الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجمعيات السياسية تعتبره.. تراجعاً جديداً في حرية الرأي والتعبير * مسيرة في البحرين اعتراضا على قانون ينظم العمل السياسي

تم نشره في الأحد 31 تموز / يوليو 2005. 03:00 مـساءً
الجمعيات السياسية تعتبره.. تراجعاً جديداً في حرية الرأي والتعبير * مسيرة في البحرين اعتراضا على قانون ينظم العمل السياسي

 

 
المنامة - الدستور - خليل بوهزاع: خرجت في العاصمة البحرينية المنامة أمس الاول الجمعة مظاهرة صامته حملت اسم »لا لقانون الجمعيات السياسية«، شارك فيها الالاف من الرافضين لقانون الجمعيات السياسية الذي اقره مؤخراً المجلس الوطني.
نظمت المسيرة ثماني جمعيات، 6 منها سياسية معارضة وهي الوفاق الوطني الإسلامية (شيعة)، المنبر الديمقراطي التقدمي (شيوعيون)، العمل الوطني الديمقراطي (ائتلاف يسار قوميون)، العمل الإسلامي(شيعة)، التجمع القومي الديمقراطي (بعثيون)، الوسط العربي الإسلامي (سنة وقوميون) فيما تعتبر جمعية الحريات العامة، والإخاء الوطني من مؤسسات المجتمع المدني المتضامنة مع الجميعات السياسية ضد القانون خرجت من كورنيش الملك فيصل متجهة الى مقر الحكومة مروراً بباب البحرين، حيث تصدر المسيرة عدد من الرموز السياسية أهمها رئيس جمعية الوفاق الشيخ علي سلمان، ورئيس جمعية العمل الوطني الديمقراطي إبراهيم شريف، والنائب الاول لرئيس مجلس النواب والمحسوب على التيار الشيوعي في البحرين عبدالهادي مرهون.
وحمل المتظاهرون لا فتات كتب عليها »لا لقانون الجمعيات السياسية نعم لقانون الأحزاب السياسية« و»لا لوصاية وزارة العدل« و»أصبح لدينا مملكة صامتة وليس مملكة دستورية« و»لا لتقييد الصحافة الحزبية«.
وقد تم في نهاية المسيرة تلاوة البيان الختامي للجمعيات السياسية لمسيرة الاحتجاج على قانون الجمعيات السياسية أكدت فيه أن »إقرار هذا القانون يعد تراجعاً جديداً في مسيرة البلاد نحو حرية الرأي والتعبير وتأسيس دولة القانون والمؤسسات التي كان يبشر بها المشروع الإصلاحي«.
وأضاف البيان ان »القانون يمنع الشباب دون سن 21 من الاشتراك في العمل السياسي، كما انه يقيد حق الجمعيات السياسية الطبيعي في إصدار وسائطها الإعلامية، فضلاً عن الوصاية لوزير العدل والمتمثله في منح الوزير صلاحية الترخيص لقيام الجمعيات بدلاً من العمل بمبدأ الإخطار والعلم في إنشاء الجمعيات«.
واعتبرت الجمعيات السياسية ان القانون »يمنع التواصل مع قضايا الأمة العربية والإسلامية ودعم نضالاتها العادلة بحجة حظر التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى«.
واكدت الجمعيات في بيانها على »الاستمرار في العمل المشترك مع أكبر عدد من الجمعيات من أجل إسقاط هذا القانون أو تعديله وإقرار قانون عصري بديل يستجيب لمتطلبات قيام حياة سياسية ونشاط حزبي وفقاً للنهج الديمقراطي المتعارف عليه دولياً، اضافة الى تشديد الضغط وتعبئة الرأي العام لمنع الحكومة ومؤيديها من القيام بإصدار قوانين أخرى مقيدة للحريات مثل قانون الاجتماعات والتجمعات وقانون مكافحة الإرهاب.
الى ذلك وفي خطوة لافتة كان عدد من علماء الدين قد قرروا إيقاف صلوات الجمعة يوم الجمعة احتجاجا على قانون الجمعيات السياسية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش