الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انتشار الكلاب الضالة في مناطق واحياء معان يثير قلق المواطنين

تم نشره في الخميس 21 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً

 معان- الدستور- قاسم الخطيب

ما زالت الكلاب الضالة في معان ظاهرة مقلقة بعد ازدياد اعدادها وانتشارها بين الاحياء السكنية و وسط المدينة ، وسط عجز بلدية معان الكبرى عن تقديم اية حلول لهذه الظاهرة.

ويستذكر اهالي معان حالات العقر التي تعرض لها ابناء المدينة والمحافظة في العام الماضي ، وخصوصا في ساعات الصباح الباكر اثناء خروجهم لأعمالهم اليومية ، مشيرين الى ان الكلاب الضالة تنتشر في الساحات والشوارع حول اماكن تجمع القمامة كالقطط ، مما يجعلها تشكل خطورة بالغة على المواطنين وطلبة المدارس.



 وتشير احصائيات مديرية صحة محافظة معان ، بحسب مديرها الدكتور تيسير كريشان ان حالات العقر للمواطنين  في المحافظة ،  بلغت العام الماضي نحو 167 حالة ،كما بلغت منذ بداية العام الحالي حتى 20 من نيسان الشهر الحالي 65 حالة .

وأضاف الدكتور الكريشان  ان داء الكلب يسببه فيروس قاتل بنسبة 100 %  ، ولا يوجد له علاج وتصاب به بعض الحيوانات مثل الكلاب الضالة والثعالب ،مبينا ان انتقال العدوى الى الانسان من اي حيوان مخالط للكلاب نتيجة التعرض للعقر تسبب الاصابة بالداء المميت.

وبين الدكتور كريشان ان الحيوان المصاب يتغير سلوكه ويصبح على درجة عالية من الشراسة والعدائية ، اضافة الى خطورة انتقال العدوى للإنسان سواء من عقر الكلب نفسه او من اي حيوان آخر مخالط له ، موضحا ان مطاعيم عقر الكلاب مرتفعة جدا ويكلف المطعوم الواحد للشخص الذي تعرض للعقر 100 دينار تقريبا .

وقال المواطن محمد كريشان ، ان قطيع من  الكلاب الضالة كانت على وشك النيل من طالبة في المرحلة الاساسية في ساعات الصباح الباكر اثناء ذهابها الى مدرستها ، و لولا وجود احد المواطنين في الشارع في حي البيارة ، لحصل ما لا يحمد عقباه للطفلة .

وأضاف  ان الكلاب الضالة تشكل مصدر ازعاج كبير للأطفال اثناء الليل كونها تتجمع بجانب العمارات السكنية ويصبح حظر التجول سيد الموقف خوفا منها حتى الصباح ، متسائلا هل اصبح الخلاص من هذه الظاهرة على عاتق المواطن ام من مسؤولية البلدية. وتتفاقم هذه الظاهرة كذلك في اطراف المدينة ومناطقها ، وخاصة اسكان سكة حديد العقبة،  وحي الاشغال وطريق اذرح ، ومنطقة الطور ، وحي الاستراحة بشكل اكبر وأعداد اكثر ، اذ اعدادها بازدياد هذا العام دون الاعوام الماضية بحسب عدد من المواطنين . من جانبه قال رئيس بلدية معان الكبرى ماجد الشراري ال خطاب ل «الدستور» ان البلدية استخدمت كافة الوسائل لمكافحة هذه الظاهرة ولم تقصر في هذا الجانب ضمن امكانياتها ، لافتا الى ان البلدية تمكنت اخيرا من الحصول على المادة السامة التي تستخدم لمكافحة الكلاب الضالة وهي مادة فاعلة اثبتت فعاليتها في قتل الكلاب ، منوها الى ان المادة لم تكن متوافرة في الفترة الماضية في مستودعات البلدية ، وان عمليات المكافحة تتم يوميا من قبل الفرق المتخصصة التي تقوم بمكافحة الكلاب في ساعات متأخرة من الليل في الاحياء التي تكثر فيها الكلاب الضالة باستخدام هذه المادة ووضعها مع اللحوم بالإضافة الى عمليات القنص  .



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش