الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رغم دعمها لمفاوضات الاتحاد الأوروبي بشأن ملف إيران النووي * واشنطن ترفع`عصا` العقوبات الدولية في وجه طهران

تم نشره في الجمعة 2 كانون الأول / ديسمبر 2005. 02:00 مـساءً
رغم دعمها لمفاوضات الاتحاد الأوروبي بشأن ملف إيران النووي * واشنطن ترفع`عصا` العقوبات الدولية في وجه طهران

 

 
واشنطن -الدستور -محمد دلبح
تسعى الولايات المتحدة إلى ''شرعنة وتدويل'' العقوبات التي تفرضها على إيران من جانب واحد منذ أكثر من 25 عاما ، فقد دعا وكيل وزارة الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية نيكولاس بيرنز في سياق الضغوط التي تمارسها واشنطن على إيران لدفعها للتخلي عن سياساتها المتعلقة بامتلاك الطاقة النووية ومناهضة السياسة الأمريكية في المنطقة، دول العالم إلى فرض عقوبات اقتصادية أو تجارية على إيران في حال فشل المحادثات التي تجريها دول الاتحاد الأوروبي مع إيران والتي من المقرر أن تستأنف في غضون أسبوعين حول أنشطتها النووية.
وكرر بيرنز في خطاب له بكلية الدراسات المتقدمة بجامعة جون هوبكينز بواشنطن يوم الأربعاء ما دأب المسؤولون الأمريكيون على اعتباره مجالات الخلاف التي تعيق تطبيع العلاقات بين البلدين متهما إيران بأنها قد أدارت ظهرها للمجتمع الدولي فيما يتعلق ''بالديمقراطية وحقوق الإنسان وقرار مسؤول حول المسائل النووية والإرهاب''.
وقال بيرنز ''ربما يكون الوقت قد حان لتبني نهج مختلف تجاه النظام الإيراني الراديكالي وغير المتسامح جدا'' في إشارة الى نظام حكم الرئيس الإيراني الجديد محمود أحمدي نجاد، مضيفا ''العالم يملك بما لديه من اتصالات دبلوماسية ومن خلال تجارته واستثماراته وسيلة ضغط...لاقناع المتشددين في طهران بأن سياساتهم المضللة لها ثمن.'' وقال ''يجب على الآن ايران أن تقدم للمجتمع الدولي ضمانات موضوعية بأن برنامجها النووي سيكون سلميا بما فيه عدم تخصيب اليورانيوم أو إعادة العملية في إيران.'' .
ورغم دعم واشنطن للمحادثات التي تجريها الترويكا الأوروبية ''فرنسا وبريطانيا وألمانيا'' مع إيران بشأن البرنامج النووي فإن التشدد هو ما يميز موقف واشنطن حيث قال بيرنز في رد على سؤال لمراسل الدستور في واشنطن ''إننا نؤيد ما يقوم به الاتحاد الأوروبي، ونحن نعرف أن روسيا والصين واليابان والهند وأستراليا الاتحاد الأوروبي قلقون من أن إيران تسعى إلى تطوير أسلحة نووية، ولكن ينبغي علينا أن نتخذ موقف التشدد'' وفيما إذا كانت الولايات المتحدة تقترح على الاتحاد الأوروبي فرض عقوبات على إيران في حال فشل محادثاته مع طهران بشأن ملفها النووي، قال بيرنز ''إن هذا الأمر يعود إلى الاتحاد الأوروبي، وليس إلى الولايات المتحدة'' .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش