الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هنية يلمح إلى أنه قد لا يكون رئيسا للحكومة الجديدة * مصدر مطلع في غزة لـ «الدستور»:عباس يرفض تعيين وزير الصحة رئيسا للوزراء

تم نشره في الثلاثاء 7 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 02:00 مـساءً
هنية يلمح إلى أنه قد لا يكون رئيسا للحكومة الجديدة * مصدر مطلع في غزة لـ «الدستور»:عباس يرفض تعيين وزير الصحة رئيسا للوزراء

 

 
واشنطن - الدستور - محمد دلبح ، غزة - وكالات الانباء
رفض رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس امس المرشح الجديد لرئاسة الحكومة الفلسطينية خلفا لرئيسها الحالي اسماعيل هنية.
وقال مصدر فلسطيني مطلع ومقرب جدا من عباس وحركة حماس في اتصال هاتفي معه في غزة إن المرشح الجديد هو باسم نعيم وزير الصحة في حكومة هنية.
ونقل المصدر عن عباس عقب وصوله إلى غزة قوله إن ترشيح نعيم وهو عضو بارز في حركة حماس لن يساهم في حلحلة الوضع مع المجتمع الدولي وإسرائيل لجهة رفع الحصار ، وأن الأمر يقتضي ترشيح شخصية أخرى تحظى بالقبول.
واشار المصدر إلى أنه سيكون من السهل الاتفاق على كافة القضايا المتعلقة بتشكيلة الحكومة الفلسطينية الجديدة إذا ما تم الاتفاق على اسم رئيس الحكومة ، وان أحد أبرز الأسماء المطروحة هو وزير الاتصالات في الحكومة الحالية جمال الخضري الذي قال إن "هناك توافقا داخل حماس تجاه من سيكون رئيسا لحكومة الوحدة الوطنية".
وقال المصدر إن إحدى أقرب الصيغ التي يجري مناقشتها بين حركتي حماس وفتح لتشكيلة الحكومة الجديدة تدعو إلى تحديد عدد الحقائب لكل من الفصيلين في الحكومة الجديدة فيما سيعطى لكل كتلة برلمانية في المجلس حقيبة واحدة لكل منها ، أما ما يصطلح عليه بالوزارات السيادية مثل الخارجية والداخلية وغيرها فسيتم الاتفاق بين فتح وحماس على توزيعها.
وأعرب المصدر عن اعتقاده بأن تصعيد سلطات الاحتلال الإسرائيلي أعمال القتل الجماعي التي تمارسها في بيت حانون والغارات الجوية التي تشنها على بقية قطاع غزة والتي تستهدف المسلحين الفلسطينيين إنما تأتي في سياق حملة الضغط الإسرائيلية الخاصة بالإفراج عن الجندي الأسير جلعاد شاليت. لكنه يرى أن لها تأثيرا على المحادثات الجارية بشأن تشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة لجهة التسريع بها وتلبية الشروط الإسرائيلية - الأميركية.
وكان هنية اعلن في بداية جلسة مجلس الوزراء الاسبوعية امس ان "حكومة الوحدة او اي حكومة ستتولى الحكم لا بد ان تلتزم بان تكون شرطا في رفع الحصار وانهاء المعاناة عن الشعب الفلسطيني".
وشدد من جهة اخرى على ضرورة ان يكون "التشكيل قائم على احترام الخيار الديمقراطي ونتائج الانتخابات التشريعية الاخيرة" في توزيع الحقائب ، مضيفا "يمكننا القول ان هذه الابعاد اصبحت محل اتفاق وتفاهم بيننا وبين الرئاسة وبين حركتي حماس وفتح".
واكد ان "المناصب بالنسبة لنا ليست غاية والكراسي ليست هدفا واخر ما نفكر فيه هو من يكون على راس الحكومة ، المهم عندنا ان تكون الحكومة مدخلا لانهاء الحصار وانهاء المعاناة".
وألمح هنية إلى أنه قد لا يكون رئيسا للحكومة القادمة المتوقع الاعلان عنها قريبا.
وقال "بكل سهولة يمكن أن نكون في أي موقع آخر إذا اقتضت المصلحة وبما يحقق المطالب الوطنية".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش