الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العطية يدعو نجاد لـ»صفحة جديدة« في العلاقات مع »الجوار« * صحف الخليج: ايران عادت الى سياسة الرأي الواحد

تم نشره في الاثنين 27 حزيران / يونيو 2005. 03:00 مـساءً
العطية يدعو نجاد لـ»صفحة جديدة« في العلاقات مع »الجوار« * صحف الخليج: ايران عادت الى سياسة الرأي الواحد

 

 
دبي، الرياض - ا ف ب
قالت صحف الخليج في افتتاحياتها امس ان فوز محمود احمدي نجاد في الانتخابات الرئاسية يعيد ايران الى »سياسة الرأي الواحد« بعد ان تمكن الرئيس الجديد من قلب الصراع في ايران من صراع بين محافظين واصلاحيين الى صراع بين أغنياء وفقراء كان هو مرشحهم.
وكتبت صحيفة »الوطن« السعودية في افتتاحيتها انه بفوز نجاد »تعود ايران بعد ثماني سنوات من الخاتمية والاصلاحية الى سياسة الرأس الواحد والرأي الواحد بعد سنوات حكم الرأسين التي ادت بايران الى الجمود في كثير من الميادين الحياتية«. واضافت »بالتأكيد ستحكم ايران خلال السنوات الاربع المقبلة برأس واحد ومنهج واحد وذلك سيخفف لدى الآخرين من عناء التفكير والبحث عن مخارج التعاطي مع الحقبة المقبلة«.
وفي السياق ذاته وتحت عنوان »ايران الجديدة والصورة القديمة« كتبت »الجزيرة« السعودية في افتتاحيتها ان »التيار الاصلاحي في ايران المنقسم على نفسه وضع نهايته بيده ثم اتاح للمرشح نجاد اكتساح الانتخابات بعد ان استطاع تغيير طبيعة اللعبة من صراع بين الاصلاحيين والمحافظين الى تحد بين الاغنياء والفقراء«. وتساءلت الصحيفة عن »صورة ايران تحت حكم شخصية محافظة قد تعيد ملامح الماضي حينما كانت الخمينية تفرض سطوتها على الساحة مع قلق مشروع قد تثيره مثل هذه العودة بما قد تنطوي عليه من مؤشرات للتطرف والغلو«.
اما صحيفة »الرياض« فقد رأت ان الرئيس الجديد »لن يكون نسخة من الصور التي نقلت عنه لان مسؤولية ادارة بلدية العاصمة (طهران) تختلف تماما عن ادارة بلد يزيد سكانه عن سبعين مليون نسمة يقف على تبدلات تتصارع فيها قوى اقصى اليمين مع الاصلاحيين وقوى التغريب«.
وفي قطر رأت صحيفة »الشرق« ان فوز نجاد يعكس »رغبة واضحة لدى الشعب الايراني في التغيير ايا كان السبب سواء كان ذلك مرتبطا بفشل التيار الاصلاحي او التطلع لتحسين الاوضاع المعيشية التي وعد بها احمدي نجاد او حتى التعامل مع ملف العلاقات مع الغرب وبالذات الملف النووي«.
في هذه الاثناء دعا امين عام مجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية الرئيس الايراني الجديد الى »فتح صفحة جديدة« مع دول الجوار وخاصة دول مجلس التعاون الخليجي. ورحب العطية بـ»خيار الشعب الايراني«. ومع تأكيده ان انتخاب الرئيس الايراني الجديد هو شأن داخلي الا انه اعرب عن »الأمل في ان يعمل الرئيس الايراني الجديد على فتح صفحة جديدة في علاقات ايران مع دول الجوار خصوصا مجلس التعاون الخليجي« وذلك »على اساس الاحترام المتبادل والحرص على المصالح المشتركة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية وتسوية النزاعات الاقليمية والثنائية على وجه الخصوص« في اشارة الى النزاع الاماراتي الايراني.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش