الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مقابل التدخل في تحقيق ميليس باغتيال الحريري: قطب سياسي لبناني: سوريا رفضت صفقة امريكية بالتوقف عن دعم حماس ومعارضة الفيدرالية العراقية

تم نشره في الاثنين 10 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 02:00 مـساءً
مقابل التدخل في تحقيق ميليس باغتيال الحريري: قطب سياسي لبناني: سوريا رفضت صفقة امريكية بالتوقف عن دعم حماس ومعارضة الفيدرالية العراقية

 

 
بيروت - الدستور: قبل ايام تسربت معلومات عن "صفقة" امريكية مع سوريا في تحقيق ميليس باغتيال الرئيس رفيق الحريري ، وفسرت تلك "الصفقة" بالعديد من الافكار, الا ان قطبا سياسيا لبنانيا كشف ل"الدستور" بان الولايات المتحدة تقدمت لدى سوريا بفكرة
"الصفقة" التي تنص علىنقطتين مهمتين اختصرهما القطب المذكور بتوقف سوريا عن دعم حماس والجهاد وبقية المنظمات الفلسطينية من دون الاشارة الى حزب الله وهو ماكان لافتا وتأييد ودعم الفيدرالية في العراق. ولان المطلبين الاميركيين لاينسجمان مع دور سوريا وتطلعاتها السياسية رفضت البندين من اساسهما كما رفضت اي حديث يمت بصلة لهما. واكدت ان العلاقة السورية مع فلسطين لايمكن الرجوع عنه وان الفيدرالية في العراق يجب ان تحارب لانها فكرة جهنمية ستؤدي حال تنفيذها الى تجزئة باقي المنطقة العربية ومنها سوريا.
وكشف القطب اللبناني عن ان اكثر من جهة دولية طالبت السوريين بالانسحاب الى البقاع منذ انسحاب القوات السورية من جنوب لبنان .. لكن تبين بعدها للقيادة السورية انه حتى لوانسحبت القوات السورية الى منطقة البقاع فان القرار 1559 تم أخذه سواء تم الانسحاب او لم يتم.
واللافت ان اي حديث عن سلاح حزب الله لم يرد في المطالب من سوريا اضافة الى توقف الحديث عنه حتى في شتى وسائل الاعلام.
ويعتقد القطب السياسي اللبناني ان هذا الامر تم الالتفاف عليه عبر فتح ملف السلاح الفلسطيني لانه قد يكون الاسهل على صعوبته واعتبر القطب انه رغم الضباب الذي يلف لبنان في الوقت الحاضر الا ان الوضع لن يبقى على ماهو عليه، ويعتقد انه بدءا من العام المقبل سيشهد لبنان تطورا مهماعلى اكثر من صعيد وانه ذاهب الى الهدوء
والاستقرار عكس مايتوقعه البعض.
دمشق تنتقد بشدة السنيورة وجنبلاط والحريري.
الى ذلك , وجهت مجلة سورية امس انتقادا شديدا الى رئيس الوزراء اللبناني فؤاد
السنيورة والنائبين وليد جنبلاط وسعد الحريري، متهمة اياهم "بمحاولة التاثير" على
تقرير لجنة التحقيق الدولية في اغتيال الحريري.
وكتبت مجلة "الاقتصادية" ان "الحريري والسنيورة يحاولان التاثير على التقرير
الدولي واظهار المسؤولية الامنية او السياسية لسوريا في جريمة الاغتيال وذلك
بالتنسيق مع واشنطن ودون معرفة باريس التي تعارض اي اجراء ضد سوريا في حال لم يثبت
ضلوعها في الجانب الجرمي لعملية الاغتيال".
واضافت المجلة ان "سعد الحريري وفؤاد
السنيورة اطلقا حملة اعلامية للتاكيد على ان الاجهزة الامنية اللبنانية كانت تعمل
بتوجيهات من الاجهزة الامنية السورية العاملة في لبنان". وحذرت من انه "فور صدور"
تقرير لجنة التحقيق التي يتراسها القاضي الالماني ديتليف ميليس "من المتوقع ان
يبادر عدد كبير من اللبنانيين الشرفاء الى الادعاء على جنبلاط والحريري وانصارهما
ونوابهما بتهمة التهجم على دولة صديقة وتزوير شهادات امام القضاء ومحاولة تضليل
التحقيق الدولي والتحضير لتسليم لبنان للوصاية الدولية ولاسيما الاميركية
والاسرائيلية".
ونقلت "الاقتصادية" عن "مصادر لبنانية" ان "جنبلاط وفريقه وانصار
الحريري يحضرون للانتقال الى باريس وطلب اللجوء السياسي في فرنسا
حرصا على بقائهم خارج السجون اللبنانية، اما سعد الحريري فمن المتوقع
ان يستقر في الرياض مع عائلته بعيدا من العمل السياسي".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش