الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

روسيا تعتبر فرص اتفاق »ضئيلة جدا« ومباحثات ثلاثية لتنسيق المواقف اليوم...محادثات سداسية في بكين غدا لاقناع كوريا الشمالية بالتخلي عن برنامجها النووي

تم نشره في الثلاثاء 26 آب / أغسطس 2003. 03:00 مـساءً
روسيا تعتبر فرص اتفاق »ضئيلة جدا« ومباحثات ثلاثية لتنسيق المواقف اليوم...محادثات سداسية في بكين غدا لاقناع كوريا الشمالية بالتخلي عن برنامجها النووي

 

 
بكين - وكالات:
قبيل بدء المحادثات السداسية غدا يجري الاميركيون واليابانيون والكوريون الجنوبيون مباحثات ثلاثية اليوم تتمحور حول التوصل الى اتفاق يقضي بتقديم مساعدات اقتصادية محتملة الى كوريا الشمالية في مقابل تخليها عن برنامجها النووي، في الوقت الذي قالت فيه روسيا ان فرص التوصل الى اتفاق »ضئيلة جدا«.
ونقلت وكالة أنباء انترفاكس الروسية عن نائب وزير الخارجية ألكسندر لوسيوكوف قوله امس في بكين »فرص التوصل لاتفاق في جولة المفاوضات هذه في بكين للاسف ضعيفة جدا«، واضاف قبل ان ينضم الى مشاركين في مناقشات تمهيدية ان اختلاف الاراء لا يسمح الا »بتفاؤل حذر«.
وصرح بان روسيا ستبذل قصارى جهدها من اجل الحفاظ على شبه الجزيرة الكورية منطقة خالية من الاسلحة النووية، معتبرا »ان وجود اسلحة نووية هو عنصر عدم استقرار لا يخدم مصالح دول المنطقة«، ونقلت وكالة انترفاكس الروسية في وقت سابق عن مصادر دبلوماسية قولها انه يجب عدم انتظار تحقيق تقدم سريع.
وتضم المحادثات التي تستضيفها بكين، وتعقد على مستوى نواب وزراء الخارجية، كلا من كوريا الشمالية والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية واليابان وروسيا والصين، وتتباين المواقف بين اطراف المحادثات فقد اعتبر الرئيس الصيني هو جينتاو ان هذه المحادثات تشكل من الان »خطوة مهمة باتجاه تسوية سلمية للمسألة النووية الكورية«. فيما قال الرئيس الاميركي جورج بوش اخيرا »نعرف انه (الزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ ايل) رجل خطر. لذا نأخذ تهديداته على محمل الجد«. ومن جهته قال رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي انه »من الضروري جدا تجميد برامج كوريا للتسلح النووي بطريقة لا عودة فيها مع امكانية التحقق من ذلك فورا«.
ووصل وفود كوريا الجنوبية وروسيا والولايات المتحدة الى بكين امس بينما يصل وفد بيونجيانج الذي يرأسه نائب وزير الخارجية كيم يونج ايل اليوم، ويرأس مساعد وزير الخارجية لشؤون شرق اسيا ومنطقة المحيط الهادئ جيمس كيلي الوفد الامريكي.
وتحظى المحادثات باهتمام اعلامي بالغ حيث قالت وكالة أنباء الصين الجديدة »شينخوا« امس ان نحو 500 صحفي تقدموا بطلبات لوزارة الخارجية الصينية للسماح لهم بتغطية المحادثات، من بينهم 200 من اليابان و80 من الولايات المتحدة و60 من كوريا الجنوبية وسبعة من روسيا.
الى ذلك عكست مظاهرات احتجاج في اليابان وكوريا الجنوبية تؤيد وتعارض النظام في كوريا الشمالية هوة الخلاف الذي يواجهه المفاوضون خلال ثلاثة أيام من محادثات تهدف لانهاء الازمة الناشبة منذ عشرة أشهر. ففي اليابان جرى استقبال عبارة من كوريا الشمالية باحتجاجات عنيفة بسبب الغضب من اختطاف بيونجيانج لمواطنين يابانيين في السبعينيات والثمانينيات، وفي كوريا الجنوبية ألقت اشتباكات عنيفة محدودة بين صحفيين من كوريا الشمالية ومحتجين كوريين جنوبيين بظلالها على دورة ألعاب الجامعات العالمية الاحد وأدت الى تهديدات من جانب بيونجيانج بالانسحاب.






رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش