الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دمشق تنفي معلومات عن صفقة مع واشنطن لانهاء عزلتها * رايس تطالب النظام السوري بـ`تغيير موقفه`.

تم نشره في الاثنين 17 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 02:00 مـساءً
دمشق تنفي معلومات عن صفقة مع واشنطن لانهاء عزلتها * رايس تطالب النظام السوري بـ`تغيير موقفه`.

 

 
* ميليس يريد استجواب مسؤولين سوريين خارج بلادهم ويطلب تشريح جثة كنعان.
دمشق، واشنطن - وكالات الانباء اعلنت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس أمس في حديث الى شبكة "ان بي سي" التلفزيونية ان الولايات المتحدة تريد ان "يبدل النظام السوري موقفه".
وقالت "نركز اهتمامنا على كيفية دفع النظام السوري الى تغيير موقفه".
واضافت ان "موقف النظام السوري ليس منسجما مع بقية المنطقة"، مؤكدة "انها ليست مشكلة بين الولايات المتحدة وسوريا بل مشكلة تسبب بها السوريون".
وتابعت رايس ان "السوريين زعزعوا الاستقرار في لبنان عبر بقائهم فيه طوال 30 عاما وقد رحلوا اخيرا". وفي رأيها ان المشكلة "تكمن في معرفة مدى التزامهم فعلا القرار 1559 الذي قدمناه بالتعاون مع فرنسا والذي يلزمهم عدم زعزعة الاستقرار في لبنان وعدم تدبير عمليات اغتيال في المنطقة". واضافت رايس ان السوريين "يخلقون صعوبات داخل المخيمات الفلسطينية في لبنان الامر الذي يمثل مشكلة للاراضي الفلسطينية وللعمل الذي يحاول محمود عباس رئيس السلطة القيام به بهدف انشاء دولة فلسطينية". وقالت انهم يأذنون لمن وصفتهم بالارهابيين بعبور الاراضي السورية وفي احيان كثيرة باستخدام مطار دمشق، والامر يختلف كثيرا عن التسلل عبر الحدود زحفا كما في باكستان او افغانستان.
ونفت السلطات السورية امس المعلومات الصحافية التي افادت بوجود "صفقة" يتم التباحث فيها بين الولايات المتحدة وسوريا من اجل اخراج دمشق من عزلتها، معتبرة ان اي اتفاق من هذا النوع غير وارد.
وصرح مصدر رسمي فى وزارة الخارجية ان "ما تناقلته بعض وسائل الاعلام من معلومات حول اتصالات سورية اميركية تجرى بهدف التوصل الى صفقة بين البلدين حول قضايا هي مثار خلاف وتنعكس سلبا على العلاقات بين البلدين لا اساس له من الصحة". وكانت صحيفة "ذي تايمز" البريطانية ذكرت السبت ان الولايات المتحدة عرضت صفقة على الرئيس السوري بشار الاسد تتضمن سلسلة من التنازلات لاخراج بلاده من عزلتها الدولية. ونقلت الصحيفة عن مصدر لم تسمه مقرب من النظام السوري ان الاقتراحات الاميركية عرضها طرف ثالث خلال الايام العشرة الاخيرة وان السوريين اعربوا عن عزمهم على التعاون. وجاء تصريح وزارة الخارجية السورية اكثر وضوحا، اذ ورد في البيان الذي نشر بعد ظهر امس " ان سوريا ليست في وارد عقد صفقات وانما ترغب في ان يقوم بينها وبين الولايات المتحدة الاميركية حوار موضوعي وبناء يهدف الى الوصول الى قواسم مشتركة يمكن ان تشكل ارضية لعلاقات ايجابية بين البلدين وبما يخدم هدف تحقيق الامن والاستقرار في المنطقة". من ناحية ثانية ذكرت صحيفة "الحياة" اللندنية امس ان ديتليف ميليس رئيس لجنة التحقيق الدولي في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري سيطلب استجواب ضباط سوريين خارج بلادهم، وذلك في تقريره المتوقع صدوره بعد اقل من اسبوع. ونقلت الصحيفة عن مصادر مواكبة لعمل لجنة التحقيق الدولي في بيروت ان ميليس سيطلب في التقرير الذي سيسلمه الى الامين العام للامم المتحدة كوفي انان في 21 الشهر الجاري "الاستماع الى افادة ضباط ومسؤولين سوريين خارج الاراضي السورية كشهود في عملية الاغتيال". واشارت الى ان مكان استجواب الشهود السوريين "يجري تحديده بالتشاور بين ميليس وانان" لان الاستجوابات التي اجراها القاضي الالماني واعضاء من فريقه في سوريا "جاءت اقل مما كان يتوقعه ميليس من تعاون السلطات السورية معه". واشارت الصحيفة التي تصدر في لندن الى ان هذا الطلب هو من الدوافع التي دفعت بالحكومة اللبنانية الى طلب استمرار صلاحيات ميليس حتى 15 كانون الاول المقبل. من جهة اخرى اكدت المصادر نفسها لـ"الحياة" ان ميليس "طلب رسميا من سوريا تشريح جثة كنعان وينتظر جوابا" من دمشق.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش