الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فرنسا تقود مسعى في مجلس الأمن لعرقلة مشروع أميركي بشأن الصحراء

تم نشره في السبت 26 تموز / يوليو 2003. 03:00 مـساءً
فرنسا تقود مسعى في مجلس الأمن لعرقلة مشروع أميركي بشأن الصحراء

 

 
الامم المتحدة- رويترز- قال دبلوماسيون امس ان فرنسا تقود مسعى في مجلس الامن الدولي لعرقلة مشروع قرار صاغتة واشنطن يقصد به ان يؤدي الى استفتاء بشان الاستقلال للصحراء الغربية في غضون خمس سنوات.
وتسعى الولايات المتحدة الى استصدار قرار يؤيد صراحة احدث خطة للامم المتحدة لحل الوضع في الصحراء الغربية التي سيطر عليها المغرب منذ ما يقرب من ثلاثة عقود.
وتقضي الخطة التي وضعها جيمس بيكر وزير الخارجية الامريكي السابق والمبعوث الخاص لكوفي عنان الامين العام للامم المتحدة بجعل الصحراء الغربية جزءا متمتعا بالحكم الذاتي من المغرب لفترة انتقالية من اربع الى خمس سنوات.
وبعدها يجرى استفتاء يختار فيه السكان بين الاستقلال والاستمرار في وضع الحكم الذاتي والاتحاد مع المغرب. واراضي الصحراء غنية بالفوسفات ويحتمل ان تحتوي على مخزونات من النفط قبالة شواطئها.
ويساند مشروع القرار الذي اعدته واشنطن وتؤيده غالبية اعضاء مجلس الامن الخمسة عشر خطة بيكر ويدعو كل الاطراف للعمل سويا »لتنفيذ الخطة«.
وفي تحول رئيسي وافقت جبهة البوليساريو الداعية الى الاستقلال والجزائر حليف الجبهة الاساسي هذا الشهر على خطة بيكر والقرار الذي اعدته الولايات المتحدة.
وفي الرباط قال محمد بن عيسى وزير الخارجية المغربي ان المغرب سوف »يرفض ان يتم فرض اي قرار متعلق بسيادة المملكة علينا.«
وتعترض فرنسا التي يؤيدها غينيا وبلغاريا العضوان في مجلس الامن قائلة ان مشروع القرار الامريكي سيفرض حلا على المغرب على خلاف ارادته.
وقال دبلوماسيون ان اعضاء مجلس الامن التقوا على مستوى الخبراء في جلسة مغلقة بعد ظهر الاربعاء لمحاولة تخفيف حدة الخلافات الا انهم فشلوا في احراز اي تقدم.
وقال محمد بنونة سفير المغرب الدائم لدى الامم المتحدة لرويترز ان حكومته لا تستبعد المفاوضات. واضاف ان بلاده ببساطة لا تريد خطة تفرض قبل اجراء المحادثات واضاف ان المعارضة لقرار الولايات المتحدة اوسع مما يعتقد الاخرون.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش