الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجيش العراقي يحرر مناطق عامرية الفلوجة

تم نشره في الأربعاء 4 أيار / مايو 2016. 08:00 صباحاً

 بغداد - تمكنت قوات الجيش العراقي أمس من تحرير مناطق وسط عامرية الفلوجة جنوب المدينة 60 كلم غرب بغداد وقتل 20 عنصرا من عصابة داعش الارهابية.

وقال المتحدث باسم قيادة شرطة الانبار ياسر الدليمي لمراسل وكالة (بترا) ببغداد إن القوات العراقية حررت اليوم القاطع الجنوبي للفلوجة ويشمل مناطق البو يوسف والفحيلات واجزاء من الجفة في عامرية الفلوجة 18 كلم جنوبا ورفع العلم العراقي عليها.

من جانب آخر، اكدت مصادر الشرطة العراقية مقتل واصابة 10 اشخاص بتفجير عبوة ناسفة جنوب بغداد. وقال الرائد بشرطة بغداد خالد احمد إن عبوة ناسفة انفجرت اليوم قرب سوق لبيع الفواكه والخضر في ناحية اليوسفية 19 كلم جنوب بغداد، ما أسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص، وإصابة سبعة آخرين بجروح.

وشن داعش هجوما على قوات البشمركة الكردية في شمال البلاد وقتل خلاله جنديا من قوات التحالف الدولي التي تقاتل الجهاديين بقيادة الولايات المتحدة، بحسب بيان رسمي. والجندي الذي اكدت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) انه اميركي الجنسية، هو ثالث جندي يعلن مقتله في العراق منذ استيلاء داعش على مساحات شاسعة في منتصف 2014.

واوضح بيان لقوات التحالف التي تقاتل داعش «قتل جندي من التحالف أمس في شمال العراق نتيجة نيران معادية». وقال المتحدث باسم البنتاغون بيتر كوك ان الوفاة حصلت خلال هجوم داعش على مواقع البشمركة قرب مدينة الموصل التي يسيطر عليها الجهاديون. وفي اول رد فعل على النبأ، قال وزير الدفاع الاميركي اشتون كارتر للصحافيين في مقر القيادة الاميركية في شتوتغارت انه يعتقد ان «النبأ صحيح. نتوجه بصلواتنا وفكرنا الى عائلة» الجندي.

وقال كوك «كما قال وزير الدفاع في المانيا، هذا النبأ الحزين هو تذكير بالخطر الذي يواجهه رجالنا ونساؤنا كل يوم في القتال الدائر لتدمير داعش والقضاء على التهديد الذي يمثله هذا التظيم على الولايات المتحدة والعالم». واضاف «تحالفنا سيشرف هذه التضحية من خلال انزال هزيمة دائمة بداعش».

وقال مسؤول عسكري في التحالف مشترطا عدم ذكر اسمه بان الجندي قتل صباح أمس، بنيران مباشرة من قوة معادية تسللت خلف خطوط الصد لقوات البشمركة. وتنتشر قوات البشمركة في اطراف محافظة نينوى التي يسيطر داعش على مركزها الموصل ثاني اكبر مدن العراق حيث معقله الرئيسي في البلاد. وشن التنظيم هجوما كبيرا من اربعة محاور في شمال العراق في محاولة «لافشال خطة تحرير الموصل» حسبما افاد جبار ياور المتحدث باسم قوات البشمركة. واعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، ان تنظيم «داعش تسلل الى بلدة تلسقف المسيحية مستخدما مجموعة من الانتحاريين وان قوات البشمركة تخوض معارك داخل الاحياء مع المتسللين. واعلن كارتر مؤخرا خلال زيارة لبغداد عن نشر نحو 200 عسكري اضافي وطائرات هجومية لدعم القوات العراقية في معركة استعادة الموصل التي يحتلها التنظيم المتطرف.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش