الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تسمين مستوطنتين في القدس.. ومقتل جندي واستشهاد مسلح * اتفاق اسرائيلي فلسطيني على هدم منازل مستوطنات غزة

تم نشره في الاثنين 20 حزيران / يونيو 2005. 03:00 مـساءً
تسمين مستوطنتين في القدس.. ومقتل جندي واستشهاد مسلح * اتفاق اسرائيلي فلسطيني على هدم منازل مستوطنات غزة

 

 
القدس المحتلة - الدستور - جمال جمال، ووكالات الانباء
اكدت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس امس في ختام محادثاتها في القدس ان اسرائيل والسلطة الفلسطينية اتفقتا على هدم منازل المستوطنين في قطاع غزة ، فيما اعلنت وزارة الاسكان الاسرائيلية انها ستستدرج عروضا قبل نهاية العام الحالي لبناء 700 مسكن اضافي في مستوطنتين يهوديتين في الضفة الغربية.
وقال المتحدث باسم الوزارة »سنعلن عن استدراج عروض لبناء 300 مسكن في مستوطنة معالي ادوميم و400 مسكن في بيتار ايليت«. وتقع المستوطنتان في محيط القدس الشرقية التي احتلتها اسرائيل وضمتها في عام 1967.
وقالت الوزيرة الاميركية في مؤتمر صحفي ان هناك اتفاقا »مبدئيا« بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني حول موضوع هدم المستوطنات ونقل المصانع والمزارع للإدارة الفلسطينية لاستيعاب العمال وتحسين وضع الاقتصاد الفلسطيني. واضافت »ان الجانبين سيعملان على خطة لإزالة المستوطنات وتنظيف مكانها«.
واوضحت رايس ان الادارة الاميركية ستدعم اسرائيل خلال تطبيق خطة الانفصال في قطاع غزة وشمال الضفة الغربية ، مشيرة الى ان الالتزامات الاميركية ازاء اسرائيل ما زالت متينة وقوية. ورأت وزيرة الخارجية الاميركية التي التقت رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون ان خطة الانسحاب من غزة »مرحلة تاريخية« يمكن ان تؤدي الى احياء عملية السلام في الشرق الاوسط.
وقالت قبل لقائها مع شارون »انها مرحلة تاريخية يمكن ان تؤدي الى تسوية النزاع بين اسرائيل والفلسطينيين وان تؤدي الى الحل الذي يقضي بالتعايش بين دولتين« اسرائيلية وفلسطينية.
من جهته، قال شارون في مؤتمر صحفي مشترك قبل اللقاء ان »دولة اسرائيل تقع في مفترق طرق تاريخي.. ثمار الانسحاب واضحة من الآن وانني مقتنع انه سيحسن وضعنا ايضا على الصعيد السياسي والامني والاقتصادي«.
وبعد لقائه وزيرة الخارجية الاميركية، اكد رئيس الوزراء الاسرائيلي ان سياسة الولايات المتحدة تجاه اسرائيل لم تتغير مطلقا. وفي بيان نشرته رئاسة مجلس الوزراء الاسرائيلي قال شارون »لا شك في ان الولايات المتحدة تبذل جهودا لاعادة اطلاق العملية السلمية«. واضاف امام وزرائه في الاجتماع الاسبوعي للحكومة »كل ذلك مرتبط بوقف كامل للعنف الفلسطيني والتحريض على العنف وبنزع سلاح المنظمات المسلحة وتفكيكها وباجراء الاصلاحات« داخل السلطة الفلسطينية.
ميدانيا على الارض، قتل جندي اسرائيلي واصيب ثلاثة اخرون بجروح في هجوم مشترك استهدف موقعا عسكرياً إسرائيلياً قرب مستوطنة »كيرم شالوم« إلى الشرق من مخيم رفح جنوب قطاع غزة.
وأعلنت كتائب أبو الريش استشهاد أحد مقاتليها الشاب لطفي وافي من أبناء خانيونس( 21) عاماً، فيما تمكّن الآخر الذي ينتمي لسرايا القدس من الانسحاب.
واعترف جيش الاحتلال بالعملية، وقال إن ثلاثة من جنوده أصيبوا بجراح وصفت ما بين خطيرة ومتوسطة فيما أصيب ضابط رابع بجراح جرّاء إطلاق قذيفة مضادة للدروع قرب تل زعرب على الحدود المصرية الفلسطينية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش