الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جمال بن حويرب يتأمل مستقبل اللغة العربية

تم نشره في الأربعاء 20 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً

عمان - الدستور



استضاف منتدى مؤسسة عبدالحميد شومان الثقافي، مساء أول أمس، العضو المنتدى لمؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم، جمال بن حويرب في محاضرة بعنوان: «مستقبل اللغة العربية»، استعرض فيها العديد من الحيثيات التي تخص الموضوع، ليخرج بنتيجة أن ثمة مستقبلاً للغة العربية وأنها حيّة لا تموت.

واستعرض بن جويرب في محاضرته التي قدمه فيها وأدار الحوار الدكتور صلاح جرار، آراء عدد من المستشرقين باللغة العربية ومنهم المستشرق الفرنسي أرسينت رينان الذي قالّ: «من أغرب المُدْهِشَات أن تنبت تلك اللغة القومية وتصل إلى درجة الكمال وسط الصحارى عند أمة من الرُّحل، تلك اللغة التي فاقت أخواتها بكثرة مفرداتها ودقة معانيها، وحسب نظام مبانيها، ولم يُعْرَف لها في كل أطوار حياتها طفولة ولا شيخوخة ولا نكاد نعلم من شأنها إلا فتوحاتها وانتصاراتها التي لا تُبَارى، ولا نعرف شبيهاً بهذه اللغة التي ظهرت للباحثين كاملة من غير تدرج وبقيت حافظة لكيانها من كل شائبة «.



وبيّن بن حويرب أن اللغة العربية امتازت بحيوية استطاعت من خلالها أن تظفر في العراق باللغتين الآرامية والسريانية، وفي إيران انتصرت على اللغة الفارسية، وفي الشّام باللغتين السريانية واليونانية وفي مصر باللغتين القبطية واليونانية، وفي المغرب باللغة البربرية، وفي الأندلس باللغة الإسبانية، وأهل كل هذه البلدان شرقاً وشمالاً وغرباً ضعفت فيها لغاتهم وحلت مكانها العربية.

وكما تحدث المحاضر عن أعمال مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم في مجال اللغة العربية في دولة الإمارات العربية قائلا أنه في العام 2013 أطلقت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم مبادرة  بالعربي ، لتؤكد دورها في دعم اللغة العربية ضمن منظومة الاحتفالات باليوم العالمي للغة العربية ودورها المحوري في دعم القاعدة المعرفية والعلمية والثقافية سعياً الى تشجيع المثقفين في العالم العربي والإسلامي.

وأشار بن حويرب، إلى أن المؤسسة استطاعت ان تجعل من تلك المبادرة احتفالية وطنية في الدولة وان تنتقل بها الى عدد من الدول العربية الأخرى مثل البحرين والكويت والأردن وغيرها، كما كانت المؤسسة السباقة في نقل تلك المبادرة الى اجندة اليونسكو في باريس والمساهمة في وصولها الى مستوى عالمي من الإهتمام.

وقال إنه سعيا وراء استدامة هذا الجهد في السنوات القادمة أصبح من المهم مأسسة هذه المبادرة ضمن مؤسسية متكاملة تسعى إلى استمراريتها وانتشارها وتوسعها خدمة للغة العربية والناطقين بها والمهتمين بتعلمها، مستشهدا على أهمية اللغة العربية بتقرير صدر عن المجلس البريطاني يشير إلى أهم عشر لغات للمستقبل، وقد حلّت اللغة العربية في المرتبة الثانية.

ويذكر أن جمال بن حويرب هو مؤرخ وأديب إماراتي متخصص وصاحب تجربة مهمة في توثيق الحركة الثقافية والإبداعية لإمارة دبي وباقي إمارات الدولة والخليج العربي، إلى جانب اضطلاعه بالعديد من المهام الثقافية واهتمامه بالشعر الشعبي والروايات المنقولة وكتب التراث العربي والإسلامي، كما يقوم بإعداد وتقديم البرنامج الشهير «الراوي» خلال شهر رمضان الفضيل في تلفزيون دبي، وهو برنامج تاريخي أدبي يوثق لشخصيات عامة أثرت بشكل إيجابي على جانب من جوانب الحياة في دبي والإمارات خاصة والخليج عامة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش