الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السعودية طالبت بإعطاء العرب فرصة أخيرة لتجنب الحرب * حلفاء واشنطن يبحثون في إمكانية تنحية صدام

تم نشره في الاثنين 10 شباط / فبراير 2003. 02:00 مـساءً
السعودية طالبت بإعطاء العرب فرصة أخيرة لتجنب الحرب * حلفاء واشنطن يبحثون في إمكانية تنحية صدام

 

 
عمان- (اف ب)- يبحث حلفاء واشنطن العرب في اطار جهود اخيرة لتجنب وقوع حرب، في امكانية تنحية الرئيس العراقي صدام حسين بفضل ضمانات تعطى الى اعضاء في القيادة العراقية بعدم تعرضهم لملاحقات، على ما افاد مسؤولون عرب.
ويقول مسؤول عربي لم يكشف عن هويته لوكالة فرانس برس ان »حلفاء واشنطن العرب يتشاورون ويتباحثون حول مبادرة سعودية وصفت بانها »فرصة اخيرة« وتتمثل في اعطاء ضمانات بعدم ملاحقة اعضاء من نظام صدام حسين بهدف تشجيع تنحيته وتجنب الحرب«.
ويضيف هذا المسؤول ان الولايات المتحدة »منزعجة« من عدم صرامة حلفائها العرب وقد طلبت منهم الالتزام بفعالية اكبر في المساعي الهادفة الى تغيير النظام العراقي باعتبار ان ذلك يشكل اضمن الطرق لتجنب الحرب.
وقد اعلنت المملكة العربية السعودية عزمها على القيام بمحاولة وساطة اخيرة لدى النظام العراقي تقضي بعدم ملاحقة كل اعضاء القيادة العراقية.
ويرى محللون في الرياض ان هذه المبادرة التي ترمي الى عدم التعرض لاعضاء من نظام صدام حسين ستساهم في عزل هذا الاخير والتشجيع على تنحيته وتجنب الحرب.
وقال وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل الى مجلة »تايم« الاسبوع الماضي ان ضمانات بالعفو ستعطى الى اي مسؤول او عسكري عراقي يقبل التعاون مع مفتشي الامم المتحدة في الكشف عن مخابىء محتملة لاسلحة محظورة في العراق.
وخلال ندوة صحافية يوم الاربعاء اكد الامير سعود الفيصل انه من »الضروري« اعطاء البلدان العربية »فرصة اخيرة« للتدخل لدى العراق وتجنب الحرب.
ويقول مسؤول عربي اخر لوكالة فرانس براس ان »المملكة العربية السعودية طلبت من بلدان اخرى مجاورة للعراق المشاركة في هذه المبادرة لضمان نجاحها«.
وجرت في الفترة الاخيرة عدة لقاءات ثنائية تتمحور على العراق بين عدد من القادة العرب.
ويوضح هذا المسؤول طالبا عدم الافصاح عن هويته ان المملكة العربية السعودية وحلفاء اخرين لواشنطن »ليسوا على عجلة من امرهم لعقد قمة عربية ستشكل منبرا لادانة السياسة الاميركية مفضلين التحرك باتجاه العراق قبل فوات الاوان«.
وقد تمت الدعوة الى عقد اجتماع وزاري عربي عاجل في القاهرة في 16 شباط استعدادا للقمة العربية العادية المقررة في اذار والتي ستتمحور اعمالها حول المسألة العراقية.
ويضيف المسؤول العربي »لن نبعد شبح الحرب بمجرد الاجتماع في ما بيننا بل عبر القيام بوساطة لدى العراق الذي يملك مفتاح الحل«.
ويقول ان واشنطن تعتبر ان البلدان العربية وحدها قادرة على الاتصال باعضاء في القيادة العراقية وبالتالي ضمان تنحية صدام حسين مما يتيح تسوية الازمة العراقية دون اللجوء الى تدخل عسكري.
وبحسب مسؤول عربي اخر فان الادارة الاميركية لم تخف استياءها من عدم صرامة حلفائها العرب الذين يتجنبون حتى ادانة الرئيس العراقي بصورة علنية.
واكد وزير الخارجية الاميركي كولن باول الخميس امام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الاميركي ان تغيير النظام في العراق سيعود بالنفع على البلدان التي »خاطرت« بدعم الولايات المتحدة من اجل الاطاحة بصدام حسين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش