الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بعد مزاعم أمريكية واسرائيلية عن اصابته بالايدز: حملة مليون توقيع على الانترنت تطالب القيادة الفلسطينية بالكشف عن الأسباب الحقيقية لوفاة عرفا

تم نشره في الأحد 15 أيار / مايو 2005. 03:00 مـساءً
بعد مزاعم أمريكية واسرائيلية عن اصابته بالايدز: حملة مليون توقيع على الانترنت تطالب القيادة الفلسطينية بالكشف عن الأسباب الحقيقية لوفاة عرفا

 

 
غزة - الدستور: أطلقت مجموعة فلسطينية حملة على شبكة المعلومات الدولية تطالب القيادة الفلسطينية بالكشف عن الأسباب الحقيقية لوفاة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات التي لا يزال يلفها الغموض رغم مرور ما يزيد عن ستة شهور عليها. ويسود الأوساط الفلسطينية اعتقاد وفاة الرئيس الراحل عرفات بالسم.
ودحض مسؤولون فلسطينيون مزاعم حملها تقرير أمريكي وروجت له وسائل إعلام إسرائيلية تذهب إلى أن وفاة عرفات تعود لإصابته بمرض نقص المناعة المعروف بـ »الإيدز«. واستبعد الطبيب الخاص للرئيس عرفات أشرف الكردي احتمال وفاة عرفات بالإيدز، دون ان يستبعد الرأي الذي يذهب الى ان عرفات مات مسموما. لكن المستشفى الفرنسي الذي توفي فيه الرئيس الفلسطيني الراحل بعدما كان يتلقى فيه علاجه من مرضه الأخير كان قد استبعد احتمال موت عرفات بالسم
وقال مسؤول فرنسي لدى وفاة عرفات في 11 تشرين الثاني من العام الماضي إن الكشف عن سبب وفاة عرفات لا ينطوي على مصلحة للجانب الفلسطيني.
وطالب المجلس التشريعي الفلسطيني بعد وقت قصير من وفاة عرفات بالكشف عن سبب وفاة الزعيم الفلسطيني الراحل. وأعلن وزير الشؤون الخارجية في السلطة الدكتور ناصر القدوة وهو ابن شقيقة عرفات، بعد تسلمه تقرير الوفاة من السلطات الطبية الفرنسية أن التقرير لا يحدد أسباب وفاة عرفات.
وقبل أيام قليلة بدأت مجموعة فلسطينية تطلق على نفسها اسم »الملتقى الفتحاوي على الانترنت حملة لجمع مليون توقيع تطالب القيادة الفلسطينية بالكشف عن الأسباب الحقيقية لوفاة عرفات«.
واشار بيان وزعه الملتقى على وسائل الاعلام ونشره على موقع الانترنت إلى الغضب الذي امتلأت به قلوب أنصار عرفات والأوفياء له »لما غلف مرحلة وفاة عرفات من غموض وتضارب في الأنباء«.
وقال البيان: »والآن وبعد مضي كل هذه الفترة ، دون كشف غموض ملابسات وفاة رمز القضية الفلسطينية ، ومع انتشار وتزايد حجم القائلين بنظرية التسميم ، فإننا نجد أنفسنا في الملتقى الفتحاوي (www.fateh.tv) مضطرين لإطلاق حملة المليون توقيع«.
وتطالب الحملة بالكشف عن الغموض المحيط بظروف مرض عرفات ووفاته. وتدعو إلى »إجراء كل التحقيقات اللازمة داخليا لكشف وجود أو عدم وجود تعاون من أطراف داخلية« وإعلان كل الحقائق موثقة ما أمكن، لجماهير شعبنا ، بما في ذلك الاتصالات مع الأطراف العربية والدولية.
وتساءل منظمو الحملة : لماذا لم يرافق الدكتور أشرف الكردي، الرئيس عرفات في رحلة العلاج إلى باريس؟ ومن المسؤول عن هذا القرار؟.
وكان الكردي قد أشار في وقت سابق إلى أن ارملة عرفات سهى الطويل حالت دون وصوله لمقر عرفات في رام الله قبل نقله إلى باريس.
وطالبت الحملة بتشكيل لجنة طبية وطنية تطوعية محايدة ، لدراسة الملف الصحي المسلم من قبل المشفى الفرنسي »بيرسي«، مع منحها كافة الصلاحيات والإمكانيات التي تطلبها لتسهيل عملها.
رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش