الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تقرير ميليس امام مجلس الامن غدا ودمشق تأمل ان يشير الى تعاونها * توقع فرض عقوبات »فردية« على المسؤولين السوريين

تم نشره في الاثنين 12 كانون الأول / ديسمبر 2005. 02:00 مـساءً
تقرير ميليس امام مجلس الامن غدا ودمشق تأمل ان يشير الى تعاونها * توقع فرض عقوبات »فردية« على المسؤولين السوريين

 

 
عواصم - وكالات الانباء
عبرت الاذاعة الرسمية السورية امس عن رغبة دمشق في ان يشير تقرير لجنة التحقيق الدولية باغتيال الحريري الى تعاون دمشق ''الكامل'' مع هذه اللجنة.
وقالت اذاعة دمشق ان سوريا ''تعرب عن املها في ان يلحظ التقرير تعاونها الكامل مع اللجنة'' وتعبر ''في الوقت نفسه عن قلقها من استمرار محاولات البعض تضليل التحقيق''.
وقالت الاذاعة ان ''سوريا تدعو الامين العام للامم المتحدة كوفي انان ومجلس الامن الدولي الى ضرورة التدقيق في كل ما يقال عن مجريات التحقيق واتخاذ الاجراءات ضد اولئك الذين يقومون بعمليات الابتزاز والتضليل والتحقيق في تلك الاجراءات المشينة حرصا على السعي المشترك من اجل الوصول الى كشف الحقيقة في هذه الجريمة النكراء''.
ومن المقرر أن يكون تقرير القاضي الألماني ديتليف ميليس رئيس لجنة التحقيق الدولية في اغتيال الحريري امام انان امس وأن يتم توزيع التقرير على الدول الاعضاء في مجلس الامن اليوم قبل ان تتم مناقشته في مجلس الأمن غدا.
وكشفت مسودة مشروع قرار أعدته فرنسا أن لدى الدبلوماسية الفرنسية معلومات تفيد أن تقرير ميليس ''يميل الى تأكيد ان مسؤولين سوريين لعبوا دوراً ناشطاً في هذا العمل الإرهابي''، وان استنتاجه هو أن ''الحكومة السورية لم تقدم التعاون الكامل غير المشروط الذي أمر به القرار 1636'' بموجب الفصل السابع الملزم من ميثاق الأمم المتحدة. وتوقعت مصادر فرنسية مطلعة تحدثت لصحيفة ''الشرق الأوسط'' اللندنية امس أن يفرض مجلس الأمن الدولي في قراره حول جريمة اغتيال الحريرى عقوبات ''فردية'' على المسؤولين السوريين الذين يشتبه التحقيق في أنهم أدوا دورا في جريمة الاغتيال، وفق ما ينص عليه القرار 1636. وبحسب باريس، فإن اميركا ''غيرت موقفها. وبعد أن كانت تطالب بعقوبات جماعية على سورية، فإنها اليوم تقبل مبدأ العقوبات الفردية والشخصية''.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش