرة الاحتباس الحراري والتغييرات في درجة حرارة الكون تأكدت تماما الان .. إنه حقيقة وليس مجرد اعتقاد". وقال إن التوقعات الواردة في تقرير نيكولاس شتيرن كبير الاقتصاديين السابق في البنك الدولي تنذر بالخطر.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش