الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قريع: لا يمكن نشر شرطة فلسطينية دون اسلحة: جريحان وتدمير 14 منزلا في رفح والخليل

تم نشره في الثلاثاء 10 آب / أغسطس 2004. 03:00 مـساءً
قريع: لا يمكن نشر شرطة فلسطينية دون اسلحة: جريحان وتدمير 14 منزلا في رفح والخليل

 

 
رام الله، غزة- وكالات الانباء: اكد رئيس الوزراء الفلسطيني احمد قريع امس ان السلطة الفلسطينية لا تستطيع نشر قوات شرطة في شوارع المدن دون سلاح لضبط الامن وفرض سيادة القانون.
وقال قريع للصحفيين ردا على سؤال حول اذا ما كانت السلطة ستنشر عناصر مسلحة من الشرطة »نحن نقول نعم لا تستطيع الشرطة ان تقوم بواجبها الا اذا توفرت لديها الاليات... الشرطة ستحمل السلاح الذي تستطيع ان تقوم به بعملها«.
وتأتي هذه التصريحات في وقت يرفض فيه رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون ان تحمل قوات الشرطة الفلسطينية السلاح بذريعة تجنب اي اشتباكات مسلحة قد تنشب مع جنود الجيش الاسرائيلي في المدن الفلسطينية.
واضاف قريع ان الشرطة الفلسطينية يجب ان تحمل السلاح لحماية امن المواطن الفلسطيني وان »لا يكون هناك احتلال«.
وقال مسؤولون فلسطينيون انهم ابلغوا الجانب الاسرائيلي قبل ايام بان السلطة الفلسطينية ستنشر قوات الشرطة وان البعض سيحمل السلاح لاستعادة السيطرة وفرض النظام والقانون بالمدن الفلسطينية. لكن اسرائيل قالت انها بحاجة الى قوائم باسماء عناصر الشرطة كي تجري لها فحوص امنية وعلى ذلك الاساس تقرر هي من يحمل السلاح.
وبدأت قيادة الشرطة في الضفة الغربية بتكثيف دوريات المشاة والمركبات كما انها تلاحق العربات المسروقة والتراخيص لكن دون حمل السلاح. ولم تكن السلطة الفلسطينية قادرة على نشر قوات الشرطة بالضفة الغربية منذ عامين بعد عمليات اسرائيلية عسكرية واسعة ضربت فيها البنى التحتية لاجهزة الامن وقصفت المقرات واعتقلت عناصر الشرطة.
ولازالت السلطة تسيطر امنيا على قطاع غزة رغم الغارات المتكررة التي انهكت اجهزة الامن والفلسطينيين.
في غزة، افادت مصادر طبية وامنية محلية ان فلسطينيين اثنين اصيبا برصاص الجيش الاسرائيلي خلال عملية التوغل في مخيم رفح جنوب قطاع غزة حيث تقوم الجرافات العسكرية بهدم منازل فلسطينيين.
وقالت المصادر ان الفتى سيف برهوم، »14 عاما«، اصيب برصاصة في الرأس والشاب جعفر شعث، 22 عاما، اصيب برصاصة في الرأس ايضا وحالتهما خطرة جدا«.
واشار مصدر امني الى ان الجرافات العسكرية التي ترافقها عشرون دبابة وآلية عسكرية على الاقل تقوم بعمليات تجريف وهدم منازل مواطنين في منطقة بلوك ج بمخيم رفح حيث بدأت قوات الاحتلال فيها عملية توغل منتصف الليلة قبل الماضية".
واوضح ان مروحية هجومية تغطي عملية التوغل اطلقت صباح امس صاروخا قرب منطقة الشريط الحدودي مع مصر في منطقة بلوك (ج) دون ان يصيب احد. وكانت المروحيات اطلقت مساء الاحد خمسة صواريخ ادت الى الحاق اضرار في منزلين ومصنع للخياطة في نفس المنطقة.
واكد شهود عيان ان سبعة منازل على الاقل دمرت.
وكان الجيش الاسرائيلي هدم ثلاثة منازل خلال توغل في المنطقة نفسها من المخيم.
في الخليل بالضفة الغربية، هدمت جرافات الجيش الاسرائيلي امس سبعة منازل فلسطينية بناء على امر بتدميرها صدر قبل بضعة اشهر .
وتقع هذه المنازل التي تم اخلاؤها من سكانها في حي حارة جابر بين مستوطنة كريات اربع اليهودية والحرم الابراهيمي.
وندد محافظ الخليل عريف الجعبري بعملية هدم المنازل في المدينة القديمة ووصفها بانها »اعتداء على الحضارة الانسانية وعلى ابنية عمرها اكثر من 700 عام« و»يتعارض مع كل الشرائع الدولية«.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش