الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

توعد فيه بألا ينعم بوش براحة البال: شريط منسوب للزرقاوي يدعو فيه الى مواصلة الهجمات ضد القوات الأميركية

تم نشره في السبت 30 نيسان / أبريل 2005. 03:00 مـساءً
توعد فيه بألا ينعم بوش براحة البال: شريط منسوب للزرقاوي يدعو فيه الى مواصلة الهجمات ضد القوات الأميركية

 

 
دبي - رويترز - أذيع في موقع على الانترنت أمس شريط منسوب الى ابو مصعب الزرقاوي زعيم تنظيم قاعدة الجهاد في بلاد الرافدين دعا فيه الى شن المزيد من الهجمات الانتحارية ضد القوات الامريكية وتوعد فيه بالا ينعم الرئيس الامريكي جورج بوش براحة البال.
وجاء في الشريط »نعاهد الله يا كلب الروم بوش بأنه لن يقر له قرار ولن يهنأ جيشك بلذيذ العيش ما دام فينا عرق ينبض وقلب يخفق. فنحن قادمون بعون الله«.
ومضى المتحدث يقول »يا كتائب الاستشهاديين انطلقوا على بركة الله... لا تدعوا قافلة تسير ولا حاجزا يقفون فيه...أحيلوا ليلهم نهارا وبردهم نارا«.
وعرف المتحدث نفسه في الشريط الذي وردت فيه اشارة تفيد انه سجل اواخر الشهر الماضي بانه الزرقاوي وقال ان »الجهاد« مستمر بقوة بعد مرور عامين على الحرب الامريكية في العراق.
ولم يتسن التأكد من صحة الشريط الذي أذيع في موقع على الانترنت يستخدمه اسلاميون. وأشار المتحدث في الشريط الى مقال صحفي نشر يوم 19 اذار ووصفه بانه »الشهر الحالي«.
كما حذر المتحدث المقاتلين من الدخول في أي مفاوضات مع الامريكيين او مع من يحالفهم من العراقيين.
وقال المتحدث في الشريط »مر عامان«على سقوط بغداد في ايدي »الصليبيين« الذين لم ينالهم سوى الهزيمة والخزي.
واستطرد ان عبدة الصليب لم يحققوا شيئا من اهدافهم التي جاءوا من اجلها للسيطرة على الامة الاسلامية وتمكين الدولة اليهودية من ان تحكم من النيل الى الفرات.
وقال ان الهجمات التي يشنها »المجاهدون«هي الصخرة التي تحطمت عليها عنجهية السلطة الامريكية وحذر المقاتلين السنة من الدخول في مفاوضات مع الحكومة العراقية الجديدة التي تدعمها الولايات المتحدة.
ووصف المتحدث الجهود التي تردد ان المسؤولين العراقيين والامريكيين يبذلونها للتحدث مع المقاتلين بانها من حيل »ابليس.«.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش