الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بعدما تأخرت في تعيينه: لحود يطلب الإسراع في تعيين رئيس للجنة التحقيق الدولية في اغتيال الرئيس الحريري

تم نشره في السبت 14 أيار / مايو 2005. 03:00 مـساءً
بعدما تأخرت في تعيينه: لحود يطلب الإسراع في تعيين رئيس للجنة التحقيق الدولية في اغتيال الرئيس الحريري

 

 
بيروت - الدستور: طلب رئيس الجمهورية العماد اميل لحود من الأمين العام المساعد لشؤون الحماية والأمن في الأمم المتحدة، السيد ديفيد فينيس خلال استقباله له قبل ظهر امس في قصر بعبدا، وجوب الإسراع في تعيين رئيس وأعضاء للجنة الدولية المكلفة التحقيق في جريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري ورفاقه، فتباشر عملها حتى تنجلي الحقيقة ويدان المرتكبون والمحرضون والمتواطئون والمقصرون. وأكد الرئيس لحود للسيد فينيس، في حضور الأمينة العامة التنفيذية لمنظمة »الاسكوا« السيدة ميرفت تلاوي، أن »لبنان متمسك بمعرفة ملابسات الجريمة النكراء وهو يضع في تصرف لجنة التحقيق الدولية، كل التسهيلات الممكنة من أجل إنجاز مهمتها بنجاح، حتى يطمئن بال اللبنانيين وعائلات الرئيس الشهيد ورفاقه والعالم أجمع الى أن المجرمين سيلقون العقاب الذي يستحقون، وحتى يستعيد العالم ثقته بلبنان ويترسخ من جديد الاستقرار الأمني فيه، الذي اهتز بقوة بعد وقوع الجريمة، على رغم أن لبنان كان في موقع متقدم أمنيا«.
وأبلغ الرئيس لحود المسؤول الدولي أن »التأخير في بدء اللجنة عملها على رغم صدور قرار تشكيلها منذ مدة، يفسح المجال أمام مزيد من التحليلات والتفسيرات التي تستبق التحقيق، ولا سيما أن بعض وسائل الإعلام المحلية والخارجية يتعمد نشر معلومات مغلوطة ولا أساس لها من الصحة، وأن بعض السياسيين يشتركون في الترويج لروايات يسعون إلى استغلالها سياسيا، وخصوصا أن لبنان عشية استحقاق الانتخابات النيابية«.
وقال الرئيس لحود: »ان الدولة ستلتزم اتخاذ الإجراءات بحق كل من يثبت تقرير لجنة التحقيق الدولية مسؤوليته في هذه الجريمة النكراء«، مشيرا إلى أن »هذا الأمر سبق أن أكده للأمين العام للأمم المتحدة السيد كوفي أنان فور وقوع الجريمة في شباط الماضي وكرره على اثر إبلاغه قرار مجلس الأمن تشكيل لجنة دولية لتقصي الحقائق، والتي رأسها في حينه السيد بيتر فيتزجيرالد«. وشدد رئيس الجمهورية على أن كل المساعدات المطلوبة، قضائيا وأمنيا ولوجستيا، ستؤمن لرئيس اللجنة وأعضائها، بغية توفير الأجواء المناسبة لإنجاز المهمة الدولية في أسرع وقت ممكن. وكان السيد فينيس، نوه بالتعاون الذي لقيه مع أعضاء المفرزة السباقة للجنة التحقيق الدولية التي وصلت إلى لبنان تمهيدا لوصول رئيس اللجنة وأعضائها، مؤكدا أن اللجنة ستقوم بمهمتها تنفيذا لقرار مجلس الأمن الدولي بكل أمانة وتجرد وصولا إلى كشف حقيقة جريمة الاغتيال.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش