الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجزائريون يشعرون بالحيرة لسفره الى فرنسا* بوتفليقة غادر المستشفى ونتائج الفحص الطبي »مرضية جدا«

تم نشره في الأحد 23 نيسان / أبريل 2006. 03:00 مـساءً
الجزائريون يشعرون بالحيرة لسفره الى فرنسا* بوتفليقة غادر المستشفى ونتائج الفحص الطبي »مرضية جدا«

 

 
الجزائر - ا ف ب، رويترز
غادر الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة ''69'' سنة امس مستشفى فال دور غراس الباريسي الذي ادخل اليه الاربعاء الماضي. وذكرت وكالة الانباء الجزائرية ان بوتفليقة غادر المستشفى بعد اجراء فحوص طبية كانت مقررة منذ وقت طويل اثر الجراحة التي خضع لها في تشرين الثاني.
ولم يكشف البيان الصادر عن الرئاسة الجزائرية المكان الذي انتقل اليه الرئيس الجزائري بعد مغادرته المستشفى كما انه لم يوضح ما اذا كان سيمضي فترة نقاهة في باريس. ووصف مكتب الرئاسة نتائج الفحص الطبي الذي اجراه بوتفليقة في باريس بالمرضية جدا. وعلى صعيد متصل يشعرون الجزائريون بالحيرة لسفر الرئيس الجزائري لفرنسا لاجراء فحوص طبية بعد أيام من انتقاده سجل الدولة الاستعمارية السابقة في الجزائر. وقالت صحيفة الوطن ''ما يزعج الجزائريين أن هذه الزيارة التي ذكر أنها مقررة منذ فترة طويلة لم يعلن عنها سلفا. ومن دواعي قلق الجزائريين أيضا أن زيارته التي أحيطت بأقصى درجة من السرية جاءت بعد أيام قليلة من تصريحه في قسنطينة عن ماضي فرنسا الاستعماري''.
وتابعت تقول ان ''الكرامة الجزائرية تقتضي ألا يطلب أحد من جاره قرص بنسلين في المساء بعد أن يتشاجر معه في الصباح''.
وقالت الصحيفة ''في ظل المجازفة باعطاء الفرصة للمتطرفين اليمينيين الفرنسيين فان المرء يتساءل عن السبب الذي دفع الرئيس أو كبار مستشاريه لاختيار القيام بزيارة علاجية لفرنسا في لحظة غير مناسبة''.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش