الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انتقادات واسعة لتصريحات مبارك حول ولاء الشيعة * قضية ترشيح الجعفري لرئاسة الحكومة تحسم اليوم

تم نشره في الاثنين 10 نيسان / أبريل 2006. 03:00 مـساءً
انتقادات واسعة لتصريحات مبارك حول ولاء الشيعة * قضية ترشيح الجعفري لرئاسة الحكومة تحسم اليوم

 

 
* سعود الفيصل: ما يجري في العراق حرب اهلية

بغداد - وكالات الانباء
قال مصدر بارز في الائتلاف الشيعي ان ''فرص بقاء ابراهيم الجعفري كمرشح لرئاسة الحكومة المقبلة تضعف'' ، واعلن ان الائتلاف شكل امس لجنة لاستطلاع آراء بقية الكتل النيابية حول مسألة مرشحة لرئاسة الوزراء. فيما قال رئيس البرلمان العراقي بالانابة عدنان الباجه جي امس انه سيدعو البرلمان للانعقاد خلال الايام القليلة المقبلة مما يثير احتمالا بان الجمود السياسي بشأن اختيار رئيس الوزراء قد ينتهي. واجرى قادة الائتلاف محادثات حول كيفية معالجة قضية الجعفري. واضاف ان اللجنة ستقوم كذلك باستطلاع اراء الاطراف الدولية حول القضية نفسها. واكد انه في حال التوصل الى رفض ترشيح الجعفري من معظم الاطراف سيتم فتح باب الترشيح لشخص جديد بديل عن الجعفري في اجتماع اليوم.
من ناحية ثانية اعتبر وزيرالخارجية السعودي سعود الفيصل امس ان العنف الذي يعصف بالعراق لا يمكن وصفه الا بالحرب الاهلية، موضحا ان الدول العربية تسعى لحمل الاطراف العراقية على الاتفاق لوضع حد للخلاف.
وقال سعود الفيصل متحدثا خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الاسباني ميغيل انخيل موراتينوس ، ان ''تعريف الحرب الاهلية ان الاهل يتحاربون ،لا ادري ماذا يمكن ان نسمي (ما يجري) في العراق الا حرب اهلية''.واضاف ''هذا ما نامل ان نتخطاه بالقيام بمجهود من قبل الجامعة العربية لجمع الاطراف العراقية عسى ولعل ان نوقف هذه الحرب التي ليس منها الا المصائب على الشعب العراقي والكارثة للمنطقة''. وللمرة الاولى، اعترف وقال نائب وزير الداخلية العراقي حسين علي كمال بأن بلاده تواجه حربا اهلية فعلية منذ سنة، واضاف ''كل يوم، يقتل شيعة وسنة واكراد ومسيحيون، لكن هذه الحرب الاهلية لم تعلنها رسميا بعد اطراف النزاع''.
وانتقدت الحكومة العراقية امس تصريحات الرئيس حسني مبارك ووصفتها بأنها ''طعن في وطنية وحضارة'' البلاد.»
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش