الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تقرير اخباري:التهديدات الاسرائيلية بابعاد عرفات وراء اعلان حالة الطوارىء الفلسطينية

تم نشره في الثلاثاء 7 تشرين الأول / أكتوبر 2003. 03:00 مـساءً
تقرير اخباري:التهديدات الاسرائيلية بابعاد عرفات وراء اعلان حالة الطوارىء الفلسطينية

 

 
رام الله ـ أ.ف.ب:
اكد مسؤولون ومصادر فلسطينية امس ان اعلان حالة الطوارىء في الاراضي الفلسطينية اتخذ نتيجة تعاظم التهديدات الاسرائيلية بطرد الرئيس ياسر عرفات وضغوط مارستها الادارة الاميركية لمنع تدهور الوضع اثر عملية حيفا يوم السبت الماضي.
وقال مسؤول رفيع المستوى رفض الكشف عن هويته لقد جاء اعلان حالة الطوارىء بعد ان اصبحت التهديدات الاسرائيلية باقصاء عرفات جدية للغاية وكان لا بد من اللجوء الى هذه الوسيلة لتجاوز الازمة.
واستنادا الى مصادر متطابقة فان الادارة الاميركية تدخلت لمنع حكومة رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون من تنفيذ قرار بابعاد الرئيس الفلسطيني اثر العملية الفدائية التي تبنتها حركة الجهاد الاسلامي يوم السبت في حيفا.
واوضحت المصادر ان الادارة الاميركية مارست في المقابل ضغوطا جدية على القيادة الفلسطينية لتشكيل حكومة طوارىء تكون مهمتها الاساسية ضبط الامن ومنع تدهور الوضع.
وقال احمد عبد الرحمن احد مستشاري الرئيس عرفات في تصريحات للصحفيين ان عرفات يمثل ثمانية ملايين فلسطيني وان المساس به هو مساس بعملية السلام وسحب لاعتراف الشعب الفلسطيني بدولة اسرائيل.
وقال المحلل السياسي علي الجرباوي ان الدافع الرئيسي وراء اعلان حالة الطوارىء يكمن في تعاظم التهديدات الاسرائيلية بابعاد عرفات والعمل على التخلص منه.
واضاف واضح ان اعلان حالة الطوارىء جاء نتيجة ظروف داخلية فلسطينية للحفاظ على الرئيس عرفات ونتيجة ضغوط خارجية تمارس على القيادة الفلسطينية لتلبية مطالب اسرائيلية بملاحقة مدبري ومخططي الهجمات ضد المدنيين الاسرائيليين.
واكد مسؤولون بارزون ان قرار اعلان حالة الطوارىء جرى اتخاذه في حلقة ضيقة جدا بعيدا عن اي اجتماع رسمي للجنة المركزية لحركة فتح واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير.
وسبق ان عارضت اللجنتان وشخصيات وطنية اخرى فكرة تشكيل حكومة طوارىء بعد استقالة حكومة محمود عباس وتكليف قريع اوائل شهر ايلول الماضي تشكيل حكومة جديدة.
وقال احد اعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح الذي رفض الكشف عن هويته صحيح ان القرار اتخذ في حلقة ضيقة جدا، ولكن الامر عظيم ويتعلق بمصير الرئيس والقيادة جميعها وكان لا بد من التحرك سريعا.
ومن شان حكومة الطوارىء ان تطلق يد السلطة الفلسطينية في ملاحقة الناشطين الفلسطينيين في مختلف مجموعات المقاومة المسلحة.
واستنادا الى مصادر مقربة من الحكومة الجديدة، فان مجلس الوزراء اتخذ على الفور سلسلة قرارات تتعلق باعتقال ناشطين مسلحين وملاحقة اولئك الذين يعلنون عن تبني عمليات استشهادية واغلاق ورش تصنيع السلاح والمتفجرات.
يشار الى ان وزير الداخلية الجديد اللواء نصر يوسف يتمتع بصلاحيات واسعة منحها له الرئيس عرفات وتعطيه السيطرة على مختلف الاجهزة الامنية الفلسطينية.
وليس ثمة نص واضح في القانون الاساسي بتشكيل حكومة طوارىء، بل بالاعلان عن حالة طوارىء لمدة شهر يمكن تجديدها لشهر واحد فقط بعد الحصول على موافقة ثلثي اعضاء المجلس التشريعي.
واستنادا الى البند السادس من قانون الطوارىء، فانه لايجوز لاي وزير ان يمارس مهام منصبه الا بعد حصوله على ثقة المجلس.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش